الصفحة الأساسية | الأخبار    الخميس 1 أيلول (سبتمبر) 2016

قلق أممي حيال أوضاع النازحين من معارك (جبل مرة) غربي السودان

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 1 سبتمبر 2016 - أبدت الأمم المتحدة قلقها من مصير النازحين الذين لم يحصلوا على مساعدات الإنسانية اثر معارك (جبل مرة) بين القوات الحكومة وحركة عبد الواحد محمد نور التي اندلعت في المنطقة قبل نحو تسعة أشهر.

JPEG - 39.1 كيلوبايت
نازحون من جبل مرة في سورتوني بولاية شمال دارفور (صورة من يوناميد)

وقدر مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة بالسودان (اوتشا) في تقرير تلقته (سودان تربيون) الخميس، عدد النازحين جراء أحداث جبل مرة ما بين 159 - 194 ألف نازح منذ منتصف يناير حتى سبتمبر الجاري.

وكشف التقرير الذي حمل عنوان (أزمة جبل مرة.. حقائق وارقام) عن صعوبات تواجه شركاء العمل فيما يخص توفير الموارد، وضعف الاستجابة للنداء الذي تم إطلاقه بشأن إعانة متضرري معارك جبل مرة.

وأشار إلى أن المنظمات عجزت عن تقديم الخدمة لما بين 50 - 85 ألف من النازحين المتأثرين بالأحداث.

وأكد تقرير (اوتشا) تسجيل 82.600 نازح غالبهم بوسط دارفور، تصلهم المساعدات الإنسانية وآخرين في شمال دارفور.

وأضاف "العمليات الإنسانية اوصلت لمعظم هؤلاء النازحين والعائدين من المتأثرين بأحداث جبل مرة".

وأفاد أن الشركاء بالتعاون مع حكومة السودان يسعون لإيصال المساعدات للنازحين في مناطق "قولو، ووسط دارفور"، كما تعمل المنظمات الدولية والأمم المتحدة وبعثة (يوناميد) في المناطق التي سيطرت عليها الحكومة خلال أغسطس الماضي.

ونوه الى أن مفوضية العون الإنساني وهي الذراع الحكومي للعمل الإنساني دفعت بتقرير أشار إلى عودة 45 ألف نازح لوسط دارفور، لكن (اوتشا) لفتت إلى أنها لم تتمكن من تأكيد الرقم المذكور في تقرير المفوضية.

وأشار التقرير الى أنه طبقا للاحتياجات المتصاعدة للمساعدات الإنسانية فان الأمم المتحدة وشركائها يحاولون أيجاد موارد للمشروعات الموجودة والاستجابة للاحتياجات.

وأفاد أن الولايات المتحدة الأميركية وفرت 10 ملايين دولار لنداء طوارئ جبل مرة لولاية شمال دارفور، وأن صندوق جبل مرة الحكومي وفر 2.7 مليون دولار لوسط دارفور.

ووقعت الاشتباكات بين القوات الحكومية وحركة تحرير السودان المسلحة بمنطقة جبل مرة بدارفور يناير الماضي، وقصفت الحكومة المنطقة بكثافة وعززت انتشارها فيها وسيطرت على عدد من المواقع ولا تزال حركات دارفور تقول إن الطائرات الحكومية تقصف المنطقة بكثافة، برغم أن الحكومة السودانية أعلنت قبل عدة أسابيع انتهاء التمرد في ولايات دارفور.

يشار إلى ان موظفي الامم المتحدة في المنطقة اكدوا مؤخرا تواجد جيوب من مقاتلي حركة تحرير السودان - عبد الواحد النور في المناطق المرتفعة من جبل مرة والامر الذي تؤكده استمرار الغارات الجوية التي يقوم بها الجيش السوداني في المنطقة.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

خصخصة الموانئ بالتزامن مع حملات حميدتي باشا 2018-04-26 20:13:21 بقلم : أسامة سعيد حلقات المؤامرة علي موانئ السودان( بورتسودان وسواكن ) تستكمل حلقاتها فعملية أيلولة إدارة الموانئ لهيئات أجنبية قد وصلت مرحلة ما قبل التسليم والتسلم ، ومن شروط الهيئات الأجنبية هي تسليم نظيف خالي من (...)

صوت المزارع (10 - 10) 2018-04-26 13:36:06 كتب : د. عبد اللطيف البوني (1 ) ظلت قضية تمثيل المزارعين ـ أي الجهاز الذي ينوب عنهم ويتفاوض باسمهم ـ مشكلة من أعقد المشاكل التي واجهت مسيرة المشروع، فمن ساعة قيام المشروع إلى أربعينات القرن الماضي ظل صوت المزراع غائبا، (...)

الأرض لمن؟ 2018-04-25 15:02:39 كتب : د. عبد اللطيف البوني (1 ) من أول وهلة قرر الإنجليز أن ملكية ومنفعة الأرض في مشروع الجزيرة يجب أن تكون للذين يقطنون الجزيرة، لذلك رفضوا دخول الشركات الأجنبية ورفضوا منح الرأسمالية الوطنية ممثلة في السيد علي والسيد (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)

ورقة د. غازي صلاح الدين العتباني في ورشة عمل الانتخابات ومستقبل الممارسة السياسية بعنوان "آفاق الممارسة السياسية في السودان" 2017-12-08 14:32:35 بسم الله الرحمن الرحيم آفاق الممارسة السياسية في السودان "تحديات الإصلاح السياسي في السودان بتصويب نحو إصلاح الحركة السياسية الحزبية" بسم الله الرحمن الرحيم، نحمده على نعمه التي لا تعد، ونسأله أن يجمعنا على الهدى ويدلنا (...)

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.