الصفحة الأساسية | الأخبار    الأربعاء 5 حزيران (يونيو) 2019

قوة مسلحة تعتقل ياسر عرمان وتقتاده لمكان مجهول

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 5 يونيو 2019- اعتقلت قوة مسلحة الأربعاء نائب رئيس الحركة الشعبية – شمال ياسر عرمان من مقر للحركة في ضاحية أركويت شرق العاصمة الخرطوم.

JPEG - 20.2 كيلوبايت
ياسر سعيد عرمان

وقال مسؤول الشؤون القانونية وحقوق الإنسان في تحالف "نداء السودان" أسامة سعيد في تصريح مقتضب إن قوات من الدعم السريع وجهاز الأمن تعدت بالضرب على كوادر الحركة الشعبية في مقر اقامتهم واقتادت ياسر عرمان الى مكان غير معلوم.

وحمل سعيد المجلس العسكري مسؤولية سلامة نائب رئيس الحركة الشعبية، وأعلن اعتزامهم ابلاغ الأسرة الدولية والمنظمات العالمية بالتعدي السافر، حسب وصفه.

وكان ياسر عرمان وصل الخرطوم قبل أكثر من أسبوعين للمشاركة في عملية التغيير التي تشهدها البلاد بعد تنحية الرئيس السابق عمر البشير وسيطرة مجلس عسكري على مقاليد الحكم في البلاد.

ورفض القيادي المعارض أوامرا من قادة هذا المجلس قال إنها وصلته الأسبوع الماضي بمغادرة البلاد وأكد تمسكه بالبقاء دون اكتراث لحكم الإعدام الصادر ضده في حقبة الرئيس المعزول.

وبعد ساعات من هذا الرفض عقد عرمان اجتماعا بمسؤولين رفيعي المستوى في المجلس العسكري أعلن بعدها العمل لأجل تنشيط عملية السلام في البلاد واسدال الستار على قضية حكم الإعدام.

ودان حزب المؤتمر السوداني اعتقال عرمان وحمل المجل العسكري وقوات الدعم السريع مسؤولية وسلامة الرجل وحياته.

وناشد الحزب المعارض في بيان المنظمات الحقوقية والدولية التدخل للإفراج عنه.

وطبقا لإفادة مسؤولين في الحركة الشعبية فإن شعبة الأمن السياسي في جهاز الأمن والمخابرات نفت صدور أي أوامر من الجهاز باعتقال عرمان وأكدت عدم صلتها بالحادثة.

ونددت حركة تحرير السودان بزعامة عبد الواحد نور باعتقال عرمان، وحذرت على لسان متحدثها الرسمي محمد عبد الرحمن الناير، المجلس العسكري من المضي على نسق خطوات الرئيس المعزول والكف عن الممارسات المنافية للمواثيق الدولية.

وطالب الناير المجلس العسكري بالإفراج الفوري عن عرمان وكافة المعتقلين السياسيين.

بدورها دانت الجبهة الوطنية للتغيير اعتقال ياسر عرمان ودعت لإطلاق سراحه.

وقال الأمين العام للجبهة فرح عقار إن هذه السياسات لن تصنع سوى مزيد من الخبال والفشل في تحقيق السلام والاستقرار.

ورأت حركة العدل والمساواة في اعتقال عرمان "خطوة أخرى خطيرة" تؤكد أن المجلس العسكري لا يعدو أن يكون امتدادا لنظام البشير.

ودانت الحركة باسم متحدثها معتصم صالح "الاعتقال التعسفي" وطالبت بإطلاق سراحه ورفاقه فوراً دون قيد أو شرط، كما حملت المجلس العسكري مسؤولية سلامتهم.

واستنكر أمين عام تحالف نداء السودان مني أركو مناوي قيام جهات أمنية وعسكرية باقتحام مقر إقامة اعضاء الحركة الشعبية في الخرطوم وتعرضها لهم بالضرب والإهانة واعتقال ياسر عرمان.

وحمل في تصريح المجلس العسكري مسؤولية هذا التصرف غير المبرر كما حملهم مسؤولية أمن وسلامة القيادي المعارض وطالب معتقليه بالإفراج الفوري عنه.

بدورها دانت حركة تحرير السودان اعتقال ياسر سعيد عرمان وحملت باسم أمين الإعلام محمد حسن هارون المجلس العسكري مسؤولية الحادث" وكل الفوضى التي تقوم بها قوات الدعم السريع وجهاز الأمن في حق المواطنين الأبرياء وفي حق قيادات أحزاب المعارضة الشريفة وكل المناهضين لسياسة المجلس العسكري".

واعتبر رئيس حركة تحرير "كوش" السودانية محمد داؤود بنداك اقتياد ياسر عرمان والاعتداء عليه يؤكد سير المجلس العسكري في تأكيد انقلابه على الثورة وعلى إرادة الجماهير المتمسكة بالسلمية.

ودعت حركة تحرير السودان-المجلس الانتقالي المجتمعين الدولي والإقليمي وكافة المنظمات الحقوقية الى التحرك الفوري للضغط على المجلس العسكري للكشف عن مكان عرمان وإطلاق سراحه دون أي قيد او شرط.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

المهنيون والتنسيقية وما بينهما 2019-11-19 20:39:14 بقلم : محمد عتيق عندما انفجرت المظاهرات الشعبية منتصف ديسمبر ٢٠١٨ في البلاد ،وآثرت القوى السياسية وعلى رأسها نداء السودان الدفع بلافتة المهنيين لقيادة الثورة لأسباب بعضها موضوعية وأخرى تكتيكية ، كان على قوى المعارضة (...)

"خليك مع الزمن " وضد العنصرية 2019-11-18 20:08:46 اْحتفي برمضان زائد جبريل ياسر عرمان المصانع التي انتجت رمضان زائد جبريل ؛أغلقت أبوابها وتوارت خلف سحب الغياب ، وأفل البلد الذي أنجب رمضان زائد قبل الشروق ، ولم يعد موجوداً في الخريطة مثلما كان ذاخراً باطياف البشر واللغات (...)

الترابي والجيش: من دبر الانقلاب 2019-11-12 08:08:26 مقاربة بين المحاكمة والتاريخ بقلم : عبدالحميد أحمد نحو منتصف العام 1989 فرغت سكرتاريا الحزب الشيوعي السوداني من صياغة مسودة تقييم 19 يوليو وانتهت إلى الأعتراف بأن: "19 يوليو انقلاب عسكري، نظمته وبادرت بتنفيذه مجموعة من (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2019 SudanTribune - All rights reserved.