الصفحة الأساسية | الأخبار    الاثنين 18 تموز (يوليو) 2016

قوى (نداء السودان) تشرع في مناقشة قضايا الهيكلة والموقف من (خارطة الطريق)

separation
increase
decrease
separation
separation

باريس 18 يوليو 2016 - بدأت قوى (نداء السودان) اجتماعات مفصلية بالقرب من العاصمة الفرنسية باريس، لبحث قضايا تتصل بالهيكلة والموقف من خارطة الطريق المطروحة من الوساطة الأفريقية للسلام في السودان.

JPEG - 10 كيلوبايت
أمين مكي مدني

وقال رئيس كونفدرالية منظمات المجتمع المدني، أمين مكي مدني، لـ(سودان تربيون) في مقر الاجتماع، الاثنين، إن اللقاء الحالي يأتي في سياق دفع عمل المعارضة، ولتوضيح الخطوات اللازمة للانضمام لخارطة الطريق وليس لبحث التوقيع عليها كما يشاع.

وأوضح أن الاجتماع سيناقش أيضا اكمال القضايا الخاصة بالهيكلة وتكملة بعض تكوينات المكتب الرئاسي.

وأضاف "لا يوجد في الأجندة بأن الحاضرين جاؤوا لمناقشة التوقيع على الخارطة... إنما للاتفاق على الموقف من اجتماعات أديس ومناقشة المكاتبات التي جرب بين رئيس حزب الأمة الصادق المهدي والحركة الشعبية مع الوسيط أمبيكي".

وأشار الى أن الاجتماع سيبحث كل الاعتبارات ويواصل النظر في المطلوبات المفترض توافرها ليجتمع الكل وفقا للقرار الأفريقي "539".

وجرت مراسلات بين ثابو أمبيكي وزعيم حزب الأمة سبقها اجتماع بين الرجلين بجوهانسبرج في محاولة من الوساطة الأفريقية لاقناع المعارضة بالانضمام لخارطة الطريق التي وقعت عليها الحكومة منفردة، حيث تتمسك قوى المعارضة بأن يسبق انضمامها للخارطة عقد ملتقى للحوار في الخارج، بجانب تهيئة الأجواء بوقف الحرب والافراج عن المعتقلين واتاحة الحريات بالبلاد.

وطلبت قوى في المعارضة من الوسيط إرفاق الخارطة بملحق ومذكرة تفاهم يستوعب تحفظاتها حيال بنود الخارطة، لكن الوساطة امتنعت عن التجاوب مع تلك المطالب غير أنها قدمت وفقا للمهدي مقترحات للتعامل الايجابي معها حيث قال خلال خطبة عيد الفطر في السادس من يوليو الجاري "أن ذلك يفتح الطريق إذا وافقنا عليها لتوقيعنا على خريطة الطريق وبالتالي فتح المجال للحوار الذي مهما اختلفت التسميات فهو في الحقيقة استجابة لقرار مجلس السلم والأمن الأفريقي رقم (539)".

وبحسب تعميم صحفي تلقته (سودان تربيون) الاثنين، فان قوى "نداء السودان" اجتمعت بحضور زعيم حزب الأمة الصادق المهدي، رئيس الحركة الشعبية ـ شمال، مالك عقار، رئيس حركة العدل والمساواة جِبْرِيل إبراهيم، وأمين مكي مدني عن منظمات المجتمع المدني، وبعض رؤساء أحزاب قوى الإجماع الوطني فيما ينتظر أن يكون رئيس حركة تحرير السودان مني أركو مناوي قد انضم للاجتماع في المساء.

وبحسب التعميم فإن المجتمعين كلفوا لجنة لتقديم مقترحات تشمل: اعلان الهيكل النهائي لقوى نداء السودان، والبرنامج التفصيلي لتصعيد المقاومة الجماهيرية نحو الانتفاضة، والموقف من الحل السلمي وخارطة الطريق، والعمل على تقوية نداء السودان داخليا وخارجيا كمظلة عريضة وفاعلة للمعارضة السودانية.

في غضون ذلك قال المجلس القيادي للجبهة الشعبية المتحدة للتحرير والعدالة إنه قرر الانسحاب من الاجتماع الحالي لقوى نداء السودان، احتجاجا على دعوة القيادي الأمين داؤود للمشاركة فيه.

وأفاد المجلس أنه عقد اجتماعا استثنائيا خلص الى أن الشخص المدعو منتحل لأسم الجبهة الشعبية المتحدة للتحرير والعدالة، ورأى في الخطوة عملا "غير أخلاقيا ولا يتسم بالقانونية" سيما وان الرجل تم فصله من التنظيم في وقت سابق.

وحملت الجبهة الشعبية حركة العدل والمساواة ورئيسها مسؤولية ما اسمته المحاولات المستمرة لتخريب التنظيم بإستقطاب شخصيات مشبوهة.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

ياسر عرمان وغصن الزيتون (2-3) 2018-05-24 22:50:57 مصطفى عبد العزيز البطل mustafabatal@msn.com بعد وفاة جون قرنق طلب مسئول أمريكي زائر من أحد القادة التاريخيين للحركة الشعبية لتحرير السودان من أبناء الجنوب أن يشرح له نظرية السودان الجديد، فرد القائد الجنوبي: "نظرية (...)

الرائد لا يكذب أهله 2018-05-21 17:14:52 الإمام الصادق المهدي 16/5/2018م أمتنا العربية والأمة الإسلامية والعالم، عوالم تمر بمرحلة خطيرة يعتبرها بعض الناس غلياناً منذراً بحرب كونية لا تبقى ولا تذر. وأسوأ ما في الأمر قصور التشخيص لهذه الحالات، بالتالي تهافت (...)

ياسر عرمان وغصن الزيتون (١-٣) 2018-05-21 01:12:39 مصطفى عبد العزيز البطل mustafabatal@msn.com (1) يستحق الحبيب ياسر عرمان ان نقول له: حمد الله على السلامة وألف مبروك، فكون أن هذا الحبيب وصل متأخرا لا يمثل اشكالية ذات وزن، فقد قيل: أن تأتي متأخرا خيرٌ من ألا تأتي. (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

حركة / جيش تحرير السودان بيان مهم حول الأوضاع الراهنة في البلاد 2018-05-25 21:04:35 إلى جماهير الشعب السوداني الوفية لا يخفى على أحد أن نظام الإبادة الجماعية والتطهير العرقي، ومنذ أول يوم إستهل فيه عهده البغيض، كان يستهدف الصدام مع الشعب السوداني، فبدأ بوأد النظام الديمقراطي ثم إعدام الشهيد علي فضل مروراً (...)

ذكرى شهداء الكرامة 2018-05-21 23:22:45 الحرية - العدل - السلام - الديمقراطية حركة / جيش تحرير السودان - المجلس الإنتقالي جماهير شعبنا الكريم في مثل هذا اليوم، و كما درجة العادة، فإننا نحظى بدقيقة من الصمت لتعانق أرواحنا أرواح رفاقنا الذين بسببهم لا نزال على (...)

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.