الصفحة الأساسية | الأخبار    الخميس 16 حزيران (يونيو) 2016

قيادات معارضة تغادر إلى أديس أبابا للمشاركة في اجتماع (نداء السودان)

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 16 يونيو 2016 ـ غادرت قيادات من القوى السياسية السودانية إلى أديس أبابا للمشاركة في الاجتماع التشاوري لقوى "نداء السودان"، مساء الخميس، بمشاركة المبعوثين الدوليين، في محاولة لحمل قوى المعارضة على توقيع خارطة الطريق.

JPEG - 40 كيلوبايت
وفد قوى "نداء السودان" عقب مشاوراته في أديس أبابا 24 أغسطس 2015

ورفضت الحركة الشعبية ـ شمال، وحركتي "تحرير السودان" و"العدل والمساواة" وحزب الأمة القومي التوقيع على خارطة طريق حول الحوار الوطني ووقف الحرب، دفعت بها الآلية الأفريقية، في مارس الماضي، بينما وقعت الحكومة والوسيط الأفريقي على الوثيقة منفردين.

وقال المؤتمر السوداني المعارض إن رئيس الحزب عمر الدقير غادر إلى أديس أبابا فجر الخميس للمشاركة في الاجتماع التشاوري لقوى "نداء السودان".

وأبدى المتحدث باسم الحزب محمد حسن عربي في بيان أمله في أن يكون الاجتماع "إضافة لحركة النضال الوطني ضد نظام المؤتمر الوطني".

ودعا البيان قوى المعارضة إلى "الارتفاع إلى مستوى تحديات المرحلة والعمل الدؤوب لتوحيد وتنسيق الجهود لمقاومة الشمولية وهزيمتها، عوضاً عن الاستغراق في الشجون الصغرى والخلافات الهامشية وتوهم المعارك في غير معترك".

وكان تحالف قوى الاجماع الوطني المعارض في الداخل قد أكد أن المشاورات التي يجريها أمبيكي حول خارطة الطريق لا تعني التحالف في شيئ، كما طالبت أطرافه بتمثيلها في الاجتماع كل على حده.

وأكد حزب المؤتمر السوداني أنه ومنذ تأسيس "نداء السودان" ظل حريصاً على تطوير هذا التحالف وتفعيله بإعتباره الصيغة الأكثر شمولاً لتنسيق العمل المعارض وتوحيده من أجل التغيير، والضمانة الموضوعية لتلافي تحديات الإنتقال لدولة ما بعد "الإنقاذ".

وأوضح أن الاجتماعات التي تنطلق مساء الخميس ستناقش قضايا الحلف الداخلي المتمثلة في متابعة وتقييم تنفيذ مقررات اجتماع باريس والتعاطي مع التطورات السياسية المحلية والدولية، مؤكدا أن الاجتماع لا علاقة له بالآلية الأفريقية.

واكتنف الغموض مصير اجتماع قوى "نداء السودان" لمناقشة الموقف من خارطة الطريق بعد اجتماع رئيس الوساطة الأفريقية ثابو امبيكي وزعيم حزب الأمة القومي الصادق المهدي بجوهانسبيرج في يونيو الحالي، وسط تصريحات متضاربة من قيادات التحالف المعارض.

في ذات السياق قال رئيس تيار إسناد الحوار عمار السجاد إنه غادر أيضا إلى أديس أبابا على هامش مبادرة المبعوث الأميركي دونالد بوث والتي أطرافها الحركات المسلحة وحزب الأمة.

وأكد السجاد في تعميم تلقته "سودان تربيون" أن الخطوة تأتي "تسويقا لمخرجات الحوار ودفعا للعملية السلمية والتسوية السياسية"، مشيرا إلى أن وفدا من تنسيقية إسناد الحوار سيلحق به بعد أن أخطروا المبعوث الأميركي بمبادرتهم.

وشدد على أن الإسناد يعتمد كليا على مساهمات عضويته في التمويل ويرفض رفضا باتا أي مساهمات أو مساعدات حكومية أو من الوسطاء لتغطية نفقات حركته.

من جانبه أبدى المكتب القيادي لحزب المؤتمر الوطني الحاكم أمله في أن تشهد المفاوضات بين أطراف المعارضة بأديس أبابا إقدامها على التوقيع على خارطة الطريق "حتى يستقر السودان وينعم بالأمن ويودع وداعاً أبدياً الحرب والمعاناة".

وأشاد نائب رئيس الحزب إبراهيم محمود حامد بما يبذل من جهود وما تم من ضغوط من أجل توقيع مختلف الأطراف على خارطة الطريق، خاصا بذلك رئيس الوزراء الأثيوبي والآلية الأفريقية الرفيعة وغيرهم من الأطراف على مستوى العالم من الساعين لتحقيق الأمن والاستقرار بالسودان.

ودعا حامد في تصريحات صحفية عقب اجتماع للمكتب القيادي برئاسة الرئيس عمر البشير، انفض فجر الخميس، جميع القوى السياسية بالبلاد للتسامي فوق المصالح الحزبية والشخصية وترجيح المصالح الوطنية حتى يتجاوز الوطن ظروف الحرب والإقتتال.

وكانت حركة العدل والمساواة قد استبقت اجتماع قوى "نداء السودان" بإصدار تعميم، يوم الأربعاء، حددت فيه 3 عيوب لخارطة الطريق ورأت ضرورة استيفاء عدة ملاحظات للقبول بالخارطة ولتكون إطارا عاما للعملية السياسية.

ولخص التعميم عيوب خارطة الطريق في: عدم اشتراطها أسبقية وقف العدائيات وفتح مسارات العمل الإنساني على الحوار الوطني، وعدم النص على أولوية وأحقية المفاوضات حول قضايا السلام وملفات الأقاليم المتأثرة بالحرب، وإغفال أن يكون المؤتمر التحضيري المفضي للحوار القومي الدستوري شاملا لكافة أطراف الازمة السودانية بلا إقصاء.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

إضاءات عابرة حول العلاقة بين فيديل كاسترو والحركة الشعبية 2016-12-05 22:04:04 المحاربون القدامي لا يموتون ياسر عرمان أما أن تحب فيديل كاسترو أو تكرهه، في الغالب لا حياد حينما يتعلق الأمر بفيديل كاسترو، في حياته أو عند مماته، يقف الناس منه على ضفتي نهر، ولكن النهر يمضي، أما عن نفسي فإني من المحبين (...)

من موج القاع إلى السونامي.. دروس يوم العصيان 2016-12-03 13:09:31 د. غازي صلاح الدين العتباني إنه لخطأ كبير أن يهوّن حراس المِحْراب من خطر العصيان الذي جرى في مدينتهم بمسمع منهم ومرآى دون أن يقدروا على منعه. يومها صاروا كعامة القوم ينتظرون النتائج لا يصنعونها. القوانين الآن تغيرت. في (...)

في ذكرى الاستقلال دخول أمريكا في المسألة السودانية:1951-1953 (4) 2016-12-03 12:35:36 دكتور فيصل عبدالرحمن على طه ftaha39@gmail.com بريطانيا تطرح صيغة جديدة بشأن السودان بعد إقالة حكومة الوفد في 27 يناير 1952، كُلف علي ماهر بتشكيل الحكومة ولكنه استقال في أول مارس 1952 وخلفه أحمد نجيب الهلالي. وقد تبين من (...)


المزيد

فيديو


أخر التحاليل

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)

تفكُّك الدَّولة السُّودانية: السِّيناريو الأكثر تَرجيحاً

2013-02-10 19:52:47 بقلم د. الواثق كمير kameir@yahoo.com مقدمة 1. تظل الأزمات السياسية المتلاحقة هي السمة الرئيس والمميِّزة للفترة الانتقالية منذ انطلاقها في يوليو 2005، في أعقاب إبرام اتفاقية السلام الشامل بين حكومة السودان ممثلة في حزب (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

السودان: إسكات المدافعات عن حقوق النساء 2016-03-31 20:23:10 اعتداءات جنسية وتهديدات من قبل قوات الأمن (نيروبي، 24 مارس/آذار 2016) – قالت "هيومن رايتس ووتش" في تقرير أصدرته اليوم إن قوات الأمن السودانية استخدمت العنف الجنسي والتهديد وأشكال أخرى من الانتهاكات لإسكات المدافعات عن (...)

المجموعة السودانية للديموقراطية أولاً في اليوم العالمي للعدالة الاجتماعية 2016-02-19 21:45:54 يحتفل العالم في العشرين من فبراير من كل عام باليوم العالمي للعدالة الاجتماعية، وهو اليوم الذي خصصته الأمم المتحدة للفت الإنتباه لازمات التمييز والتهميش والإقصاء والحرمان والإستغلال بين وداخل الشعوب، وأهمية تحقيق العدالة (...)

بيان لحركة (الإصلاح الآن) حول تعرفة المياه 2016-02-19 21:41:21 سلطة المؤتمر الوطني، ووجبة اخري من رفع الدعم الذي اصبح لا يري بالعين المجردة بعد ان تخلت الدولة عن دورها الأساس في توفير الحياة الكريمة للمواطن المسحوق فما ان مرر البرلمان زيادة غاز الطبخ جبرا وليس اختيارا ، هاهم الان نواب (...)


المزيد


Copyright © 2003-2016 SudanTribune - All rights reserved.