الصفحة الأساسية | الأخبار    الخميس 29 تشرين الثاني (نوفمبر) 2018

كاستيلو: جنوب السودان الأقرب للعرب والأوروبيون مستعدون لدعم السلام

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 29 نوفمبر 2018 ـ قال رئيس الحركة الوطنية بجنوب السودان كاستيلو قرنق إن بلاده أقرب الدول جنوب الصحراء للعرب، كما أن مصر وليبيا لم تعارضا تطلعات الجنوبيين، وشدد أن الدول الأوروبية باتت الآن مستعدة لدعم السلام مجددا.

JPEG - 48.4 كيلوبايت
رئيس الحركة الوطنية بجنوب السودان د. كاستيلو قرنق

وأوضح كاستيلو لـ "سودان تربيون" أن جنوب السودان تحول بعد الانفصال وتبني شمال السودان للهوية العربية، إلى نقطة التقاء بين العرب والأفارقة.

وطالب النخب في دولة جنوب السودان بألا تخطئ التفكير في العرب لأن دولة الجنوب باتت أقرب دول جنوب الصحراء الآن للدول العربية، قائلا: "الجار قبل الدار بغض النظر عن أي اختلافات أخرى".

وأفاد أن ثمة الكثير الذي يمكن أن يخدم جنوب السودان من تقوية علاقاته بالدول العربية "لأن الأنجليزي أو الألماني او الأميركي لا يمكن أن يكون أقرب للجنوب سوداني من السوداني أو المصري أو الليبي".

وأشار كاستيلو إلى أن "مصر وليبيا لم تعارضا تطلعات الجنوبيين وكما رأينا إبان حرب الاستقلال لم يكن جون قرنق يخاف الذهاب إلى القاهرة أو طرابلس أثناء الحرب. العرب في هاتين الدولتين كان بامكانهم القبض على قرنق وتسليمه للخرطوم".

وذكر أن غالبية الجنوبيين يتحدثون ويفهمون اللغة العربية أكثر أي لغة أخرى مبينا أن الرئيس سلفا كير عندما يخاطب مواطنيه بالعربية يفهمه عدد أكبر وهو ما لا يحدث عندما يخاطبهم بالأنجليزية.

ونصح الدول العربية بتقوية أواصر الصداقة مع جنوب السودان ومساعدته على النهوض.

إلى ذلك قال رئيس الحركة الوطنية إن من واقع مشاورات أجراها في عدة دول أوروبية فإن الأوروبيين يؤيدون عملية السلام الأخيرة ومستعدون الآن لدعمها.

وأوضح أن دولا غربية ترى أن الحرب في جنوب السودان الأخيرة شبيهة بحرب الثلاثين عاما التي شهدتها أوروبا وذلك بتحول الحرب في الدولة الحديثة إلى "حرب الكل على الكل".

وتابع "قيل إنها حرب الدينكا ضد النوير ثم النوير ضد النوير ثم بعض القبائل الدينكا ضد الدينكا ثم الإستوائيين ضد الدينكا وأخيرا بعض الإستوائيين ضد الإستوائيين".

وأكد كاستيلو، وهو مقيم في ألمانيا، أن الدول الأوروبية تلوم الجنوبيين على إفسادهم كل المجهودات الغربية التي بذلت لجلب السلام في دولة الجنوب والعودة للحرب مجددا، لكنه تلمس خلال جولة أوروبية تأييدا لإحلال السلام رغم توجيه أسئلة له تتعلق بمدى استمرار السلام وهل ستكون هذه هي الحرب الأخيرة.

وأضاف أن الأوروبيون يقولون: "لا يوجد من يريد تمويل المسار السلمي لنعود مجددا إلى الحرب". وزاد "كان ردي دائما أن الحرب أنهكت شعب جنوب السودان مثلما فعلت حرب الثلاثين عاما في أوروبا. لن تبدأ حرب أخرى ليكون شخص ما في منصب سياسي ما".

وشدد أن السلام يعد سلاحا أقوى من الحرب ويمثل تطلعات لجميع الأطراف وأن الدول الغربية تعتقد عن تجربة أن الحرب إذا استمرت طويلا تكون بلا هدف وتخرج عن إطارها السياسي وتتجهة نحو الفوضى.

وأكد أن نجاح السودان في ملف السلام بدولة جنوب السودان جعل الرأي العام الغربي يعيد النظر في الرئيس عمر البشير وسط استغراب مما حققه في اتفاقية السلام لكون الإنطباع السائد حتى بين الدول الأفريقية بأن الخرطوم هي "العدو اللدود" لجوبا.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

السودان واليوم العالمي لحقوق الإنسان: أنضحك أم نبكي!! 2018-12-10 15:15:01 بقلم: د. خالد لورد يحتفل العالم في العاشر من ديسمبر من كل عام بالإعلان العالمى لحقوق الإنسان الذي يمثل وثيقة دولية تاريخية تبنتها منظمة الأمم المتحدة فى العاشر من ديسمبر 1948م، فى قصر شايو فى باريس. يعتبر الإعلان العالمى (...)

اذهبوا مدى الحياة 2018-12-09 21:49:11 بقلم : محمد عتيق في الأنباء أن عدداً كبيراً من نواب البرلمان قد تداولوا أمر تعديل في الدستور يسمح لرئيس الجمهورية ان يترشح للرئاسة في ٢٠٢٠ ، وأنهم لم يكتفوا في مقترح التعديل بدورة إضافية او دورتين ، بل اقترحوا ان يستمر (...)

الشعوب لا تسأم تكاليف الحياة 2018-12-09 12:39:56 بقلم : ‏‎عمر الدقير لا نعني بتكاليف الحياة ما قد ينصرف إليه الذهن من أسعار السلع وفواتير الخدمات وبقية مفردات معجم السوق، سواء كانت سوداء أو بيضاء .. ما نعنيه بالتكاليف هو ما عبّر عنه زهير بن أبي سُلمى بقوله الشهير، الذي (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.