الصفحة الأساسية | الأخبار    الأحد 3 كانون الأول (ديسمبر) 2017

مبارك الفاضل: البشير زار روسيا للتخلص من أثر الآيدلوجيا الإسلامية

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 3 ديسمبر 2017 ـ قال نائب رئيس الوزراء السوداني، مبارك الفاضل، إن زيارة الرئيس عمر البشير إلى روسيا كانت ضمن جهود إصلاح الدبلوماسية السودانية، وتخليصها من أثر أيديولوجيا الحركة الإسلامية.

JPEG - 12.8 كيلوبايت
مبارك الفاضل المهدي (سودان تربيون)

وزار البشير قبل أيام جمهورية روسيا الاتحادية ليومين بناءً على دعوة رسمية من الرئيس الروسي فلاديمير بوتن، وأطلق خلال زيارته تصريحات ناقدة لسياسة الولايات المتحدة الاميركية في المنطقة.

وقال الفاضل في حوار مع صحيفة "الشرق الأوسط" السعودية، الأحد، إن البشير دار بسياسة السودان الخارجية (360) درجة، وأعاد علاقات السودان مع الخليج، والمملكة العربية السعودية، وأوروبا والولايات المتحدة، إلى طبيعتها، موضحاً أن زيارته لروسيا الغرض منها الانفتاح على المعسكر الشرقي.

وأضاف "الزيارة كانت ضمن جهود إصلاح الدبلوماسية السودانية، وتخليصها من أثر الأيديولوجيا للحركة الإسلامية، وبرامجها ونفوذها، التي أدت لقصر علاقات البلاد على الصين ودول آسيا وحدها".

وينتظر أن تثير تصريحات الفاضل جدلا في الأوساط الحكومية، سيما وأن الرئيس البشير شدد في مقابلة مع شبكة (روسيا اليوم) قبل يوم من توجهه الى "سوشي" على عدم حل تنظيم الحركة الإسلامية في السودان وأكد انتماءه للتنظيم.

وأوضح مبارك الفاضل أن الحركة الإسلامية اختارت الدخول في مواجهة أيديولوجية مع الغرب وأميركا، واعتبرت روسيا وشرق أوروبا امتداداً لهما.

وتابع "ولأن روسيا تتفق مع الغرب في مواجهة التطرف الديني، وذلك يتناقض مبدئياً مع أجندة الحركة الإسلامية، لذا ابتعد السودان عن روسيا".

وأكد أن الزيارة ليست إلّا تحولاً لتحالف محوري مع روسيا، واعتبرها مشابهة زيارة الملك السعودي إلى روسيا، وتوقيعه اتفاقيات بينها تسليح بثلاثة مليارات دولار، بجانب توقيع دولة الإمارات العربية المتحدة الأسبوع الماضي لاتفاقية استراتيجية لتخزين القمح الروسي في الإمارات.

وأوضح الفاضل أن الرئيس البشير قاد الحوار الوطني لتفكيك سيطرة الحركة الإسلامية، والتخلي عن أجندة الإسلاميين في السياسة الخارجية والداخلية، ما أدى للتغيير في الموقف الأميركي نهاية عهد باراك أوباما، فيما يسير الرئيس دونالد ترمب في هذا الاتجاه.

وقال إن السياسات الاميركية المتشددة مع السودان في السابق كانت موجّهة للحكومة حين كانت تستند على أجندة الحركة الإسلامية، لكن بعدما بدّل البشير هذه السياسة انفتح الوضع أمامه.

وذكر الفاضل أن ما اثاره نائب وزير الخارجية الاميركية خلال زيارته الخرطوم الأسابيع الماضية، من قضايا دينية أو إسلامية خلال زيارة سوليفان، صاحبه (سوء فهم).

وأوضح أن ما أثاره هو قرارات الحوار الوطني ذاتها، التي نصت على إزالة المواد (151. 152، 153) من قانون النظام العام، المتعلقة بـ "اللبس الفاضح" و"الإزعاج العام"، لأنها وفرت مداخلا لاختراقات وانتهاكات لحقوق الإنسان وحقوق السودانيين وحرياتهم.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

جِنْ الجنجويد ! 2018-09-25 14:54:27 كتبت : سلمى التجاني أقرب قراءة لما تقوم به قوات الجنجويد من انتهاكات في حق المواطنين بأحياء الخرطوم ، وذلك باستهداف الشباب بالضرب وحلاقة الشعر ، هو أن هذه القوات قد كُلِّفت بمهمة إثارة الرعب في الشوارع ، في أوساط الشباب (...)

سؤال الشباب ...( ٨ ) 2018-09-24 16:44:46 كتب : محمد عتيق عبر عدد من الحلقات في هذه الزاوية جرت مخاطبة الأجيال الشابة الجديدة ، وفي ختامها اود تلخيص ‏بعضها واستكمالها .. ‏مع التأكيد على احترامنا التام لآباء الاستقلال ‏وقيادات الدولة السودانية المستقلة حتى اليوم (...)

الصَّادق المهدي.. تجلِّيات زعيم طائفي (1 - 6) 2018-09-23 22:34:51 الدكتور عمر مصطفى شركيان shurkiano@yahoo.co.uk مقدِّمة ترددت كثيراً، أو ملكني التردُّد في أكثر من مرة فيم أسمِّي هذا العمل الذي أودُّ أن أقوم به، أو أعكف عليه. أهو خطاب مفتوح إلى من يهمه الأمر خاصة، والمواطنين من أهل (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.