الصفحة الأساسية | الأخبار    الخميس 23 آذار (مارس) 2017

شكاوى من بطء التقاضي واستغلال أطراف كشهود اتهام ضد الناشط مضوي

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 23 مارس 2017 ـ قدم محامي الناشط د. مضوي إبراهيم طلبا للنيابة يشكو بطء إجراءات إحالة قضيته للمحكمة، بينما دفعت أسرة مضوي بمذكرة للمدعي العام حوت تخوفا من استغلال أطراف أخرى كشهود اتهام ضد الناشط المعتقل منذ أكثر من مائة يوم.

JPEG - 11.5 كيلوبايت
الناشط في مجال حقوق الإنسان د. مضوي إبراهيم آدم

واعتقل جهاز الأمن والمخابرات في 7 ديسمبر الماضي د. مضوي "59 عاما"، استاذ الهندسة الميكانيكية بجامعة الخرطوم والحائز في العام 2005 على جائزة منظمة "فرونت لاين ديفندرز" بإيرلندا ـ المؤسسة الدولية لحماية المدافعين عن حقوق الإنسان ـ.

وقال نبيل أديب المحامي لـ "سودان تربيون" الخميس، إنه التقى مضوي قبل يومين وقدم طلبا لنيابة أمن الدولة شكا فيه من بطء الإجراءات المتعلقة بموكله ما يجعله حبيسا في الحراسة.

وأضاف أديب: "طلبنا من النيابة إحالة القضية إلى المحكمة أو اطلاق سراح مضوي"، وتابع "أنا مطمئن تماما أنه لا يوجد اتهام جدي ضد مضوي.. إذا تمت إحالة الملف للمحكمة ستشطب القضية".

وأفاد موقع "سودان سفاري" الإلكتروني المحسوب على السلطات الأمنية في وقت سابق، بأن مضوي الناشط في العمل الإنساني، متهم بتدبيج تقارير "مفبركة" لمنظمة العفو الدولية.

وأغلقت السلطات في مارس 2009 منظمة السودان للتنمية الاجتماعية "سودو"، التي يديرها د. مضوي إبراهيم.

من جانبه قالت صباح آدم عقيلة مضوي لـ "سودان تربيون" الخميس إن الأسرة قدمت مذكرة للمدعي العام، تمت الإشارة فيها إلى أن مضوي لم يتم التحقيق معه سوى مرة واحدة في النيابة رغم تطاول فترة اعتقاله، مشيرة إلى أن النيابة تقول إن لديها تحريات لم تتم بعد.

وأفادت صباح أن المذكرة أشارت إلى ما أسمته "الوضع غير المفهوم" لأشخاص تم اعتقالهم على ذمة قضية مضوي وجرى الإفراج عنهم لاحقا بشكل مشروط، موضحة أن هناك اتجاها ليكونوا شهود اتهام.

وأفرجت سلطات الأمن في مارس الحالي عن ثلاثة أشخاص اعتقلتهم على ذمة صلات بمضوي إبراهيم، وهم آدم الشيخ السائق الخاص لأسرة مضوي، و"عبد المخلص" و"عبد الحكم" الناشطان في مجال العون القانوني والإنساني بولاية النيل الأزرق.

وقالت مصادر لـ "سودان تربيون" لاحقا إنه تم اطلاق سراح الثلاثة بالضمان الشخصي غير أنهم لا يعلمون ما هو وضعهم القانوني هل سيستعان بهم كشهود أم كمتهمين.

وكان جهاز الأمن والمخابرات اعتقل تسنيم طه الزاكي "25 سنة" المحامية بالفاشر عاصمة ولاية شمال دارفور ونورا عبيد "40 سنة" المحاسبة بشركة "لامدا" المملوكة لمضوي بالخرطوم في 12 ديسمبر الماضي.

ولاحقا أبلغ أقرباء الفتاتين "سودان تربيون" أن الأمن نقل "تسنيم" و"نورا" إلى شقة في حي أركويت جنوبي الخرطوم خلال الشهر الحالي، وتم عرضهما أمام نيابة الأمن الدولة للتحري.

وقالت رحاب الصادق عضو هيئة محامي دارفور التي تتبنى الدفاع عن "تسنيم" إن وكيل النيابة أبلغهم بأن النيابة بصدد الحصول على اعتراف قضائي من الفتاتين واستخدامهما كشهود في قضية اعتقال د. مضوي.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

"احزاب الأمة" بين مطرقة التسريح، وسندان التقليص 2018-09-19 17:31:47 هل أطلق عليها الإسلاميون رصاص الرحمة؟ "احزاب الأمة" بين مطرقة التسريح، وسندان التقليص كتب: الجميل الفاضل • أنحسرت ظلال شجرة "الإنقاذ" بشكل متدرج عن معظم الأحزاب التي إنشقّ فرعها الرئيس "الإصلاح و التجديد" عن حزبها الأم (...)

هل سقط النِّظام ؟ 2018-09-16 23:05:12 كتبت : سلمى التجاني الهزَّة التي أصابت النِّظام طيلة أيام التشكيل الوزاري في الأيام الفائتة، أَظهَرت وعكست صورة حقيقية لما آل إليه من تآكل داخليّ، وفقدان ثقة بين قادته، وهشاشة حلفائه. فمشروع أسلمة الدولة والمجتمع الذي (...)

سؤال الشباب .. ( ٧ ) 2018-09-16 23:02:20 كتب : محمد عنيق للتدليل علي ما ذكرناه بان وسائلنا ومناهجنا في العمل العام كانت خاطئة نكتفي هنا بواحدة من المنظمات التي قامت في الخارج ( المنظمة السودانية لمناهضة التعذيب ) ، وذلك بإيراد مختصر لما كتبته في فترة سابقة عن (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.