الصفحة الأساسية | الأخبار    الخميس 23 آذار (مارس) 2017

شكاوى من بطء التقاضي واستغلال أطراف كشهود اتهام ضد الناشط مضوي

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 23 مارس 2017 ـ قدم محامي الناشط د. مضوي إبراهيم طلبا للنيابة يشكو بطء إجراءات إحالة قضيته للمحكمة، بينما دفعت أسرة مضوي بمذكرة للمدعي العام حوت تخوفا من استغلال أطراف أخرى كشهود اتهام ضد الناشط المعتقل منذ أكثر من مائة يوم.

JPEG - 11.5 كيلوبايت
الناشط في مجال حقوق الإنسان د. مضوي إبراهيم آدم

واعتقل جهاز الأمن والمخابرات في 7 ديسمبر الماضي د. مضوي "59 عاما"، استاذ الهندسة الميكانيكية بجامعة الخرطوم والحائز في العام 2005 على جائزة منظمة "فرونت لاين ديفندرز" بإيرلندا ـ المؤسسة الدولية لحماية المدافعين عن حقوق الإنسان ـ.

وقال نبيل أديب المحامي لـ "سودان تربيون" الخميس، إنه التقى مضوي قبل يومين وقدم طلبا لنيابة أمن الدولة شكا فيه من بطء الإجراءات المتعلقة بموكله ما يجعله حبيسا في الحراسة.

وأضاف أديب: "طلبنا من النيابة إحالة القضية إلى المحكمة أو اطلاق سراح مضوي"، وتابع "أنا مطمئن تماما أنه لا يوجد اتهام جدي ضد مضوي.. إذا تمت إحالة الملف للمحكمة ستشطب القضية".

وأفاد موقع "سودان سفاري" الإلكتروني المحسوب على السلطات الأمنية في وقت سابق، بأن مضوي الناشط في العمل الإنساني، متهم بتدبيج تقارير "مفبركة" لمنظمة العفو الدولية.

وأغلقت السلطات في مارس 2009 منظمة السودان للتنمية الاجتماعية "سودو"، التي يديرها د. مضوي إبراهيم.

من جانبه قالت صباح آدم عقيلة مضوي لـ "سودان تربيون" الخميس إن الأسرة قدمت مذكرة للمدعي العام، تمت الإشارة فيها إلى أن مضوي لم يتم التحقيق معه سوى مرة واحدة في النيابة رغم تطاول فترة اعتقاله، مشيرة إلى أن النيابة تقول إن لديها تحريات لم تتم بعد.

وأفادت صباح أن المذكرة أشارت إلى ما أسمته "الوضع غير المفهوم" لأشخاص تم اعتقالهم على ذمة قضية مضوي وجرى الإفراج عنهم لاحقا بشكل مشروط، موضحة أن هناك اتجاها ليكونوا شهود اتهام.

وأفرجت سلطات الأمن في مارس الحالي عن ثلاثة أشخاص اعتقلتهم على ذمة صلات بمضوي إبراهيم، وهم آدم الشيخ السائق الخاص لأسرة مضوي، و"عبد المخلص" و"عبد الحكم" الناشطان في مجال العون القانوني والإنساني بولاية النيل الأزرق.

وقالت مصادر لـ "سودان تربيون" لاحقا إنه تم اطلاق سراح الثلاثة بالضمان الشخصي غير أنهم لا يعلمون ما هو وضعهم القانوني هل سيستعان بهم كشهود أم كمتهمين.

وكان جهاز الأمن والمخابرات اعتقل تسنيم طه الزاكي "25 سنة" المحامية بالفاشر عاصمة ولاية شمال دارفور ونورا عبيد "40 سنة" المحاسبة بشركة "لامدا" المملوكة لمضوي بالخرطوم في 12 ديسمبر الماضي.

ولاحقا أبلغ أقرباء الفتاتين "سودان تربيون" أن الأمن نقل "تسنيم" و"نورا" إلى شقة في حي أركويت جنوبي الخرطوم خلال الشهر الحالي، وتم عرضهما أمام نيابة الأمن الدولة للتحري.

وقالت رحاب الصادق عضو هيئة محامي دارفور التي تتبنى الدفاع عن "تسنيم" إن وكيل النيابة أبلغهم بأن النيابة بصدد الحصول على اعتراف قضائي من الفتاتين واستخدامهما كشهود في قضية اعتقال د. مضوي.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

"مناجم الملك سليمان" لرايدر هقارد: الأسطورة كمرجعيَّة تأريخيَّة ودينيَّة للاستعمار (3 من 3) 2018-02-24 17:20:53 الدكتور عمر مصطفى شركيان shurkiano@yahoo.co.uk الدور العربي والبرتغالي في زيمبابوي حين فارق الأمبراطور ماتوبي الحياة خلف عقيدة منظَّمة في أكثر ما يكون التنظيم مع وجود قساوسة قلَّما وُجِدوا في إفريقيا باستثناء مصر (...)

مع باديو: سبع سنوات والشعب يريد 2018-02-24 17:15:56 آلان باديو، إعادة ولادة التاريخ: عصر العصيان والانتفاضات، دار فرسو، ٢٠١١ آلان باديو، الفرضية الشيوعية، دار فرسو، ٢٠١٠ آلان باديو، الفكرة الشيوعية، ضمن الفكرة الشيوعية (تحرير كوستاس دوزيناس وسلافو جيجيك)، دار فرسو، ٢٠١٠ مصر (...)

قوش .. تحطيم الصندوق 2018-02-20 18:19:16 بقلم : سلمى التجاني دشَّن صلاح عبدالله قوش مدير الأمن والمخابرات ، خطته في عهده الثاني ، بتصريحاتٍ حملتها صحف اليوم . وعلى عكس توقعات قلَّة من المراقبين بأنه سيبدأ عهده الجديد بتفكير خارج الصندوق ، فإذا به يحطم الصندوق ( (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)

ورقة د. غازي صلاح الدين العتباني في ورشة عمل الانتخابات ومستقبل الممارسة السياسية بعنوان "آفاق الممارسة السياسية في السودان" 2017-12-08 14:32:35 بسم الله الرحمن الرحيم آفاق الممارسة السياسية في السودان "تحديات الإصلاح السياسي في السودان بتصويب نحو إصلاح الحركة السياسية الحزبية" بسم الله الرحمن الرحيم، نحمده على نعمه التي لا تعد، ونسأله أن يجمعنا على الهدى ويدلنا (...)

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.