الصفحة الأساسية | الأخبار    الثلاثاء 22 كانون الثاني (يناير) 2019

محكمة سودانية تحكم ببراءة طالب معارض اتهم بقتل شرطي

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 22 يناير 2019- قال حزب المؤتمر السوداني المعارض إن محكمة بالخرطوم برأت الثلاثاء الطالب عاصم عمر المتهم بقتل شرطي خلال احتجاجات طلابية وقعت في العام 2016،لكنه لازال حبيسا بسبب بلاغات أخرى.

JPEG - 25.6 كيلوبايت
عاصم عمر الى جانبه والده أثناء إحدى جلسات المحاكمة

وأفاد الحزب في بيان عن أمانة الإعلام تلقته (سودان تربيون) أن عمر حصل على الحكم بعد ثلاثة أعوام من الحبس و "التعذيب البدني والنفسي"، تضمن الضرب وتسبيب الأذى البدني الجسيم بالإضافة إلى مشقة تحمل الحكم الظالم بالإعدام ومقاومته قانونياً.

وقال المتحدث باسم الحزب محمد حسن عربي في تصريح لاحق "لم يتم حتى الآن الإفراج عن الطالب عاصم عمر حسن بعد الحكم ببراءته بسبب وجود إجراءات تسليم في بلاغات أخرى تحت المادة ١٣٩ من القانون الجنائي الاذى الجسيم".

وأضاف " البلاغات دونت في أبريل ٢٠١٦م والشاكين فيها بعض أفراد شرطة العمليات حيث زعموا أن عاصم هو من سبب لهم الاذى بالملتوف، وشهد بعضهم أمام المحكمة أنه القى الملتوف عليهم مما سبب لهم الاذى كما ادى الى قتل المرحوم".

ولفت عربي أن المحكمة قالت إنها "لم تطمئن الى صدق رواية الشهود وهو تعبير قانوني لطيف ترجمته انهم كذابين".

وابدى المتحدث قناعته بأن هذه البلاغات ستذهب أدراج الرياح بعد أن أعلنت المحكمة البراءة من القاء الملتوف بواسطة عاصم "وأن من ادعى خلاف ذلك كاذب".

وأردف "مسألة الإفراج مجرد اجراءات شكلية وبدأ محامو الدفاع الان في إكمالها ويتوقع الافراج عنه خلال ساعات".

وواجه الطالب المنتمي لتنظيم الطلاب المستقلين-الذراع الطلابي لحزب المؤتمر السوداني-بعد محاكمة طويلة حكما بالإعدام، لكن محاموه استأنفوا القرار فألغت محكمة الاستئناف الحكم وأمرت بإعادة محاكمته في أكتوبر من العام الماضي.

وتأسف بيان لأمانة الإعلام في الحزب على الاحتفال ببراءة عمر، في ظل مقتل أكثر من أربعين مواطن سوداني خلال الاحتجاجات الأخيرة.

وأضاف "هذا الوقت الذي تنتظم فيه بلادنا الثورة ضد النظام القاتل تكون براءة الطالب عاصم عمر حسن دليلاً على ذنب النظام الذي يجتهد عبر رئيسه ومدير جهاز أمنه لتلفيق اتهامات


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

معلومات جديدة عن الثورة والثورة المضادة والمجلس 2019-04-25 11:39:01 بقلم : ياسر عرمان الوضع الحالي اكثر الأوضاع دقة في تاريخ السودان منذ ١٩٥٦م ، ويطرح فرصة لتجديد الدولة السودانية بالكامل أو انهيارها بالكامل، وهذا يعتمد على مقدرة قوى التغيير والتجديد في استخدام الإمكانات والفرص التي (...)

على المجلس العسكري ان يكون اداة في يد الحركة الجماهيرية لا اداة في يد الحركة الاسلامية 2019-04-22 20:45:05 ياسر عرمان جماهير الشعب السوداني هي مصدر الشرعية، ولولا التضحيات التي قدمها الشعب السوداني طوال الثلاثين عاما والتي وصلت الي حدة الابادة الجماعية وجرائم الحرب ولولا شجاعة النساء و الشباب ونهر الشهداء والجرحى لما وصلنا الي (...)

الأزمة السودانية: أبعد من مجرد "إنقاذ" 2019-04-22 20:43:25 فاروق جبريل لا تتناطح عنزتان على حاجة البلاد الماسة للتغيير، ولكن تكمن الأزمة في تعريف هذا المصطلح النسبي. فبالتأكيد للمجلس العسكري و تجمع المهنيين وحاملي السلاح تصورات مختلفة, ربما كليا, عن التغيير المنشود. عموما، يمكن (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2019 SudanTribune - All rights reserved.