الصفحة الأساسية | الأخبار    الخميس 17 تشرين الثاني (نوفمبر) 2016

مخاوف من كساد في سوق الطيران بالسودان بعد تحرير تذاكر السفر

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 17 نوفمبر 2016 ـ تضاعفت أسعار تذاكر الطيران ونقل البضائع العالمي في السودان نحو 165% وسط مخاوف من تكبد شركات الطيران خسائر فادحة جراء الإحجام، وذلك ضمن آثار سياسات إقتصادية قاسية طبقتها الحكومة شملت زيادة تعرفة الطاقة وتحرير جزئي لسعر صرف الدولار.

JPEG - 32.5 كيلوبايت
مطار الخرطوم الدولي

وطبقا لأمر صادر عن مدير دائرة النقل الجوي بسلطة الطيران المدني السودانية أزهري عبد المجيد، فإنه سيتم اعتبارا من يوم الخميس "استخدام سعر الصرف 15.9 جنيه للدولار لإصدار تذاكر السفر و(نولون) البضائع العالمية فقط بدلا عن 6 جنيهات".

وقال رئيس اتحاد وكالات السفر والسياحة بالسودان محجوب المك لـ "سودان تربيون" إن القرار سيتسبب في انهيار سوق شركات الطيران في السودان بسبب الاحجام عن السفر وقلة الإقبال بعد أن أصبحت أسعار التذاكر فوق طاقة الكثيرين حيث بلغت نسبة الزيادة 165%.

وأبدى المك مخاوفه من أن تغادر شركات الطيران السوق السوداني لأنها ستضطر إلى تخفيض مبيعات التذاكر حتى لا تغادر طائراتها خالية، وهو ما سيؤدي بالطبع لخسائر في المنظور القريب.

وقال إنه غير واثق من أن القرار سيحل مشكلة الفرق بين سعر الدولار في الجهاز المصرفي والسوق الموازي، مشيرا إلى أن بنك السودان بعد أن أعلن عن تحرير جزئي لسعر الصرف ارتفع الدولار في السوق السوداء حاليا إلى نحو 17.5 جنيه ويمكن أن يصل إلى 25 جنيها.

وطبق بنك السودان المركزي قبل أسبوعين سياسة الحافز الجديدة، القاضية برفع سعر الدولار بالبنوك التجارية والصرافات بنسبة 131% ليقفز سعر الدولار في البنوك إلى 15.8 جنيه، مقارنة بـ 6.5 جنيه سعر البيع الرسمي سابقاً.

لكن الدولار واصل ارتفاعه مقابل الجنيه السوداني مقتربا من حاجز الـ 18 جنيها، ووصل يوم الثلاثاء الماضي في السوق الموازي 17,8 مقارنة بـ 17,6 جنيه الأسبوع الماضي، وسط مخاوف من وصوله إلى 20 جنيه خلال أسبوعين.

وأكد رئيس اتحاد وكالات السفر والسياحة أن الخطوط السعودية والخليجية اضطرت يوم الخميس إلى تخفيض السعر وإقرار زيادة معقولة في سعر التذاكر حتى تكون في متناول المسافرين على متنها.

وأوضح أن الخطوط السعودية كانت تبيع التذكرة بحوالي 2.8 ألف جنيه وباعتها يوم الخميس بـ 3.5 ألف جنيه، بيد أنه عاد وتسأل "لكن إلى متى ستصمد مع هذه الخسارة ؟".

وأشار محجوب المك إلى أن بقية الشركات تبيع تذاكر السفر بالدولار مثل الخطوط المصرية التي باعت تذاكر رحلاتها إلى القاهرة بـ 13 ـ 15 ألف جنيه بدلا عن 3 ـ 4 ألف جنيه، بينما وصل سعر تذكرة الـ "بزنس كلاس"، رجال الأعمال، إلى حوالي 33 ألف جنيه. ويسافر السودانيون إلى مصر لأغراض العلاج والسياحة.

وعزا الأمر الصادر من سلطة الطيران المدني يوم الأربعاء، الخطوة إلى تغير سعر الصرف المعلن من بنك السودان بتاريخ 15 نوفمبر الحالي، ما يقتضي تحديد سعر صرف الجنيه السوداني مقابل الدولار الأميركي لمبيعات تذاكر الطيران و"نولون" البضائع العالمي فقط.

وبعد أن حرر بنك السودان سعر صرف الدولار جزئيا، أردفت وزارة المالية الخطوة بتحرير سعر الوقود والدواء وزيادة تعرفة الكهرباء ضمن ما عدته سياسات إصلاحية لإقتصاد البلاد.

وكانت أولى آثار القرارات الإقتصادية زيادة تعرفة المواصلات الداخلية في المدن بنحو 50% ورحلات البصات السفرية بنسبة 20%، وسط مخاوف من أن تطال زيادات الأسعار الخبز وبقية الخدمات والسلع الاستهلاكية.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

"مناجم الملك سليمان" لرايدر هقارد: الأسطورة كمرجعيَّة تأريخيَّة ودينيَّة للاستعمار (3 من 3) 2018-02-24 17:20:53 الدكتور عمر مصطفى شركيان shurkiano@yahoo.co.uk الدور العربي والبرتغالي في زيمبابوي حين فارق الأمبراطور ماتوبي الحياة خلف عقيدة منظَّمة في أكثر ما يكون التنظيم مع وجود قساوسة قلَّما وُجِدوا في إفريقيا باستثناء مصر (...)

مع باديو: سبع سنوات والشعب يريد 2018-02-24 17:15:56 آلان باديو، إعادة ولادة التاريخ: عصر العصيان والانتفاضات، دار فرسو، ٢٠١١ آلان باديو، الفرضية الشيوعية، دار فرسو، ٢٠١٠ آلان باديو، الفكرة الشيوعية، ضمن الفكرة الشيوعية (تحرير كوستاس دوزيناس وسلافو جيجيك)، دار فرسو، ٢٠١٠ مصر (...)

قوش .. تحطيم الصندوق 2018-02-20 18:19:16 بقلم : سلمى التجاني دشَّن صلاح عبدالله قوش مدير الأمن والمخابرات ، خطته في عهده الثاني ، بتصريحاتٍ حملتها صحف اليوم . وعلى عكس توقعات قلَّة من المراقبين بأنه سيبدأ عهده الجديد بتفكير خارج الصندوق ، فإذا به يحطم الصندوق ( (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)

ورقة د. غازي صلاح الدين العتباني في ورشة عمل الانتخابات ومستقبل الممارسة السياسية بعنوان "آفاق الممارسة السياسية في السودان" 2017-12-08 14:32:35 بسم الله الرحمن الرحيم آفاق الممارسة السياسية في السودان "تحديات الإصلاح السياسي في السودان بتصويب نحو إصلاح الحركة السياسية الحزبية" بسم الله الرحمن الرحيم، نحمده على نعمه التي لا تعد، ونسأله أن يجمعنا على الهدى ويدلنا (...)

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.