الصفحة الأساسية | الأخبار    الثلاثاء 24 تموز (يوليو) 2018

مسؤول أممي يبحث بالسودان إخلاء آليات (يوناميد) من دارفور

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 24 يوليو 2018 ـ أجرى مسؤول أممي رفيع مباحثات في الخرطوم ودارفور حول الدعم اللوجستي الذي ستقدمه حكومة السودان لبعثة حفظ السلام بدارفور "يوناميد" لسحب معداتها وآلياتها من إقليم دارفور.

JPEG - 46.3 كيلوبايت
جرارات تحمل معدات لإنشاء قاعدة قولو في جبل مرة على طريق (الفاشر ـ طويلة) بشمال دارفور ـ 1 مارس 2018 ..صورة لـ (يوناميد)

ووصل وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للدعم الميداني أتول خير، الإثنين، إلى الفاشر عاصمة شمال دارفور، حيث التقى الوالي الشريف محمد عباد بحضور رئيس بعثة يوناميد، جيريمايا مامابولو، وفي وقت لاحق من ذات اليوم التقى وزير الدولة بوزارة الدفاع بالخرطوم.

وأتول خير هندي الجنسية ينتظر أن يبحث مع المسؤولين السودانيين بحكم صفته في الأمم المتحدة عمليات جرد المعدات والآليات الموجودة السودان في اطار خطط إنسحاب يوناميد.

وطلب المسؤول الأممي من السلطات الحكومية في شمال دارفور "غرب" تسهيل عملية نقل وترحيل معدات البعثة من الولاية الى ميناء بورتسودان "شرق".

وبدأت "يوناميد" المرحلة الثانية من خطة تقليص قواتها بعد أن أكملت منذ سبتمبر الماضي الانسحاب من 11 موقعا في دارفور على أن يكون مركز عمل البعثة في "قولو" إنفاذا لقرار مجلس الأمن في يونيو 2017 بخفض المكون العسكري والشرطي للبعثة.

وبحسب تصريح صحفي للمتحدث باسم الجيش العميد أحمد خليفة الشامي فإن وزير الدولة بوزارة الدفاع الفريق أول علي محمد سالم ثمن لدى لقائه المسؤول الأممي جهود الأمم المتحدة لإحلال السلام في السودان وجهود يوناميد بدارفور وقوات اليونسفا في أبيي.

جاء ذلك لدى استقباله بمكتبه وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للدعم الميداني والوفد المرافق له بحضور قائد قوات "يوناميد" وقائد قوات "يونسفا".

وأكد سالم أن "الأوضاع في دارفور تشهد حالة من الاستقرار والتحسن المستمر في ظل النجاحات التي حققتها حملة جمع السلاح، وقال إن المجتمع بدأ يتعافى من آثار الحرب، وهنالك مجموعات كبيرة من حملة السلاح في طريقها الى السلام".

وأكد استعداد الحكومة لتقديم كل الدعم والمساعدة المطلوبة وحرصها على تنفيذ التزاماتها ضمن خطة تخفيض اليوناميد.

من جانبه عبر وكيل الأمين العام للأمم المتحدة عن تقديرهم لجهود السودان واهتمامه بقضايا تحقيق الأمن والسلام في مناطق النزاعات المسلحة داخل السودان وفي دول الإقليم.

وأشار الى تطلع الأمم المتحدة الى تعاون الحكومة السودانية في تقديم المساعدات والعون اللوجستي لتمكين بعثة يوناميد من تنفيذ خطة تخفيض المكون العسكري للبعثة وإكمال المؤسسات المدنية في أبيي.

وفي الفاشر اطلع مساعد الأمين العام للأمم المتحدة للدعم الميداني لدى لقائه والي ولاية شمال دارفور الشريف محمد عُبَّاد سموح على مجمل الأوضاع الأمنية والإنسانية والجهود التي تبذلها الحكومة من أجل بسط السلام بالولاية.

ودعا الوالي في التنوير الذي قدمه للوفد الأممي بعثة يوناميد فيما تبقى لها من فترة الى المشاركة في دعم مشروعات التنمية والبنى التحتية، ودعم المجالات الخدمية وبرامج العودة الطوعية والدعم اللوجستي للأعمال المدنية.

وناشد والي شمال دارفور شركاء سلام دارفور بضرورة الإيفاء بالتزاماتهم تجاه برامج ومشروعات استراتيجية وتنمية دارفور.

من جانبه استعرض المسؤول الأممي محاور التفويض الجديد لبعثة يوناميد في مرحلة الانتقال من الطوارئ والتي سيتبعها تخفيض عدد القوات العسكرية للبعثة وتخفيض الموظفين المدنيين والمحليين والعاملين.

وقال إن كافة مباني بعثة (يوناميد) ستؤول للأغراض الاجتماعية والعلمية عقب انسحاب البعثة من دارفور، داعيا الحكومة الى تسهيل عملية نقل وترحيل معدات البعثة من الولاية الى بورتسودان.

ونشرت قوات "يوناميد" مطلع العام 2008 في إقليم دارفور الذي يشهد نزاعا بين الجيش السوداني والمتمردين منذ عام 2003، وتعد ثاني أكبر بعثة حفظ سلام حول العالم، بعد البعثة الأممية في الكونغو الديمقراطية.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

السودان واليوم العالمي لحقوق الإنسان: أنضحك أم نبكي!! 2018-12-10 15:15:01 بقلم: د. خالد لورد يحتفل العالم في العاشر من ديسمبر من كل عام بالإعلان العالمى لحقوق الإنسان الذي يمثل وثيقة دولية تاريخية تبنتها منظمة الأمم المتحدة فى العاشر من ديسمبر 1948م، فى قصر شايو فى باريس. يعتبر الإعلان العالمى (...)

اذهبوا مدى الحياة 2018-12-09 21:49:11 بقلم : محمد عتيق في الأنباء أن عدداً كبيراً من نواب البرلمان قد تداولوا أمر تعديل في الدستور يسمح لرئيس الجمهورية ان يترشح للرئاسة في ٢٠٢٠ ، وأنهم لم يكتفوا في مقترح التعديل بدورة إضافية او دورتين ، بل اقترحوا ان يستمر (...)

الشعوب لا تسأم تكاليف الحياة 2018-12-09 12:39:56 بقلم : ‏‎عمر الدقير لا نعني بتكاليف الحياة ما قد ينصرف إليه الذهن من أسعار السلع وفواتير الخدمات وبقية مفردات معجم السوق، سواء كانت سوداء أو بيضاء .. ما نعنيه بالتكاليف هو ما عبّر عنه زهير بن أبي سُلمى بقوله الشهير، الذي (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.