الصفحة الأساسية | الأخبار    الجمعة 12 كانون الثاني (يناير) 2018

مستشار رئاسي سابق في جنوب السودان يكون جبهة جديدة

separation
increase
decrease
separation
separation

جوبا 12 يناير 2018 ـ أعلن مستشار الرئاسة السابق، ألبرت عبد الله والذي كان عضوا في حركة المعارضة المسلحة بجنوب السودان برئاسة النائب الأول السابق رياك مشار، عن تشكيل حركة جديدة.

JPEG - 23.3 كيلوبايت
جندي من الجيش الشعبي في باقيري شرق الاستوائية 20أغسطس 2015 (أ ف ب)

وقال عبد الله في بيان أصدره الخميس إن حركة (جيش جبهة الشرق) التي يرأسها تشكلت بهدف محاربة النظام الحالي للحكم من أجل إنشاء الفيدرالية.

وأضاف البيان أن المجموعة لم تبدأ بعملية عسكرية لأن أعضاءها قرروا اعطاء فرصة سلمية لبحث سبل تحقيق تسوية سلمية للحرب الجارية.

وأكد مساعد الرئيس السابق في مقابلة هاتفية مع (سودان تربيون) أن هدف حركته الجديدة إنشاء الفيدرالية، لافتا إلى أن النظام الحالى للحكم يسبب الكثير من المشاكل وهو ما سبب الحرب الأهلية التي أسفرت عن مصرع عشرات الآلاف من المواطنين وتشريد الملايين منذ ديسمبر 2013.

وقال عبد الله إن "كل شئ يتم في جوبا نيابة عن السكان المحليين لأنه نظام مركزي كما تعلمون". وأوضح أن الإدعاء بأن النظام لا مركزي غير صحيح وأن كل شيء يتم في جوبا وأن الرئيس سلفا كير هو كل شيء، وزاد: "لذلك قررنا تشكيل حركة من شأنها أن تقاتل من أجل إنشاء الفيدرالية".

وادعى المساعد السابق أنه إنشق عن مشار لأن الأخير لم يقدم يد المساعدة إلى شعبه.

وتابع "لاحظت أن رياك مشار والمجموعات المتمردة الأخرى ليست لديها مصلحة في شرق الاستوائية، فمشار على سبيل المثال ليس لديه أي أجندة لشعب شرق الاستوائية، ومنذ انضمامي لحركته لم يسألني يوما واحدا عن التحديات التي نواجهها في شرق الاستوائية وكيف يمكن حل هذه التحديات، لذلك أدركنا أنه ليس لدى مشار أي أجندة، ولذلك قررنا قادة ولاية شرق الاستوائية تشكيل حركتنا الخاصة لمحاربة وحماية مصالح شعبنا".

وانضم عبد الله، وهو عضو سابق في حزب المؤتمر الوطني الحاكم بالسودان، إلى الحركة الشعبية لتحرير السودان، لكنه انضم لاحقا إلى المعارضة المسلحة تحت قيادة مشار عندما تصاعدت الخلافات السياسية داخل الحركة الشعبية في الحرب التي اندلعت 2013.

وقبل توقيع اتفاقية السلام الشامل 2005 عمل عبد الله مستشارا رئاسيا لشؤون التنمية. وعمل بعد ذلك وزيرا للتعليم في ولاية شرق الاستوائية في جنوب السودان ومفوض مقاطعة أماتونق.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

في منهجية السلام الذي يؤدي إلى الحرب 2018-04-24 13:40:27 كتبت: سلمى التجاني بعد اجتماع برلين في 16-17 من أبريل الجاري، والذي مُنِيَ بالفشل، بدا واضحاً أن السقف الذي تتوافق عليه الحكومة والمجتمع الدولي هو وثيقة الدوحة للسلام في دارفور الموقع في الرابع عشر من يوليو 2011، الحكومة (...)

عائشة وكرفانات والي الخرطوم ومحمد لطيف 2018-04-24 13:20:25 كتب : الوليد بكرى في البدء خالص التقدير للاستاذة عائشة محمد صالح لا لسسب غير أنها تتحرك بصدق على ميزان تعتقد ما تقول لاسيما عند راهن رفع الظلم المعاش ... فهى سعت لتقف مع من هدمت منازلهم وبالتالى هنا ذهبت والنساء (...)

بلاش إنكار 2018-04-24 13:19:07 كتب : د. عبد اللطيف البوني (1 ) تحدثنا عن تركيبة الجزيرة السكانية، ولم نرسم صورة قاتمة لمستقبل هذه التركيبة ولاصورة وردية، فالباب مفتوح لكل الاحتمالات، فإذا أحسنا إدارة التنوع الإثني سيكون هذا التنوع خير وبركة، وإذا (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)

ورقة د. غازي صلاح الدين العتباني في ورشة عمل الانتخابات ومستقبل الممارسة السياسية بعنوان "آفاق الممارسة السياسية في السودان" 2017-12-08 14:32:35 بسم الله الرحمن الرحيم آفاق الممارسة السياسية في السودان "تحديات الإصلاح السياسي في السودان بتصويب نحو إصلاح الحركة السياسية الحزبية" بسم الله الرحمن الرحيم، نحمده على نعمه التي لا تعد، ونسأله أن يجمعنا على الهدى ويدلنا (...)

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.