الصفحة الأساسية | الأخبار    الأحد 5 حزيران (يونيو) 2016

مشاورات أمنية سياسية بالخرطوم لحسم القضايا العالقة مع جنوب السودان

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 5 يونيو 2016 - بدأت في العاصمة السودانية، الأحد، مشاورات بين الخرطوم وجوبا، على مستوى اللجنة الامنية السياسية المشتركة في محاولة لفتح مسار جديد للعلاقات بين البلدين المتجاورين.

JPEG - 23.2 كيلوبايت
البشير يستقبل سلفاكير في مطار الخرطوم ـ 4 نوفمبر 2014

والتقى وزيرا الدفاع في البلدين خلال اجتماع مشترك عقد بمقر وزارة الدفاع السودانية، في وقت اجتمع وزيرا خارجية البلدين لبحث السبل الكفيلة بتسوية الخلافات والمشكلات العالقة.

ووصف وزير خارجية دولة جنوب السودان دينق ألور علاقة بلاده مع الخرطوم بأنها خاصة، غير أنه نبه الى وجود مشاكل وعقبات تعترض تلك العلاقات.

وقال ألور في تصريحات صحفية عقب مباحثات مع نظيره إبراهيم غندور إنه نقل رسالة من الرئيس سلفا كير ميارديت الى الرئيس عمر البشير دعاه فيها لضرورة تجاوز الخرطوم وجوبا للعقبات والمشاكل العالقة، مع العمل علىى تغيير المواقف السابقة لأجل مصلحة الشعبين والدولتين.

وأضاف أن سلفا أكد على أن "القضايا العالقة يجب أن تحسم بسرعة، ولا يمكن أن يستمر الحال بالشكل الراهن".

وأفاد ألور أن مباحثاته مع غندور تم فيها الاتفاق على معظم القضايا وان بلاده تسعى للاستفادة من التجربة السودانية.

وأشار الى أن أولوياته الراهنة تمثل فى تنفيذ توجيهات الرئيس سلفا كير بحسم المشاكل العالقة وحلها ومن ثم التفرغ للدخول فى مجالات التعاون وتنمية العلاقات.

ووقع السودان وجنوب السودان في 27 سبتمبر 2012 اتفاق التعاون المشترك بأديس أبابا مشتملا تسع تفاهمات حول القضايا الخلافية المترتبة على انفصال الجنوب، باستثناء ترسيم الحدود، ومن أبرز القضايا النفط والأمن والمتمردين واتفاق "الحريات الأربع" الذي يمنح مواطني أي بلد حق الدخول للبلد الآخر بلا تأشيرة والإقامة والعمل والتملك.

وخلال فبراير الماضي، وجهت الرئاسة السودانية اللجان النظيرة والمشتركة بالاتصال بنظيراتها في جنوب السودان لتنفيذ اتفاقات التعاون العالقة، وقالت الخرطوم إنها ستدعو جوبا لعقد اجتماع اللجنة السياسية الأمنية المشتركة لتحديد المنطقة منزوعة السلاح والمعابر وتأكيد عدم الدعم والإيواء.

وتبدي الخرطوم، على الدوام، حالة من عدم الرضى حيال بطء تنفيذ اتفاقيات التعاون مع دولة جنوب السودان، وتقول إن حزمة التفاهمات بين البلدين لم ينفذ منها سوى تلك الخاصة بتصدير نفط الجنوب عبر ميناء بورتسودان.

وأفاد دينق الور انه ناقش مع غندور التعاون و التنسيق اقيلميا ودوليا خاصة في الاتحاد الافريقي وإقليم شرق أفريقيا، مشيرا الى تسليمه وزير خارجية السودان رسالة من الرئيس سلفا كير إلى نظيره عمر البشير تدعوه الى أهمية تسريع حسم الملفات العالقة بين البلدين.

وفي السياق أكد ابراهيم غندور أن روحاً وإرادة جديدتين سادت اجتماعات اللجنة السياسية الأمنية المشتركة واجتماع وزراء الخارجية من أجل إنهاء القضايا العالقة.

وأشار غندور الى ان اللقاء ناقش العلاقات الثنائية خاصة دور وزارتي الخارجية فى تطويرها ومتابعة الاتفاقيات الإقليمية والدولية والتشاور المشترك في كل ما يهم البلدين.

وشدد غندور على العزم في المضي من أجل إقامة أقوى علاقات بين السودان وجنوب السودان بالنظر الى ما يربط بينهما من تاريخ مشترك وعلاقات ممتدة.

وقال إن اتفاقا تم بين الوزارتين على تفعيل لجنة التشاور السياسي برئاسة وزيري الخارجية في البلدين، مؤكدا عقد اجتماع قريباً بينه ونظيره الجنوب سوداني لمواصلة التشاور حول القضايا الثنائية.

من جهة أخرى اجتمع وزير الدفاع السوداني عوض محمد أحمد بن عوف الأحد، بوزير الدفاع بدولة جنوب السودان كوال ميانق. وبحثا العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل التعاون المشترك.

واتفق الطرفان في اللقاء الذي ضم رؤساء الأركان ومديري المخابرات في البلدين، على أهمية إنجاح اجتماعات اللجنة السياسية الأمنية المشتركة.

وشدد اللقاء على ضرورة إحداث اختراقات إيجابية في المسائل العالقة لإتاحة الفرصة للجهات المعنية لتنفيذ اتفاقات التعاون المشترك التي تم التوقيع عليها بين البلدين.

وخلص الاجتماع إلى أن ما تم التوصل إليه في الاجتماعات السابقة، يشكل قاعدة انطلاق ممتازة يمكن البناء عليها لتسريع وتيرة تفعيل هذه الاتفاقات من أجل تحقيق المصالح المشتركة للشعبين والدفع بالعلاقات الثنائية للأمام.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

(الإسلام هو الحل) 2016-12-09 07:14:04 بابكرفيصل بابكر boulkea@gmail.com درجت جماعات الإسلام السياسي وفي مقدمتها جماعة الأخوان المسلمين على ترديد شعار "الإسلام هو الحل" وجعلت منه الأساس الذي تستند إليه في إستمالة عواطف البسطاء من الناس وكسبهم لصِّفها بإعتبار (...)

موت فيدل كاسترو وانفضاح عورة الشيوعيين 2016-12-07 18:35:46 عادل عبد العاطي رحل قبل أيام الطاغية فيدل كاسترو فأتضحت عورة الشيوعيين في مهرجانات الرثاء والتعزية التي اقاموها له في مشارق الأرض ومغاربها وعلى صفحات مواقع التواصل الإجتماعي؛ مرددين الأكاذيب والأساطير عن واحدا من اكثر (...)

إضاءات عابرة حول العلاقة بين فيديل كاسترو والحركة الشعبية 2016-12-05 22:04:04 المحاربون القدامي لا يموتون ياسر عرمان أما أن تحب فيديل كاسترو أو تكرهه، في الغالب لا حياد حينما يتعلق الأمر بفيديل كاسترو، في حياته أو عند مماته، يقف الناس منه على ضفتي نهر، ولكن النهر يمضي، أما عن نفسي فإني من المحبين (...)


المزيد

فيديو


أخر التحاليل

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)

تفكُّك الدَّولة السُّودانية: السِّيناريو الأكثر تَرجيحاً

2013-02-10 19:52:47 بقلم د. الواثق كمير kameir@yahoo.com مقدمة 1. تظل الأزمات السياسية المتلاحقة هي السمة الرئيس والمميِّزة للفترة الانتقالية منذ انطلاقها في يوليو 2005، في أعقاب إبرام اتفاقية السلام الشامل بين حكومة السودان ممثلة في حزب (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

السودان: إسكات المدافعات عن حقوق النساء 2016-03-31 20:23:10 اعتداءات جنسية وتهديدات من قبل قوات الأمن (نيروبي، 24 مارس/آذار 2016) – قالت "هيومن رايتس ووتش" في تقرير أصدرته اليوم إن قوات الأمن السودانية استخدمت العنف الجنسي والتهديد وأشكال أخرى من الانتهاكات لإسكات المدافعات عن (...)

المجموعة السودانية للديموقراطية أولاً في اليوم العالمي للعدالة الاجتماعية 2016-02-19 21:45:54 يحتفل العالم في العشرين من فبراير من كل عام باليوم العالمي للعدالة الاجتماعية، وهو اليوم الذي خصصته الأمم المتحدة للفت الإنتباه لازمات التمييز والتهميش والإقصاء والحرمان والإستغلال بين وداخل الشعوب، وأهمية تحقيق العدالة (...)

بيان لحركة (الإصلاح الآن) حول تعرفة المياه 2016-02-19 21:41:21 سلطة المؤتمر الوطني، ووجبة اخري من رفع الدعم الذي اصبح لا يري بالعين المجردة بعد ان تخلت الدولة عن دورها الأساس في توفير الحياة الكريمة للمواطن المسحوق فما ان مرر البرلمان زيادة غاز الطبخ جبرا وليس اختيارا ، هاهم الان نواب (...)


المزيد


Copyright © 2003-2016 SudanTribune - All rights reserved.