الصفحة الأساسية | الأخبار    الأربعاء 26 نيسان (أبريل) 2017

مصرع 19 شخصا في مواجهات مسلحة بوسط دارفور

separation
increase
decrease
separation
separation

زالنجي 26 أبريل 2017 ـ سقط ما لا يقل عن 19 شخصا في اشتباكات وقعت بين قوات حركة تحرير السودان بقيادة عبد الواحد نور ومليشيات مسلحة تابعة للحكومة، حاولت التسلل الى منطقة "تورنق تورا" التابعة لمحلية نيرتتي في ولاية وسط دارفور.

JPEG - 12.6 كيلوبايت
عبد الواحد نور

وقال مسؤول الشؤون الإنسانية بهيئة النازحين واللاجئين بمعسكر (الحميدية) بولاية وسط دارفور علي صالح أبكر لـ(سودان تربيون) الأربعاء إن قوات من حركة تحرير السودان اشتبكت، السبت الماضي مع مليشيات مسلحة تمتطي الجمال والخيول وترافقها ثلاث سيارات ذات دفع رباعي مدججة بالمدافع، عند منطقة "تورنق تورا" 80 كلم جنوب شرق زالنجي عاصمة الولاية مما أدى الى سقوط حوالي 19 من المليشيات.

وتعد هذه أحدث سلسلة اشتباكات في دارفور، بعد إعلان الحكومة السودانية العام الماضي عن حسم التمرد في الإقليم وتوقف المعارك المباشرة مع المتمردين.

وأضاف صالح أن المليشيات المسلحة اثناء إنسحابها من أرض المعركة أحرقت ثلاث قرى مجاورة لمنطقة الحادث وهي "كتور، تبن فوكا، وتوردي" مما ادى لفرار ما لا يقل عن 71 أسرة الى سطح الجبل وسط ظروف إنسانية حرجة، داعيا للتدخل العاجل لتقديم المساعدات الضرورية.

وأفاد مصدر مسؤول ببعثة (يوناميد) اشترط حجب اسمه (سودان تربيون)، الأربعاء، إن إدارة قسم حقوق الإنسان بالبعثة لم تستلم بعد أي تقارير بهذا الشأن ولكن حال تصلها ستقوم بالتحقيق في الأمر.

ولم تتمكن (سودان تربيون) من الوصول إلى المتحدث باسم الجيش السوداني للتعليق على هذه التصريحات.

وخلال أبريل من العام الماضي قالت الحكومة المحلية في وسط دارفور إن الجيش السوداني تمكن، من السيطرة على آخر معاقل حركة تحرير السودان بقيادة عبد الواحد محمد نور في جبل مرة، وهي منطقة "سرونق".

وتقاتل الحكومة ثلاث حركات رئيسية في دارفور، وافقت اثنان منها هي العدل والمساواة وتحرير السودان جناح مناوي على الجلوس لمائدة التفاوض بينما يمتنع عبد الواحد نور عن الدخول في أي مفاوضات مع الحكومة السودانية.

وفي مطلع أبريل الجاري قدم رئيس البعثة المشتركة للأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي بدارفور (يوناميد) جيريمايا ماما بولو تقريرا لمجلس الأمن الدولي قال فيه إن الوضع في دارفور حاليا لم يعد كما كان في العام 2003 حين اندلعت بدايات التمرد، منوهاً إلى أن القتال بين الحكومة والجماعات المتمردة في الإقليم "تقلص إلى حد كبير"، وطالب باقناع عبد الواحد النور بالانخراط في العملية السلمية.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

مزارعون من منازلهم 2018-04-24 11:38:49 د. عبد اللطيف البوني (1) في ذات خريف وقبل عدة سنوات وبطلب منه، اصطحبت الملحق الاقتصادي في السفارة الامريكية في زيارة لمشروع الجزيرة، فامضى معنا يوماً كاملاً متجولاً في شمال الجزيرة . امران يمكن ان نذكرهما عن تلك (...)

في منهجية السلام الذي يؤدي إلى الحرب 2018-04-24 11:38:35 كتبت : سلمى التجاني بعد إجتماع برلين في 16-17 من أبريل الجاري ، والذي مُنِيَ بالفشل ، بدا واضحاً أن السقف الذي تتوافق عليه الحكومة والمجتمع الدولي هو وثيقة الدوحة للسلام في دارفور الموقع في الرابع عشر من يوليو 2011، (...)

الإثنية في الجزيرة 2018-04-24 11:35:08 د. عبد اللطيف البوني (1 ) كما هو معلوم أن مشروع الجزيرة، قد قام على العمل المأجور إذ أن مساحة الحواشة (40 فداناً) لا تتيح للمزارع وأسرته القيام بكل الأعمال الفلاحية, خاصة إزالة الحشائش وجني القطن (الحش واللقيط) فكان (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)

ورقة د. غازي صلاح الدين العتباني في ورشة عمل الانتخابات ومستقبل الممارسة السياسية بعنوان "آفاق الممارسة السياسية في السودان" 2017-12-08 14:32:35 بسم الله الرحمن الرحيم آفاق الممارسة السياسية في السودان "تحديات الإصلاح السياسي في السودان بتصويب نحو إصلاح الحركة السياسية الحزبية" بسم الله الرحمن الرحيم، نحمده على نعمه التي لا تعد، ونسأله أن يجمعنا على الهدى ويدلنا (...)

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.