الصفحة الأساسية | الأخبار    الجمعة 19 تشرين الأول (أكتوبر) 2018

مصير قاتم لـ 1070 جنوب سوداني محكوم بالإعدام والمؤبد في سجون السودان

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 19 أكتوبر 2018 ـ يواجه نحو 1020 محكوما بالإعدام من أبناء دولة جنوب السودان مصيرا قاتما في السجون السودانية في انتظار دفع ديات تعيد إليهم حريتهم فضلا عن 50 سيدة جنوبية محكومة بالمؤبد في قضايا تتعلق بالمخدرات.

JPEG - 34.8 كيلوبايت
سجن الهدى في أمدرمان

وقالت شول ملونق دينق مندوبة مفوضية اللاجئين التابعة للأمم المتحدة بالسودان إن محكومي الإعدام المدانين تحت المادة "130"، القتل العمد، منتشرين في سجون الخرطوم، بورتسودان، الشمالية، الأبيض، النهود، الفولة والضعين وغيرها.

وأكدت شول لـ "سودان تربيون" أن بعض المنتظرين لحكم الإعدام قضوا أكثر من 15 عاما في انتظار دفع الديات، متجاوزين فترة الانتظار المحدةة بخمس سنوات.

وأشارت إلى أن سجن الأبيض بشمال كردفان أكثر سجن نفذ حكم الإعدام بحق الجنوبيين المنتظرين لعدم وجود أسر أو جهات سودانية تتولى دفع الديات، فضلا عن إحالة محكومين من الأبيض إلى سجن الهدى في أمدرمان.

وحملت شول حكومة جنوب السودان وسفارة جوبا بالخرطوم مسؤولية هؤلاء المحكومين، مطالبة السلطات الجنوب سودانية بسرعة التدخل.

وتابعت "من غير الممكن أن ينتظر هؤلاء المحكومين من قبل انفصال الجنوب في 2011 كل هذه السنوات لدفع ديات من دون أن تتدخل حكومة جوبا".

وأحصت المندوبة لدى مفوضية اللاجئين 18 طفل قاصر جنوبي محكوم بالإعدام في سجن الفولة بولاية غرب كردفان، داعية المنظمات الدولية منح هذه القضية الاهتمام اللازم.

وأفادت أنها اقترحت ترحيل المحكومين بالإعدام الذين تورطوا في قتل جنوبيين، إلى جنوب السودان باعتبار أن الأطراف ـ أولياء الدم وذوي المحكومين ـ هناك.

ودعت كل مسؤولي حكومة جنوب السودان للالتفات لهؤلاء المحكومين خاصة وأن الديات ستدفع بالقيمة القديمة "30 ألف جنيه ـ حوالي 640 دولار" وليست الجديدة "330 ألف جنيه ـ حوالي 7 آلاف دولار".

وأشارت شول ملونق أيضا إلى نحو 50 سيدة من جنوب السودان يقضين محكوميات بالسجن لمدة 20 سنة في سجن أمدرمان على ذمة قضايا تتعلق بالمخدرات.

ونبهت إلى أن بعض هؤلاء المحكومين ـ رجالا ونساءا ـ لديهم أطفال الآن مشردين في الخارج بلا عائل.

إلى ذلك ذكرت شول أن مرضى جنوبيين بالفشل الكلوي يواجهون الموت البطيئ في السودان لحرمانهم من جلسات الغسيل الكلوي حيث مات بعضهم لعدم توفر تكلفة العلاج.

ونبهت إلى أن المستشفيات السودانية تقدم خدمة الغسيل المجاني لمرضى الفشل الكلوي الذين لديهم رقم وطني من أبناء أبيي.

وأوضحت أن تكلفة الغسيل الكلوي للمريض الواحد تصل إلى حوالي 5 آلاف جنيه أسبوعيا "أكثر من 100 دولار".

وقالت "لا توجد مساعدات من حكومة جنوب السودان أو السفارة بالخرطوم لهؤلاء المرضى حيث يتركون ليواجهون الموت".


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

رؤساء التحرير: موظَّفُو أَمْن ؟ 2018-11-17 14:29:37 بقلم : سلمى التجاني عندما وصف مدير جهاز الأمن والمخابرات الصحافيين الذين ذهبوا لإحدى الدول العربية بأنهم مشروع عمالةٍ وتجنيد، لم يدُر في خلدِ أسوأ الناس ظنَّاً أن تكون الخطوة القادمة هي استمارة رؤساءالتحرير، التي وزَّعَها (...)

استقالة الفريق عبد العزيز الحلو: حقائق وظنون! 2018-11-15 14:32:49 بقلم : الواثق كمير kameir@yahoo.com تقدم نائب رئيس الحركة الشعبية/شمال، الفريق عبد العزيز آدم الحلو، باستقالته إلى مجلس تحرير إقليم جبال النوبة، فى 6 مارس 2017. حفزني نشر الاستقالة على الملأ للشروع في كتابة مسودة (...)

ورحل رستم علي مصطفى 2018-11-14 16:57:34 ياسر عرمان بالامس الموافق ١٣ نوفمبر، وفي كنساس سيتي بالولايات المتحدة الامريكية رحل أخانا الكبير وصديقنا ورفيقنا العزيز رستم علي مصطفى، وقد أبلغني قبل ساعتين الاستاذ محمد داوؤد بهذا النبأ الحزين، فمن هو رستم علي مصطفى؟ في (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.