الصفحة الأساسية | الأخبار    الاثنين 15 كانون الثاني (يناير) 2018

مظاهرات في نيالا و(الشعبي) يطالب الخرطوم بحماية موكب (الشيوعي)

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم/ نيالا 15 يناير 2018 ـ تظاهر طلاب المدارس الثانوية بمدينة نيالا في ولاية جنوب دارفور، الإثنين، بينما طلب حزب المؤتمر الشعبي المشارك في الحكومة من سلطات ولاية الخرطوم السماح بموكب سلمي دعا له الحزب الشيوعي، يوم الثلاثاء، وحمايته.

JPEG - 17.5 كيلوبايت
احتجاجات لطلاب المرحلة الثانوية بنيالا ضد الغلاء ـ الإثنين 15 يناير 2018

وبدأت نذر احتجاجات متفرقة في العاصمة السودانية وعدد من الولايات غضبا على موجة غلاء طاحن اجتاحت الأسواق في أعقاب تنفيذ الموازنة الجديدة للدولة.

وخرج طلاب المرحلة الثانوية بمدينة نيالا عاصمة ولاية جنوب دارفور مظاهرات احتجاجية على الارتفاع المستمر للسلع في الأسواق.

وتوجه الطلاب إلى مقر حكومة الولاية وسط المدينة لمقابلة الوالي، لكن السلطات رفضت استقبالهم حيث اغلقت الشرطة مدخل أمانة الحكومة ونشرت تعزيزات في الطرق الرئيسية للسيطرة على مسار المظاهرة.

وأغلق الطلاب ثلاثة شوارع رئيسية بالمدينة بحرق إطارات السيارات ما أدى الى تدخل الشرطة باستخدام الغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين.

وأكد مصدر مسؤول لـ "سودان تربيون" عدم اعتقال أي طالب أو وقوع أي إصابات، موضحا أن "الأجهزة الشرطية تعاملت من المحتجين باحترافية عالية بدون استخدام القوة المفرطة".

وفي الخرطوم أعلن الحزب الشيوعي بالعاصمة القومية للرأي العام المحلي والعالمي أن الموكب الذي دعا لتنظيمه بعد إخطار الشرطة يمثل حقا قانونيا ودستوريا لن يتراجع عن ممارسته.

وقال الحزب في بيان "نضع الجهات المعنية بحفظ الأمن أمام مسؤولياتها في حماية الموكب وتأمين خط سيره ونحملها مسبقا أي خرق من شأنه التأثير على ممارسة هذا الحق المشروع".

وتابع "ندين بشدة محاصرة أجهزة الأمن لدور حزبنا بالعاصمة كما ندين اعتقال كوادر الحزب السياسية ونعتبر ذلك عملا استباقيا مقصودا لعرقلة وتعويق الممارسة الديمقراطية".

وأخطر الحزب الشيوعي السوداني أواخر الأسبوع الماضي، شرطة ولاية الخرطوم وحكومة الولاية، بتنظيمه لموكب سلمي، صباح الثلاثاء القادم، لتسليم مذكرة تعبر عن رأي الحزب حيال موازنة الخرطوم المالية للعام 2018.

ويبدأ الموكب من الناصية الجنوبية الغربية لحدائق الشهداء بشارع القصر، ومنها سيتجه الموكب بشارع الجامعة غربا حتى مقر حكومة الولاية لتسليم المذكرة.

وفي الإثناء حظي الموكب الذي دعا له الحزب الشيوعي بتأييد من عشرات الأحزاب والقوى المدنية والشخصيات على رأسها حزب المؤتمر السوداني.

ورأى حزب المؤتمر الشعبي، الإثنين، بخصوص الموكب أن "من حق الجماهير أن تعبر عن نفسها سلميا ومن حق أي شخص أن يعبر عن نفسه سلميا".

وأكد المسؤول السياسي للحزب الأمين عبد الرازق في مؤتمر صحفي إدانة حزبه لاغتيال طالب بالجنينة في ولاية غرب دارفور، في مسيرة طلابية سلمية ضد الغلاء، موضحا أن تشكيل الوالي لجنة للتحقيق غير كافي وينبغي تقديم المتسبب للقضاء.

وقال "من حق الجماهير التظاهر السلمي وهذا ما أشارت إليه مخرجات الحوار الوطني، ومن هنا أناشد وأطلب التصديق للحزب الشيوعي السوداني الذي طالب عبر الوسائل السلمية ".

وتابع "يجب على ولاية الخرطوم أن تصدق هذه المسيرة السلمية التي طلبت بخطاب للوالي وأنا أطالب بأن تصدق هذه المسيرة وأن تحميها الشرطة وكل الأجهزة الأخرى، كما أطالب باطلاق سراح المعتقلين".

وكان وزير الدولة بوزارة الداخلية بابكر دقنة قد أفاد في تصريحات صحفية الأحد الماضي بأن أي احتجاجات بالطرق السلمية سيكون مسموحا بها، بعد الحصول عل أذن مسبق.

وبخصوص مشاركة عضوية المؤتمر الشعبي قال إنها إذا حدثت ستكون "مشاركة فردية"، وزاد "نحن كحزب ما عندنا ترتيب للمشاركة في موكب الحزب الشيوعي لكن نعتقد أن الشيوعي من حقه أن يعبر".

وشدد أن الوضع الاقتصادي "كارثي"، ونفى مشاركة المؤتمر الشعبي كحزب مشارك بحكومة الوفاق الوطني، في التخطيط للموازنة التي وضعها حزب المؤتمر الوطني صاحب الأغلبية.

وأكد أن الموازنة تحتاج إلى إصلاح كثير من جوانبها حتى ترفع المعاناة عن كاهل السودانيين، ومعالجة الجشع وارتفاع الأسعار لأنها ستؤثر تأثيرا كبيرا على استقرار البلد.

وحثت حركتا تحرير السودان بزعامة مني أركو مناوي والعدل ولمسواة بقيادة جبريل إبراهيم مؤيديهم على المشاركة في الموكب.

وقال مساعد رئيس حركة مناوي أبو عبيدة الخليفة "انطلاقا من مواقفنا المبدئية فإن الحركة تدعم وتساند المسيرة السلمية للرفاق في الحزب الشيوعي وتدعو عضويتها وجماهيرها وكافة الشعب السوداني الي المشاركة في رفض ميزانية الحرب".

بدورها أعلنت أمانة ولاية الخرطوم بحركة العدل والمساواة دعمها لمسيرة الحزب الشيوعي
وشددت على أن التظاهر السلمي يعتبر حقا كفلته الدساتير والمواثيق العالمية.

وأضافت في بيان" نحن في حركة العدل والمساواة السودانية امانة ولاية الخرطوم نطالب باحترام حق الجميع في التظاهر السلمي ونحذر من التعرض للمتظاهرين السلميين وندعو الي وحدة صف المعارضة والتلاحم وترقية التنسيق بين مكونات المعارضة حتى اسقاط النظام".


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

طفل بسجن كوبر 2018-02-18 22:22:39 اعتقال أحمد عبدالرحيم إنتهاكٌ للدستور والقوانين وقيم السماء بقلم : سلمى التجاني في الحادي والثلاثين من يناير الماضي ، يقوم بسجن كوبر ، في قسمه التابع لجهاز الأمن ، وضعٌ غريب ينافي مبادئ القانون الدولي لحقوق الإنسان (...)

فضائح بالجملة 2018-02-15 21:34:31 مصطفى عبد العزيز البطل تابع الملايين حول العالم أول أمس الثلاثاء سليلة بني يعرب، الإعلامية الأمريكية السورية اللامعة هالة غوراني، مقدمة برنامج (هالة غوراني هذا المساء) على شبكة سي إن إن الامريكية، وهي تناقش مع عدد من (...)

أنقذوا الأحفاد قبل فوات الأوان 2018-02-14 05:55:34 الامم المتحدة تعلق تعاونها مع جامعة الاحفاد بسبب العنف ضد الطالبات بقلم : عادل عبد العاطي قامت الأمم المتحدة ومنظماتها في السودان بتعليق تعاونها مع جامعة الأحفاد للبنات ، كما اعلنت عدم مشاركتها في اي برامج مستقبلية (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)

ورقة د. غازي صلاح الدين العتباني في ورشة عمل الانتخابات ومستقبل الممارسة السياسية بعنوان "آفاق الممارسة السياسية في السودان" 2017-12-08 14:32:35 بسم الله الرحمن الرحيم آفاق الممارسة السياسية في السودان "تحديات الإصلاح السياسي في السودان بتصويب نحو إصلاح الحركة السياسية الحزبية" بسم الله الرحمن الرحيم، نحمده على نعمه التي لا تعد، ونسأله أن يجمعنا على الهدى ويدلنا (...)

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.