الصفحة الأساسية | الأخبار    السبت 5 آب (أغسطس) 2017

مقتل أبو الأسباط السوداني أبرز قادة (داعش) في الموصل

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 5 أغسطس 2017- لقى قيادي سوداني مرموق وسط تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) حتفه في الموصل العراقية، خلال العمليات العسكرية التي دارت بضراوة خلال الأيام الماضية لتحرير المدينة.

JPEG - 29.2 كيلوبايت
علي عبد المعروف المكنى بأبو الأسباط السوداني

ويعد علي عبد المعروف، المكنى بأبو الأسباط السوداني، أحد القيادات البارزة في تنظيم (داعش) وكان يتولى منصب مسؤول السجون بولاية (الخير)، كما يعد أحد مشرعي التنظيم الذين تولوا مناصب رفيعة في هيئة قيادة التنظيم.

وقالت مصادر موثوقة لـ (سودان تربيون) السبت، إن عبد المعروف قتل في مواجهات مسلحة قبل عدة أيام خلال العمليات العسكرية التي كانت دائرة إبّان تحرير الموصل، وتم إبلاغ أسرته التي تقطن بحي شمبات شمال العاصمة الخرطوم، بنبأ مقتله حيث تم نصب سرادق العزاء وتلى ذويه التعازي.

وقبل حوالى شهر، نصبت أسرة عبد المعروف السرادق بعد تلقيها برقية تفيد بمقتله في غارة نفذتها قوات التحالف بالعراق، لكن الرجل اتصل بذويه بعد ساعات مؤكدا أنه لازال على قيد الحياة.

وأوضحت المصادر التي تحدثت لـ(سودان تربيون) أن عبد المعروف غادر للإلتحاق بداعش قبل عامين عن طريق سوريا ومنها للعراق حيث انضم لصفوف الجماعة المتشددة ، وكان من أبرز المدربين على إستخدام السلاح والفنون القتالية وتكتيكات الدفاع عن النفس والهجوم.

وأضافت "كان يحظى بوضعية خاصة لدى قيادات داعش نسبة لإرتباطه بالعمل الجهادي منذ وقت مبكر حيث سبق وأن قاتل في العراق ضد قوات الاحتلال الأميركية قبل ان يعود للخرطوم مرة أخرى ثم يقفل عائدا للعراق لإعلان إنضمامه لداعش".

ويقول الخبير المتخصص في ملف الجماعات الاسلامية، الهادي محمد الأمين، لـ (سودان تربيون) إن عبد المعروف، كان من شباب تنظيم (الأخوان المسلمين) لكنه إنسلخ وإنشق عنهم بعد المفاصلة الشهيرة التي وقعت وسط الجماعة بعد مؤتمرها العام في 1991 ليتحول بعد ذلك إلى كادر جهادي ، واختار التخصص في فنون القتال، وهو بطل في رياضة الشينجي ماسو (قتال الشوارع).

وأضاف الأمين"درب العديد من شباب الأخوان المسلمين فنون هذه اللعبة في عدد من مساجد جماعة الإعتصام بالكتاب والسنة - خاصة في الدروشاب شمال الخرطوم - وتعرض لإصابة خلال معارك سابقة حينما كان مقاتلاً في العراق ضد القوات الأميركية قبل ظهور داعش".


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

الرائد لا يكذب أهله 2018-05-21 17:14:52 الإمام الصادق المهدي 16/5/2018م أمتنا العربية والأمة الإسلامية والعالم، عوالم تمر بمرحلة خطيرة يعتبرها بعض الناس غلياناً منذراً بحرب كونية لا تبقى ولا تذر. وأسوأ ما في الأمر قصور التشخيص لهذه الحالات، بالتالي تهافت (...)

ياسر عرمان وغصن الزيتون (١-٣) 2018-05-21 01:12:39 مصطفى عبد العزيز البطل mustafabatal@msn.com (1) يستحق الحبيب ياسر عرمان ان نقول له: حمد الله على السلامة وألف مبروك، فكون أن هذا الحبيب وصل متأخرا لا يمثل اشكالية ذات وزن، فقد قيل: أن تأتي متأخرا خيرٌ من ألا تأتي. (...)

الإنتقـال السلـس من الكـفاح المسلـح الى السلمى 2018-05-19 16:40:20 ياسر عرمان يبقى الكفاح المسلح مهما طال وقته مرحلة مؤقتة وآلية ذات هدف ووقت معلوم تابعة للمنظمة السياسية المعنية، فحتى الحركات التى وصلت الى السلطة عن طريقه تحولت أجنحتها العسكرية الى جيوش نظامية، وإن احتفظت بطبيعتها (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

ذكرى شهداء الكرامة 2018-05-21 23:22:45 الحرية - العدل - السلام - الديمقراطية حركة / جيش تحرير السودان - المجلس الإنتقالي جماهير شعبنا الكريم في مثل هذا اليوم، و كما درجة العادة، فإننا نحظى بدقيقة من الصمت لتعانق أرواحنا أرواح رفاقنا الذين بسببهم لا نزال على (...)

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)

ورقة د. غازي صلاح الدين العتباني في ورشة عمل الانتخابات ومستقبل الممارسة السياسية بعنوان "آفاق الممارسة السياسية في السودان" 2017-12-08 14:32:35 بسم الله الرحمن الرحيم آفاق الممارسة السياسية في السودان "تحديات الإصلاح السياسي في السودان بتصويب نحو إصلاح الحركة السياسية الحزبية" بسم الله الرحمن الرحيم، نحمده على نعمه التي لا تعد، ونسأله أن يجمعنا على الهدى ويدلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.