الصفحة الأساسية | الأخبار    الجمعة 1 تموز (يوليو) 2016

مقتل طالب سوداني ينتمي لأسرة ثرية ضمن صفوف (داعش) في العراق

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 1 يوليو 2016 ـ أبلغت احدى الأسر السودانية الثرية خلال اليومين الماضيين بنبأ مقتل ابنها الطالب ضمن صفوف تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" في العراق، وسط تكتم سحبت معه اعلانات لشركة اتصالات كبرى في الصحف لنعي القتيل.

JPEG - 26.5 كيلوبايت
صورة متداولة لطلاب الطب الذين توجهوا لسوريا للحاق بـ"داعش"

ورجحت مصادر تحدثت لـ "سودان تربيون" أن يكون حمزة سرار حمزة الحسن قد لقي حتفه في غارة جوية نفذتها قوات التحالف على موقع يتبع لداعش في الموصل الإثنين الماضي.

والقتيل هو ابن شقيق رجل الاعمال المعروف عبد الباسط حمزة، وكان قد غادر عبر تركيا للالتحاق بداعش في سوريا والعراق مع أخيه محمد ضمن مجموعة من كلية العلوم الطبية في يونيو 2015.

وعلمت "سودان تربيون" أن صحفا بالخرطوم سحبت، يوم الخميس، اعلانات مدفوعة القيمة من شركة "MTN" للاتصالات التي يرأس مجلس إدارتها عبد الباسط حمزة لنعي ابن اخيه.

وقالت المصادر إن المنطقة التي قتل فيها حمزة لا تشهد أي معارك برية ما يرجح مقتله في غارة جوية مثل تلك التي قتل فيها رفيقه أيمن صديق عبد العزيز قبل شهرين في الفلوجة بمحافظة الأنبار.

وأفادت أنه "حتى الآن لم يتم الإعلان عن موقع العملية بشكل دقيق لكن المؤشرات تؤكد أن العملية التي أدت إلى مصرعه كانت في الموصل بمحافظة نينوى عشية يوم الإثنين الماضي".

وجرت العادة على ابلاغ الأسر بمقتل ابنائها عبر مكالمات هاتفية مختصرة للغاية إما عبر وسطاء أو من خلال رفقاء القتيل.

وتسكن عائلة حمزة التي تعود جذورها إلى ولاية النيل الأبيض في حي الرياض بالخرطوم، لكن أسرته الصغيرة مقيمة في السعودية حيث يعد والده جراحا شهيرا ويعمل محاضرا جامعيا في كلية الطب بجامعة الملك سعود.

وغادر طلاب سودانيون ـ بينهم 3 طالبات ـ في صيف العام الماضي إلى تركيا للإلتحاق بتنظيم الدولة الإسلامية "داعش" في العراق وسوريا، بينهم 10 من حملة الجوازات الغربية، ويدرس الطلاب بجامعة العلوم الطبية المملوكة لوزير الصحة بولاية الخرطوم مأمون حميدة.

وأفاد الخبير في شؤون الجماعات الجهادية الهادي محمد الأمين، أن حمزة سرار حمزة الحسن الذي أعلن عن نبأ مصرعه ضمن صفوف داعش أخيرا كان ضمن عناصر الفوج الثاني من طلبة كليتي الطب والصيدلة بجامعة العلوم الطبية والتكنولوجيا الذي غادر الخرطوم في رحلات جوية وصلت مطاري أنقرة واستانبول في صيف 2015.

وضم الفوج 18 طالبا وطالبة دخلوا العراق من سوريا واستقروا في مناطق الموصل ونينوى لتقديم الخدمات الطبية في مواقع تسيطر عليها داعش وأغلب هؤلاء الطلاب من حملة الجوازات الأجنبية أسرهم تقيم في دول الخليج وبريطانيا ومن بينهم طلاب مبرزين.

وطبقا للهادي فإن الفلسطيني محمد فخري الجباص الذي درس بذات الجامعة أشرف على تجنيد هؤلاء الطلاب ويعد الشخصية المحورية في تأسيس خلايا داعش وسط طلاب جامعة مأمون حميدة، حيث سهل إجراءات السفر من الخرطوم الى استانبول ومنها لسوريا والعراق ويقف على قيادة هؤلاء أمير مأمون سيد أحمد العوض الذي كان يدرس بكلية الطب في ذات الجامعة قبل أن يلقى حتفه قبل عدة أشهر في اشتباك مسلح بالعراق.

ويقول الهادي إن المدهش والمثير في التشكيلة الطلابية أنها تضم عددا من الأشقاء من بيت واحد (ندي ومحمد سامي خضر)، (حمزة ومحمد سرار حمزة الحسن)، و(محمد وإبراهيم عادل بشير عتيق).

وعد ذلك دليلا على قدرة التنظيم الجهادي في تغلغله وسط بعض الأسر السودانية ومهارته في اصطياد النابغين واختراقه لجامعة تحولت إلى منصة لتفريخ الكوادر لداعش لكونها الأكثر تفويجا لطلاب ينضمون لتنظيم الدولة الإسلامية بالشام.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

شائعة موت 2018-06-22 17:15:55 بقلم : سلمى التجاني أثارت شائعة مرض الرئيس البشير ، والتي تحولت لاحقاً إلى خبر موتٍ كاذب ، أسئلةً ملحَّة كانت مؤجلة دوماً أو حتى منسية ؛ فالرجل الذي يحكم لثلاثة عقود بقبضة السلاح والأمن ، قد دفع بأكثر من عشرة ملايين (...)

إضاءات حول مشروع قانون الانتخابات لعام ٢٠١٨م* ( ٣ ) والأخيرة* 2018-06-20 13:07:45 محمد الطيب عابدين المحامي ( ١٤ ) *المادة (٥٩ / ١ )* تحذف عبارة *( في الجريدة الرسمية )* كما تحذف أيضاً أينما وردت في مشروع القانون ليكون *أعلان و نشر* المفوضية لكل أعمالها التي تستوجب الأعلان أو النشر في *الجرائد اليومية (...)

إضاءات حول مشروع قانون الانتخابات لعام ٢٠١٨م ( ٢ ) 2018-06-19 15:04:19 محمد الطيب عابدين المحامي ( ٣ ) *تكوين مفوضية الإنتخابات وعضويتها* أ / نص مشروع القانون الجديد - كسابقه - تعيين رئيس المفوضية و أعضائها بوساطة رئيس الجمهورية ( فقط ) * وفي هذا نرى أن يقوم رئيس الجمهورية بترشيح عدد ثلاثة (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

حركة / جيش تحرير السودان بيان مهم حول الأوضاع الراهنة في البلاد 2018-05-25 21:04:35 إلى جماهير الشعب السوداني الوفية لا يخفى على أحد أن نظام الإبادة الجماعية والتطهير العرقي، ومنذ أول يوم إستهل فيه عهده البغيض، كان يستهدف الصدام مع الشعب السوداني، فبدأ بوأد النظام الديمقراطي ثم إعدام الشهيد علي فضل مروراً (...)

ذكرى شهداء الكرامة 2018-05-21 23:22:45 الحرية - العدل - السلام - الديمقراطية حركة / جيش تحرير السودان - المجلس الإنتقالي جماهير شعبنا الكريم في مثل هذا اليوم، و كما درجة العادة، فإننا نحظى بدقيقة من الصمت لتعانق أرواحنا أرواح رفاقنا الذين بسببهم لا نزال على (...)

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.