الصفحة الأساسية | الأخبار    الثلاثاء 14 تشرين الأول (أكتوبر) 2014

موازنة 2015 في السودان تتحاشى النص على التزام بدعم السلع

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 14 أكتوبر 2014 ـ تحاشت وزارة المالية السودانية الإشارة إلى التزام الحكومة بدعم بعض السلع الاستراتيجية في منشور مقترحات موازنة العام 2015، وأكدت أن الموازنة ستكون وفقا لموجهات البرنامج الخماسي للاصلاح الإقتصادي الجديد، ووعدت بخفض مؤشرات الانفاق الحكومي.

JPEG - 29.5 كيلوبايت
عشرات القتلى سقطوا خلال الاحتجاجات على تحرير أسعار المحروقات في سبتمبر 2013

وتشرع الحكومة السودانية مطلع العام المقبل في تنفيذ برنامج اقتصادي جديد تحت مسمى (البرنامج الخماسي) خلال الفترة من 2015 ـ 2019، امتدادا للبرنامج الثلاثي الذي توج برفع الدعم عن المحروقات، وكشف وزير المالية بدر الدين محمود، خلال أغسطس الماضي، أن البرنامج يستند على خمسة محاور جوهرية ابرزها مواصلة سياسة التحرير الاقتصادي وخروج الدولة الكامل من دعم السلع.

وشكل رفع الدعم الحكومي عن المحروقات على دفعتين خلال العام الماضي صدمة للشارع، ما تسبب في اندلاع احتجاجات في سبتمبر 2013 راح ضحيتها العشرات من القتلى والمصابين.

وأصدرت وزارة المالية منشورا لاعداد مقترحات موازنة العام المالي 2015، وقالت إنه يستهدف مراعاة البعد الاجتماعي لتحقيق العدالة الاجتماعية وتوجيه الانفاق العام لرفع معدلات التنمية الاقتصادية بجانب تنمية وتعظيم الموارد العامة للدولة لمقابلة الانفاق العام وتوفير مخزون سلعي استراتيجي.

وأكدت أن الموازنة الجديدة تحفز الاستثمارات العامة والخاصة في مجالات التنمية المختلفة خاصة فيما يتعلق بتوفير فرص عمالة كبيرة لمعالجة مشاكل البطالة واستهداف زيادة الانتاج المحلي بجانب الاستمرار في برنامج الاصلاح المالي لتوفير موارد حقيقية للدولة.

وأعلن وكيل وزارة المالية مصطفى حولي أن موازنة العام المالي الجديد سيتم اعداد المقترح الخاص بها وفقاً لموجهات البرنامج الخماسي للاصلاح الاقتصادي باعتبار أن 2015 هي السنة الأولى من البرنامج وأن موازنتها تهدف إلى خلق استقرار إقتصادي في قطاعات الاقتصاد الأربعة (المالي، الخارج، النقد، والحقيقي) وتحقيق إصلاح إقتصادى مالي وإداري ومؤسسي ورفع وترقية كفاءة الأداء الاقتصادي واستقطاب الموارد والمنح وترشيد الانفاق العام.

وتعهد حولي بتطوير ضوابط الأداء المالي وآليات الرقابة المالية وتقوية الأجهزة الرقابية ومعايير الشفافية بتوسيع مشاركة الجهات الرسمية في تطوير إعداد وتنفيذ الموازنة والالتزام بقانون ولائحة الإجراءات المالية والمحاسبية وقانون ولائحة المراجعة الداخلية في إعداد مقترحات الموازنة.

وأبان أن الموازنة في سماتها تستهدف المحافظة على تحقيق الاستقرار الإقتصادي وتحقيق معدلات نمو موجبة ومعالجة الاختلال في الميزانين الداخلي والخارجي بجانب توفير الاحتياجات الاساسية للمواطن من السلع الضرورية مثل السكر والقمح والذرة والحبوب الزيتية، فضلا عن تحريك واستغلال طاقات القطاعات الانتاجية لسد الفجوة في السلع الرئيسية.

وأكد حولي العمل على خفض مؤشرات الانفاق الحكومي في مجالات السفر الخارجي وشراء السيارات والأثاثات والمباني والمنشآت الجديدة والايجارات والوفود والاتصالات، والعمل على رفع القدرة التنافسية للمنتجات والسلع المحلية بالاستفادة من الميزات النسبية والتركيز على الجودة.

وأشار إلى إحكام التنسيق بين السياسات المالية والنقدية لإعادة التوازن للإقتصاد الوطني على المستوى الكلي وإعطاء أولوية لبرامج التنمية الاجتماعية وخفض معدلات الفقر.

وأضاف وكيل وزارة المالية أن المنشور يهدف إلى استيعاب المؤشرات الإقتصادية الكلية المستهدفة في البرنامج الخماسي للسنة الأولى من البرنامج بجانب اقتراح السياسات الإقتصادية الكلية والقطاعية لضمان استقرار الاقتصاد واستدامة معدلات النمو.

وذكر أن المنشور وضع سياسات محددة لمعالجة قضايا قطاعات الصادرات غير النفطية وربطها بحزمة من السياسات التي تهدف الى زيادة الإنتاج والإنتاجية وتنافسية الصادرات وخفض الواردات غير الضرورية لإزالة العجز في الميزان التجاري.

وركز المنشور على وضع السياسات والإجراء ات اللازمة لمعالجة الاختلالات الخارجية والداخلية والعمل على استقرار الأمن في البلاد والعمل على خلق قاعدة بيانات في جميع أجهزة الدولة.

وقال إن المنشور تضمن إدراج اعتمادات للتوسع في مشروعات قائمة بها طاقات غير مستغلة مع إعطاء الأولوية لاستكمال المشروعات القائمة والمستمرة والتركيز على المشروعات التي تحقق أهداف البرنامج الخماسي المتمثلة في زيادة العرض الكلي (الإنتاج والإنتاجية) وتطوير الخدمات وزيادة الصادرات.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

سماجة الشر، احتجاب البصيرة.. في تذكّر مساعد البشير 2019-10-17 15:14:11 بقلم : عبدالحميد أحمد حملت صحف الخرطوم الصادرة بالأمس مفارقةً باعثةً على السخرية إذ ترافق على صفحاتها خبران أولهما هو "عزم النيابة العامة على أن تحسم ملفات قضائية عالقة في مواجهة أقطاب النظام الساقط أبرزها تقويض النظام (...)

ثم ماذا عن مؤتمر السلام الشامل في السودان 2019-10-16 11:43:15 الشفيع خضر سعيد تنطلق اليوم في مدينة جوبا، عاصمة جمهورية جنوب السودان، الجولة الأولى من مفاوضات البحث عن السلام بين حكومة السودان والحركات المسلحة، تصاحبها بعض المفارقات والأسئلة التي تفرض نفسها عليها. أولى هذه المفارقات، (...)

أخواني الشهداء: العيون السود في البطانة كتار 2019-10-14 05:41:16 مجدي الجزولي انهضوا لبوا يا شبابنا هموا شهيدنا الطاهر ضحى بدموا أخواني الشهداء الزايد شوقهم مناى يا الله أسير في طريقهم أصبر قلبي وراجي لحوقهم هنالك في الجنة أبقى رفيقهم.. من أخسر ما خاض فيه المرحوم حسن الترابي بعد (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2019 SudanTribune - All rights reserved.