الصفحة الأساسية | الأخبار    السبت 8 تشرين الأول (أكتوبر) 2016

(نداء السودان): إجازة توصيات الحوار الوطني تراجع عن (خارطة الطريق)

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 8 أكتوبر 2016 ـ اعتبر تحالف قوى (نداء السودان) استمرار المؤتمر الوطني الحاكم في إجراءات المؤتمر العام للحوار وإجازة مخرجاته، تراجعاً عن (خارطة الطريق).

JPEG - 47.9 كيلوبايت
قيادات (نداء السودان) في مؤتمر صحفي بالخرطوم.. السبت 8 أكتوبر 2016.. صورة لـ(سودان تربيون)

وقال التحالف إنه غير ملتزم بما يجري في مبادرة الحوار الوطني، المنتظر إنهائها الاثنين المقبل، بحشد يتجمع في قاعة الصداقة بالخرطوم.

وأعلن اعتزامه الاتجاه صوب الانتفاضة الشعبية عبر تعبئة الجماهير، واتخاذ مسار جديد للتفاوض يضم قوى التغيير ويستبعد النظام.

وقال رئيس قوي (نداء السودان بالداخل) رئيس حزب المؤتمر السوداني، عمر الدقير، في مؤتمر صحفي السبت، إن التحالف لن يشارك في المؤتمر العام للحوار، مضيفاً "من ينتظرنا في قاعة الصداقة سينتظر طويلاً.. التحالف لن يكن جزءاً مما يجري الترتيب له الآن".

ووصف الحدث المرتقب بأنه "مجرد جدل بين النظام ومشايعيه ولن يساهم في تغيير الواقع السوداني للأفضل".

وكشف الدقير عن تفاهمات جرت بين (نداء السودان) وما وصفها بالقوى المؤثرة دولياً، بغية تحقيق السلام في البلاد، مشيراً إلى أنهم طالبوا هذه القوى بالحديث مع الحكومة والضغط عليها لقناعتهم بأن النظام لا يستجيب إلا للخارج.

وقال إن استمرار المؤتمر الوطني في إجراءات المؤتمر العام للحوار وإجازة مخرجاته يمثل تراجعاً عن خارطة الطريق الأفريقية التي وقع عليها في مارس الماضي.

وأضاف "بالتالي (نداء السودان) في حل عن أي التزام، وستخطو في سبيل انجاز الانتفاضة الشعبية عبر تعبئة الجماهير".

ولفت الدقير إلى أن الحل الأمثل لأزمات البلاد يتمثل في اقرا الحل الشامل بمشاركة الجميع من خلال حوار منتج يقوم على استحقاقات واجبة النفاذ.

وأضاف "حتى هذه اللحظة الحكومة غير جادة وهناك أصوات غير راغبة في السلام والحكومة ماضية في حوار الوثبة الذي تصفه بسدرة المنتهى".

و نفى حزب الأمة القومي، مشاركة رئيسه الصادق المهدي، في مؤتمر الحوار بصفة مراقب، مثلما اشيع خلال الأيام الماضية.

وقالت نائبة الرئيس مريم الصادق، إن من أطلق فرية مشاركة الإمام في حوار الوثبة هو "مبارك الفاضل" الساعي لإعادة تجربته السابقة مع النظام".

وأضافت "من يريد المشاركة معلوم للكافة وعلى الفاضل أن يعيد تجربته مع حلفائه السابقين لكن دون أن يزج بحزب الأمة في هذا الأمر".

وأعلن عمر الدقير في سياق آخر، مساندة (قوى نداء السودان) ودعمها القاطع للأطباء والكوادر الصحية الذين دخلوا في إضراب عن العمل نهاية الأسبوع الماضي احتجاجا على تدهور بيئة العمل وتحسين شروط الخدمة وتزايد الاعتداء على الأطباء.

ووصف قضية الأطباء بالعادلة والحقيقية، وقال "نجدد تضامننا أيضا مع الصحفيين الذين تتعرض حرية التعبير وحرية الصحافة إلى تعديات وانتهاكات عديدة تمثلت في مصادرة الصحف ".


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

مزارعون من منازلهم 2018-04-24 11:38:49 د. عبد اللطيف البوني (1) في ذات خريف وقبل عدة سنوات وبطلب منه، اصطحبت الملحق الاقتصادي في السفارة الامريكية في زيارة لمشروع الجزيرة، فامضى معنا يوماً كاملاً متجولاً في شمال الجزيرة . امران يمكن ان نذكرهما عن تلك (...)

في منهجية السلام الذي يؤدي إلى الحرب 2018-04-24 11:38:35 كتبت : سلمى التجاني بعد إجتماع برلين في 16-17 من أبريل الجاري ، والذي مُنِيَ بالفشل ، بدا واضحاً أن السقف الذي تتوافق عليه الحكومة والمجتمع الدولي هو وثيقة الدوحة للسلام في دارفور الموقع في الرابع عشر من يوليو 2011، (...)

الإثنية في الجزيرة 2018-04-24 11:35:08 د. عبد اللطيف البوني (1 ) كما هو معلوم أن مشروع الجزيرة، قد قام على العمل المأجور إذ أن مساحة الحواشة (40 فداناً) لا تتيح للمزارع وأسرته القيام بكل الأعمال الفلاحية, خاصة إزالة الحشائش وجني القطن (الحش واللقيط) فكان (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)

ورقة د. غازي صلاح الدين العتباني في ورشة عمل الانتخابات ومستقبل الممارسة السياسية بعنوان "آفاق الممارسة السياسية في السودان" 2017-12-08 14:32:35 بسم الله الرحمن الرحيم آفاق الممارسة السياسية في السودان "تحديات الإصلاح السياسي في السودان بتصويب نحو إصلاح الحركة السياسية الحزبية" بسم الله الرحمن الرحيم، نحمده على نعمه التي لا تعد، ونسأله أن يجمعنا على الهدى ويدلنا (...)

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.