الصفحة الأساسية | الأخبار    الاثنين 28 تشرين الثاني (نوفمبر) 2016

نواب بالبرلمان السوداني يطلبون تسمية شركات وهمية وردت في تقرير المراجع العام

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 28 نوفمبر 2016 ـ تحفظ نواب بالبرلمان السوداني، الإثنين، على عدم تضمين تقرير للجنة الإقتصادية حول تقرير المراجع العام أسماء "الشركات الوهمية"، متهمين وزارة المالية بأنها أصبحت "معبرا" لها، وطالبوا بتمكين المراجع من إحالة المخالفات للنيابة.

JPEG - 80.7 كيلوبايت
نواب في البرلمان السوداني "سودان تربيون"

وقال النائب البرلماني إبراهيم مادبو، أثناء تداول تقرير اللجان المشتركة حول تقرير المراجع العام لسنة 2014 بالبرلمان "لا بد من أن يمكّن المراجع العام حتى يستطيع أن يراجع كافة المؤسسات.

ووصف مادبو تقرير المراجع العام بـ"الكارثي"، مضيفا أنه كشف الخلل الأداري والمالي والهيكلي في المؤسسات الحكومية.

واعتبر نواب تقرير اللجنة الإقتصادية ولجان البرلمان حول تقرير المراجع العام عن الحسابات العامة للدولة لسنة 2014، بأنه "متأخر".

وأعاب النائب فضيل عبد الرحمن تقرير اللجنة الإقتصادية، قائلا إنه كان يجب أن يسلم بعد أسبوع من تقرير المراجع العام، وزاد "وزارة المالية أصبحت معبراً للتسهيلات للشركات الوهمية.. من المسؤول عن ملاحقة التوصيات والقرارات التي تخرج".

من جهتها قالت النائبة عائشة الغبشاوي إن كثيرا من توصيات المجلس لا تجد الاستجابة من الجهاز التنفيذي، و"توأد في مكانها".

وقال العضو الطاهر أبوعيسى إن مشروع الجزيرة رغم الأموال التي منحت من أجل انتعاشه لكن ملكت الأراضي لأفراد أقاموا فيها لسنة واحدة مشيراً الى أن التقرير تجاهل بيع أراضي الملك الحر.

وتابع أبوعيسى "نحن دولة غريبة تصرف مرتبات لأشخاص غير شغالين"، وتساءل "أين تذهب المساهمات الوطنية والإعفاءات"، وانتقد تقرير اللجنة لعدم تحديد أسماء الشركات الوهمية التي تضمنها تقرير المراجع العام واتهم جهات بالوقوف وراء تلك الشركات.

من جهته طالب رئيس لجنة حقوق الإنسان الفرعية بالبرلمان عبد الجليل عجبين بفتح بلاغات ضد المخالفين والمعتدين على المال العام وقال إن البرلمان أجاز قانون مكافحة الفساد ولا زال القانون يقبع بالأدراج.

وطالب عجبين بإحالة تقرير المراجع العام إلى وزارة العدل وتمكين المراجع العام من تحويل المخالفات إلى النيابات المختصة.

وحمل بنك السودان ووزارة المالية مسؤولية الترهل الإداري ووصف تقرير اللجنة الاقتصادية حول تقرير المراجع أمام البرلمان بأنه "قاتم جداً".

من جهتها قالت النائبة عن حزب الأمة الفدرالي حياة آدم "إن تقرير اللجنة توجد به مخالفات مع سبق الإصرار"، وطالبت بتفعيل الرقابة ومحاسبة من يعتدون على المال العام من أصحاب الشيكات المرتدة الذين لم يحاسبوا عليها.

وأشارت إلى انتشار قضايا المحاصصات والمحسوبية في الخدمة المدنية، قائلة "لا يتم وضع الشخص المناسب في المكان المناسب.. هرمنا من المشاكل كل يوم مشكلة، أين يذهب المال العام"، ودعت البرلمان لإصدار قرارات تلزم الجهاز التنفيذي بإنفاذ التوصيات.

وطالبت اللجنة الإقتصادية بمراجعة قوانين ولوائح بنك السودان والمنشورات التي يصدرها لأنها تضر في كثير من الأحيان بالإقتصاد الكلي ولا تؤدي للاستقرار الإقتصادي، كما طالبت البنك بوضع سياسات لاسترداد الديون لبعض البنوك إلى جانب تفعيل دور الرقابة.

وكشف تقرير للجنة الأقتصادية عن إتخاذ إجراءات ومعالجات في النظام المحاسبي وتبني معايير المحاسبية العالمية إضافة لتكثيف الجهود في تحصيل الشيكات المرتدة ومتابعة الإجراءات القانونية لرصدها وتسجيلها بدقة.

وانتقد النائب البرلماني عبد الباسط سبدرات، توصيات اللجان بشأن تقرير المراجع العام لسنة 2014 ووصفها بـ"الغامضة وغير الواضحة".

وقال سبدرات إن تقرير اللجنة عن المراجع العام "مضيعة للوقت لأن المراجع العام قدم تقريره ومن المفترض أن تقوم اللجنة بكتابة توصياتها عليه فقط".

وأضاف "أن كل لجان البرلمان قدمت تقريرها في الجانب الذي يليها حتي أصبح مثل (جبة الدرويش).. هذه ملاكمة".


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

الثورة أو الفوضى 2018-01-23 21:11:32 بقلم : سلمى التجاني بقيت حرامي، هذه العبارة قالها فتىً يبيع مناديل الورق على ( الاستوبات ) وهو يخبر صديقته أنه لم يستطع شراء أبسط مستلزمات اسرته التي يعولها من طماطم ورغيف فاضطر لسرقة دقيق من إحدى البقالات. هذا الفتى (...)

مخابرات بالمكسّرات ومخابرات بالبشاميل 2018-01-21 17:36:11 مصر حافية على جسر الأوهام بقلم : مصطفى عبد العزيز البطل ‏mustafabatal@msn.com (1) لم تخالجني حيرة من قبل كتلك التي خالجتني عندما استمعت الى تسريبات المحادثات الهاتفية للنقيب أشرف الخولي، الضابط بفرع الاستخبارات (...)

عودة "طه" تكريس حالة اللا دين واللا عقل 2018-01-21 17:31:04 بقلم : عبد الحميد أحمد متى صدقت الأنباء عن عودة نائب الرئيس السابق "علي محمدعثمان طه" إلى تشكيلات سلطة الإنقاذ الحاكمة في السودان فإن النظام يكون قد أُركس أبشع نسخة شمولية عرفها ذلك أنّ "طه" ظل عبر تاريخه السياسي لا (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)

ورقة د. غازي صلاح الدين العتباني في ورشة عمل الانتخابات ومستقبل الممارسة السياسية بعنوان "آفاق الممارسة السياسية في السودان" 2017-12-08 14:32:35 بسم الله الرحمن الرحيم آفاق الممارسة السياسية في السودان "تحديات الإصلاح السياسي في السودان بتصويب نحو إصلاح الحركة السياسية الحزبية" بسم الله الرحمن الرحيم، نحمده على نعمه التي لا تعد، ونسأله أن يجمعنا على الهدى ويدلنا (...)

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.