الصفحة الأساسية | الأخبار    الاثنين 28 تشرين الثاني (نوفمبر) 2016

نواب بالبرلمان السوداني يطلبون تسمية شركات وهمية وردت في تقرير المراجع العام

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 28 نوفمبر 2016 ـ تحفظ نواب بالبرلمان السوداني، الإثنين، على عدم تضمين تقرير للجنة الإقتصادية حول تقرير المراجع العام أسماء "الشركات الوهمية"، متهمين وزارة المالية بأنها أصبحت "معبرا" لها، وطالبوا بتمكين المراجع من إحالة المخالفات للنيابة.

JPEG - 80.7 كيلوبايت
نواب في البرلمان السوداني "سودان تربيون"

وقال النائب البرلماني إبراهيم مادبو، أثناء تداول تقرير اللجان المشتركة حول تقرير المراجع العام لسنة 2014 بالبرلمان "لا بد من أن يمكّن المراجع العام حتى يستطيع أن يراجع كافة المؤسسات.

ووصف مادبو تقرير المراجع العام بـ"الكارثي"، مضيفا أنه كشف الخلل الأداري والمالي والهيكلي في المؤسسات الحكومية.

واعتبر نواب تقرير اللجنة الإقتصادية ولجان البرلمان حول تقرير المراجع العام عن الحسابات العامة للدولة لسنة 2014، بأنه "متأخر".

وأعاب النائب فضيل عبد الرحمن تقرير اللجنة الإقتصادية، قائلا إنه كان يجب أن يسلم بعد أسبوع من تقرير المراجع العام، وزاد "وزارة المالية أصبحت معبراً للتسهيلات للشركات الوهمية.. من المسؤول عن ملاحقة التوصيات والقرارات التي تخرج".

من جهتها قالت النائبة عائشة الغبشاوي إن كثيرا من توصيات المجلس لا تجد الاستجابة من الجهاز التنفيذي، و"توأد في مكانها".

وقال العضو الطاهر أبوعيسى إن مشروع الجزيرة رغم الأموال التي منحت من أجل انتعاشه لكن ملكت الأراضي لأفراد أقاموا فيها لسنة واحدة مشيراً الى أن التقرير تجاهل بيع أراضي الملك الحر.

وتابع أبوعيسى "نحن دولة غريبة تصرف مرتبات لأشخاص غير شغالين"، وتساءل "أين تذهب المساهمات الوطنية والإعفاءات"، وانتقد تقرير اللجنة لعدم تحديد أسماء الشركات الوهمية التي تضمنها تقرير المراجع العام واتهم جهات بالوقوف وراء تلك الشركات.

من جهته طالب رئيس لجنة حقوق الإنسان الفرعية بالبرلمان عبد الجليل عجبين بفتح بلاغات ضد المخالفين والمعتدين على المال العام وقال إن البرلمان أجاز قانون مكافحة الفساد ولا زال القانون يقبع بالأدراج.

وطالب عجبين بإحالة تقرير المراجع العام إلى وزارة العدل وتمكين المراجع العام من تحويل المخالفات إلى النيابات المختصة.

وحمل بنك السودان ووزارة المالية مسؤولية الترهل الإداري ووصف تقرير اللجنة الاقتصادية حول تقرير المراجع أمام البرلمان بأنه "قاتم جداً".

من جهتها قالت النائبة عن حزب الأمة الفدرالي حياة آدم "إن تقرير اللجنة توجد به مخالفات مع سبق الإصرار"، وطالبت بتفعيل الرقابة ومحاسبة من يعتدون على المال العام من أصحاب الشيكات المرتدة الذين لم يحاسبوا عليها.

وأشارت إلى انتشار قضايا المحاصصات والمحسوبية في الخدمة المدنية، قائلة "لا يتم وضع الشخص المناسب في المكان المناسب.. هرمنا من المشاكل كل يوم مشكلة، أين يذهب المال العام"، ودعت البرلمان لإصدار قرارات تلزم الجهاز التنفيذي بإنفاذ التوصيات.

وطالبت اللجنة الإقتصادية بمراجعة قوانين ولوائح بنك السودان والمنشورات التي يصدرها لأنها تضر في كثير من الأحيان بالإقتصاد الكلي ولا تؤدي للاستقرار الإقتصادي، كما طالبت البنك بوضع سياسات لاسترداد الديون لبعض البنوك إلى جانب تفعيل دور الرقابة.

وكشف تقرير للجنة الأقتصادية عن إتخاذ إجراءات ومعالجات في النظام المحاسبي وتبني معايير المحاسبية العالمية إضافة لتكثيف الجهود في تحصيل الشيكات المرتدة ومتابعة الإجراءات القانونية لرصدها وتسجيلها بدقة.

وانتقد النائب البرلماني عبد الباسط سبدرات، توصيات اللجان بشأن تقرير المراجع العام لسنة 2014 ووصفها بـ"الغامضة وغير الواضحة".

وقال سبدرات إن تقرير اللجنة عن المراجع العام "مضيعة للوقت لأن المراجع العام قدم تقريره ومن المفترض أن تقوم اللجنة بكتابة توصياتها عليه فقط".

وأضاف "أن كل لجان البرلمان قدمت تقريرها في الجانب الذي يليها حتي أصبح مثل (جبة الدرويش).. هذه ملاكمة".


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

من موج القاع إلى السونامي.. دروس يوم العصيان 2016-12-03 13:09:31 د. غازي صلاح الدين العتباني إنه لخطأ كبير أن يهوّن حراس المِحْراب من خطر العصيان الذي جرى في مدينتهم بمسمع منهم ومرآى دون أن يقدروا على منعه. يومها صاروا كعامة القوم ينتظرون النتائج لا يصنعونها. القوانين الآن تغيرت. في (...)

في ذكرى الاستقلال دخول أمريكا في المسألة السودانية:1951-1953 (4) 2016-12-03 12:35:36 دكتور فيصل عبدالرحمن على طه ftaha39@gmail.com بريطانيا تطرح صيغة جديدة بشأن السودان بعد إقالة حكومة الوفد في 27 يناير 1952، كُلف علي ماهر بتشكيل الحكومة ولكنه استقال في أول مارس 1952 وخلفه أحمد نجيب الهلالي. وقد تبين من (...)

الأخوان المسلمون والرِّبا وتطبيق الحُدود الشرعية (2-2) 2016-11-25 06:41:49 بابكر فيصل بابكر boulkea@gmail.com قلتُ في الجزء الأول من هذا المقال أنَّ جماعة الأخوان المسلمين تبني موقفها من قضية الحدود والعديد من القضايا الأخرى على أسس سياسية وليس إعتبارات دينية، و تناولت موقف الجماعة من قضية (...)


المزيد

فيديو


أخر التحاليل

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)

تفكُّك الدَّولة السُّودانية: السِّيناريو الأكثر تَرجيحاً

2013-02-10 19:52:47 بقلم د. الواثق كمير kameir@yahoo.com مقدمة 1. تظل الأزمات السياسية المتلاحقة هي السمة الرئيس والمميِّزة للفترة الانتقالية منذ انطلاقها في يوليو 2005، في أعقاب إبرام اتفاقية السلام الشامل بين حكومة السودان ممثلة في حزب (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

السودان: إسكات المدافعات عن حقوق النساء 2016-03-31 20:23:10 اعتداءات جنسية وتهديدات من قبل قوات الأمن (نيروبي، 24 مارس/آذار 2016) – قالت "هيومن رايتس ووتش" في تقرير أصدرته اليوم إن قوات الأمن السودانية استخدمت العنف الجنسي والتهديد وأشكال أخرى من الانتهاكات لإسكات المدافعات عن (...)

المجموعة السودانية للديموقراطية أولاً في اليوم العالمي للعدالة الاجتماعية 2016-02-19 21:45:54 يحتفل العالم في العشرين من فبراير من كل عام باليوم العالمي للعدالة الاجتماعية، وهو اليوم الذي خصصته الأمم المتحدة للفت الإنتباه لازمات التمييز والتهميش والإقصاء والحرمان والإستغلال بين وداخل الشعوب، وأهمية تحقيق العدالة (...)

بيان لحركة (الإصلاح الآن) حول تعرفة المياه 2016-02-19 21:41:21 سلطة المؤتمر الوطني، ووجبة اخري من رفع الدعم الذي اصبح لا يري بالعين المجردة بعد ان تخلت الدولة عن دورها الأساس في توفير الحياة الكريمة للمواطن المسحوق فما ان مرر البرلمان زيادة غاز الطبخ جبرا وليس اختيارا ، هاهم الان نواب (...)


المزيد


Copyright © 2003-2016 SudanTribune - All rights reserved.