الصفحة الأساسية | الأخبار    الجمعة 1 تموز (يوليو) 2016

والي وسط دارفور ينتقل بحكومته إلى (روكرو) بأعالي جبل مرة

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 1 يوليو 2016 ـ قال تعميم لحكومة وسط دارفور إن والي الولاية الشرتاي جعفر عبد الحكم انتقل، منذ الخميس، بحكومته إلى بلدة "روكرو" في أعالي شمال جبل مرة، بعد مكوثه نحو 20 يوماً في "قولو" وسط الجبل.

JPEG - 39.1 كيلوبايت
نازحون من جبل مرة في سورتوني بولاية شمال دارفور (صورة من يوناميد)

وفي 12 أبريل الماضي أعلن الجيش السوداني إقليم دارفور خاليا من تمرد الحركات المسلحة بعد أن أكد سيطرة قواته على "سرونق" آخر معاقل حركة تحرير السودان في جبل مرة.

ويقع جبل مرة، وهي منطقة غنية بالمياه وتتمتع بمناخ معتدل، بين ثلاث ولايات في دارفور، تشمل شمال ووسط وجنوب دارفور.

وطبقا للتعميم الذي تلقته "سودان تربيون" فإن الوالي انتقل إلى "روكرو" للإشراف على إعمار المنطقة وعودة النازحين بعد العمليات العسكرية الأخيرة لإنهاء التمرد بجبل مرة، ولتهيئة البيئة للاستقرار والدخول في دائرة الإنتاج بعد تعطل دام 13 عاما بسبب الحرب.

يشار إلى أن حكومة وسط دارفور، قررت في 13 مايو الماضي، الإنتقال الى منطقة "قولو" في جبل مرة، 56 كلم شرقي العاصمة زالنجي، لإدارة شؤون الولاية والإشراف على عودة ما لا يقل عن 2000 من أهالي "قولو"، نزحوا بعد اشتباكات عنيفة منذ يناير الماضي بين القوات الحكومية وحركة تحرير السودان بقيادة عبد الواحد نور.

ونجمت عن المواجهات العسكرية أوضاع إنسانية بنزوح عشرات الألاف من قرى جبل مرة.

وقال الوالي في تصريحات صحفية، الجمعة، إنه لا توجد قضية تبرر المعاناة التي مر بها الأهالي بسبب الحرب، لأنها كانت محاولات لتحقيق طموحات شخصية لعبد الواحد ومستشاريه.

وتابع "إن التمرد كان السبب الرئيس لتولد الصراعات بين القبائل وزراعة الفتنة القبلية في دارفور"، مؤكداً عدم مغادرته المنطقة إلا بعد إطمئنانه على سير التعمير وإعادة توطين الأهالي في محليات جبل مرة الثلاث".

وأضاف أنه وقف على عمل اللجنة الفنية في "روكرو" وهي المنطقة التي إنطلق منها التمرد بقيادة عبد الواحد، ووجه بقيام مستشفى ريفي وإعادة تأهيل المراكز الصحية في المنطقة وتصنيف الأيتام والأرامل لتقديم المشروعات الإقتصادية والدعم الإجتماعي المباشر لهم، إلى جانب إنارة الخلاوي بالطاقة الشمسية.

وبشأن مشروعات المياه أمر الشرتاي بإنشاء سد و4 محطات كبيرة للمياه وصيانة 32 مضخة، فضلا عن إنشاء محطة مياه وحفير في مسار الرعاة لفك الإشتباك بينهم والمزارعين.

ووعد الوالي بتذليل أي عقبات تواجه التعليم في المنطقة وتهيئة البيئة بما يمكن طلاب "روكرو" من التفوق على بقية نظرائهم في السودان، كما تعهد بجلوسهم لإمتحانات الشهادة السودانية هذا العام في "روكرو" بدلاً من نيرتتي.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

الثورة أو الفوضى 2018-01-23 21:11:32 بقلم : سلمى التجاني بقيت حرامي، هذه العبارة قالها فتىً يبيع مناديل الورق على ( الاستوبات ) وهو يخبر صديقته أنه لم يستطع شراء أبسط مستلزمات اسرته التي يعولها من طماطم ورغيف فاضطر لسرقة دقيق من إحدى البقالات. هذا الفتى (...)

مخابرات بالمكسّرات ومخابرات بالبشاميل 2018-01-21 17:36:11 مصر حافية على جسر الأوهام بقلم : مصطفى عبد العزيز البطل ‏mustafabatal@msn.com (1) لم تخالجني حيرة من قبل كتلك التي خالجتني عندما استمعت الى تسريبات المحادثات الهاتفية للنقيب أشرف الخولي، الضابط بفرع الاستخبارات (...)

عودة "طه" تكريس حالة اللا دين واللا عقل 2018-01-21 17:31:04 بقلم : عبد الحميد أحمد متى صدقت الأنباء عن عودة نائب الرئيس السابق "علي محمدعثمان طه" إلى تشكيلات سلطة الإنقاذ الحاكمة في السودان فإن النظام يكون قد أُركس أبشع نسخة شمولية عرفها ذلك أنّ "طه" ظل عبر تاريخه السياسي لا (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)

ورقة د. غازي صلاح الدين العتباني في ورشة عمل الانتخابات ومستقبل الممارسة السياسية بعنوان "آفاق الممارسة السياسية في السودان" 2017-12-08 14:32:35 بسم الله الرحمن الرحيم آفاق الممارسة السياسية في السودان "تحديات الإصلاح السياسي في السودان بتصويب نحو إصلاح الحركة السياسية الحزبية" بسم الله الرحمن الرحيم، نحمده على نعمه التي لا تعد، ونسأله أن يجمعنا على الهدى ويدلنا (...)

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.