الصفحة الأساسية | الأخبار    الأربعاء 13 تموز (يوليو) 2016

وزراء الخارجية الأفارقة يؤكدون التماسك حيال رفض التعامل مع (الجنائية)

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 13 يوليو 2016- جددت رواندا، تأكيداتها بعدم التعرض للرئيس السوداني عمر البشير بالاعتقال حال وصوله كيجالي للمشاركة في أعمال القمة الأفريقية، في وقت أعلن وزراء الخارجية الأفارقة تماسك الموقف الأفريقي حيال رفض قرارات المحكمة الجنائية الدولية المستهدفة للزعماء الأفارقة.

PNG - 150.7 كيلوبايت
الرئيس السوداني عمر البشير

وأعلنت وزيرة الخارجية الرواندية لويز موشيكيرابوا، بحسب وكالة السودان للأنباء، أمام المجلس التنفيذي لوزراء الخارجية بالاتحاد الأفريقي، الأربعاء،أن بلادها لن تعتقل البشير، حال وصوله لأراضيها وأكدت التزام بلادها بموقف الاتحاد الأفريقي واستقبال الرؤساء وحمايتهم.

وكان الرئيس الرواندي بول كاجامي، أعلن في تصريح له هذا الاسبوع أن بلاده لن تعتقل البشير أثناء مشاركته في القمة.

وقال: "إن الرئيس البشير مرحب به في كيجالي في أي وقت، وسيكون حراً في بلده الثاني، ولن نستجيب لدعوات المحكمة الجنائية الدولية بتوقيفه، ولن نسمح باتخاذ أي إجراء من هذا النوع ضده".

والتأمت الأربعاء بالعاصمة الرواندية ، اجتماعات وزراء خارجية الاتحاد الأفريقي التي تسبق القمة الأفريقية السابعة والعشرين للإتحاد الأفريقي المنتظر انعقادها خلال الفترة من 17 ـ 18 يوليو الجاري.

وأيد وزراء الخارجية الأفارقة القرار الذي صاغته الاجتماعات التمهيدية للقمة الأفريقية ، والذي أكد تماسك الموقف الأفريقي والمضي في استكمال مهمة الوقوف، مع السودان ضد المحكمة الجنائية.

وأعلن وزراء الخارجية الأفارقة رفضهم لمبدأ استخدام عمليات حفظ السلام في مهام الاعتقال، باعتبار أن الخطوة مهمة سيادية خاصة بالدول وفقاً لنظام روما الأساسي، وليس شأناً تختص به منظمة دولية.

وشن وزير الخارجية السوداني، إبراهيم غندور، خلال مخاطبته، فاتحة اجتماعات وزراء خارجية الاتحاد الأفريقي برواندا، هجوما عنيفا على المحكمة الجنائية ونوه الى تجاوزاتها ودمغها بالفساد والجنوح الى تسييس القضايا.

ودعا غندور الدول الأفريقية للتمسك بالموقف الأفريقي الموحد لمواجهتها والعمل على كشفها للعالم، وقدم عدداً من المقترحات التي تمكّن اللجنة مفتوحة العضوية من إكمال مهمتها الخاصة بإنهاء قضية السودان مع المحكمة الجنائية، وأشاد بموقف وزراء الخارجية الأفارقة لدعمهم للسودان.

وتطلب المحكمة الجنائية الدولية بلاهاي منذ 2007 مثول البشير، ووالي الخرطوم الحالي، الفريق الركن عبد الرحيم محمد حسين، ووالي ولاية شمال كردفان أحمد هارون، وأحد قادة مليشيات الجنجويد، علي كوشيب، أمامها بتهمة ارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية بدارفور.

وقالت المحكمة الجنائية الدولية، الثلاثاء، إنها أحالت حكومتي أوغندا وجيبوتي إلى مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة لتقاعسهما عن اعتقال الرئيس السوداني أثناء وجوده على أراضيهما.

ويملك مجلس الأمن ـ الذي أحال قضية دارفور إلى المحكمة في 2005 ـ سلطة فرض عقوبات على أوغندا وجيبوتي بشأن القضية.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

ردود مؤدبة على الصادق المهدي 2018-01-13 16:23:36 د/ أمين حسن عمر السيد الصادق المهدي سياسي معتق عاش السياسة في مطلع ستيناتها ثم هو يعيشها الآن في العقد الثاني من الألفية الثانية ، وهو طراز خاص من أهل السياسة إيجاباً وسلباً ، فطموحاته أدنى سقوفها السماء مهما يكن وهن (...)

ضبط الأسواق وتخفيف العبء المعيشي 2018-01-13 16:16:48 د/ عادل عبد العزيز الفكي adilalfaki@hotmail.com السياسات المالية والنقدية المصاحبة لموازنة العام 2018 ترتب عليها ارتفاع كبير لأسعار الخبز للمستهلكين. كما ترتب عليها ارتفاع بنسب متفاوتة لعدد كبير جداً من السلع (...)

أنظروا السلة ملأى بالقشور 2018-01-09 15:13:36 بقلم : عبدالحميد أحمد قالت الصورة إنّ القول زور.. ها هنا الوجه شقوق تتنامى.. وعلى الأطراف حجل من صنيع الورم الطالع من غبن الصدور أنظروا السلة ملأى (بالقشور) والطواحين على لحم الكلام الحي تمشي ثم تمشي وتدور.. ألياس فتح (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)

ورقة د. غازي صلاح الدين العتباني في ورشة عمل الانتخابات ومستقبل الممارسة السياسية بعنوان "آفاق الممارسة السياسية في السودان" 2017-12-08 14:32:35 بسم الله الرحمن الرحيم آفاق الممارسة السياسية في السودان "تحديات الإصلاح السياسي في السودان بتصويب نحو إصلاح الحركة السياسية الحزبية" بسم الله الرحمن الرحيم، نحمده على نعمه التي لا تعد، ونسأله أن يجمعنا على الهدى ويدلنا (...)

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.