الصفحة الأساسية | الأخبار    الأربعاء 5 تموز (يوليو) 2017

وزير العدل الجديد يترافع ضد شكوك حامت حول شهاداته العليا

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 5 يوليو 2017 ـ دافع وزير العدل السوداني المعين حديثاً د. إدريس ابراهيم جميل عن شهاداته الأكاديمية العليا وبرأها من شبهة التزوير، في أعقاب تشكيك مغردين على مواقع التواصل الاجتماعي في صحة درجة الدكتوراة التي حصل عليها من إحدى جامعات بريطانيا.

JPEG - 10.6 كيلوبايت
إدريس جميل - وزير العدل

وتقول السيرة الذاتية لجميل الذي تمت تسميته هذا الأسبوع وزيرا للعدل في السودان، إنه نال ماجستير مرتبة الشرف في القانون من جامعة ليستر بريطانيا خلال العام 1996 قبل أن ينال درجة الدكتوراه في القانون التجاري من الجامعة الأميركية في لندن في العام 2001.

واستشهد مغردون سودانيون بتعليقات لكتاب في صحف خليجية أكدوا أن الجامعة الأميركية بلندن غير معترف بشهاداتها لاشتهارها بأنها واحدة من أوكار "التزوير"، وانها ليست معتمدة لدى الجهات المختصة بالتعليم العالي في المملكة المتحدة.

وقال جميل فى مداخلة له بأحدى مجموعات تطبيق التراسل الفوري "واتساب" الأربعاء، "إذا كانت شهادتي وثقت ومهرت بختم سلطات صاحبة الجلالة ملكة بريطانيا فمن الذي انتظره ليقول لي شهادتك غير معترف بها".

وأضاف "أنا لا أريد أن أتحدث كثيرا لأني واثق مما أقول وأحْمِل بين يدي، ولكن ربما البعض يعتبر السكوت في موضع البيان بيان كما يقول الفقهاء ولهذا اضضررت لبيان الوضع حتى لا يفهم أن السكوت إقرار مني بصحة الادعاء".

وشدد جميل على أن شهادته موثقة من بريطانيا ومن مجلس التعليم البريطاني في الرياض بناء على طلب صاحب العمل.

وتابع "لا أدري كيف وثق مجلس التعليم البريطاني شهادة جامعة وهمية".

وقال وزير العدل السوداني في معرض رده حول مزاعم تزوير شهادته "أنا والله شخصياً لا أرضى أن يكون (مزوراتي) زميلا لي دعك من أن يكون وزيراً للعدل".

وأردف "هل السؤال عن صدقية الشهادة؟ حقيقية أم مزورة (يعني تم شراؤها بحفنة من الدولارات ولم تقدم أي بحوث ودراسات وامتحان وغيره.. إذا ثبت أن إدريس جميل أو غيره زور شهادة دون تقديم دراسات وبحوث وإنما حصل على الشهادة مقابل مبلغ من المال فهذه كارثة.. وإن كان السؤال عن أن الجامعة وهمية وغير موجودة أصلا وصاحبكم هذا اصطنع من تلقاء نفسه اسماً ودبر إصدار شهادات.. هذه أيضاً كارثة لا تقل عن سابقتها".

وأضاف "أن كان السؤال هو أن الجامعة موجودة لكن غير معترف بها وضعيفة.. فمن الذي ينبغي أن يعترف بها حتى نعتبر شهادتها ذات قيمة".

وأكد أنه كان حريصاً على التحضير في بريطانيا رغم التكلفة العالية نسبيا وذلك لما لبريطانيا من سمعة رصينة في التعليم.

وشدد جميل على أنه يحتفظ بالأجزاء العشرة من أطروحته التي أعدها ونال بها الدكتوراه والتي يضمها مجلد تزيد صفحاته عن (700) ورقة.

وقال "تمت مناقشتة رسالة الدكتوراة معي من قبل لجنة الممتحنين، في مقر الجامعة في فينيس بارك ،سفن سيستر رود ـ لندن".

يشار الى أن جميل الموجود حاليا بدولة قطر حيث يعمل هناك، جرت تسميته وزيرا للعدل في السودان بعد أسابيع من تسمية أبوبكر حمد للمنصب لكن الأخير أبعد من مراسم أداء القسم في اللحظات الأخيرة لشبهات حول شهاداته العليا.

وفور إعلان طاقم الحكومة الجديدة في 11 مايو الماضي ضجت الأسافير بأن الوزير الذي أختير لحقيبة العدل، وأفاد في سيرته الذاتية بأنه حاصل على دكتوراه من جامعة أميركية، "تم ابعاده من مؤسسات قطرية بسبب شهادات عليا مزورة".


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

في السودان ام في جنيف ؟ 2018-10-15 15:52:40 بقلم : محمد عتيق الصديق ‏والصحفي الكبير الاستاذ محمد لطيف ، صاحب التحليل السياسي الرشيق والمقروء ، كان نجم التغطية الصحفية التحليلية لاجتماعات الدورة 39 لمجلس حقوق الإنسان التابع ‏للأمم المتحدة (جنيف سبتمبر ‏٢٠١٨) ‏عبر (...)

النُّخبة السُّودانية وما تبقَّى من رحيق 2018-10-14 14:46:18 بقلم :عمر الدقير يُنْسَب للمسيح عليه السلام أنه شبّهَ النخبة في أي مجتمع بالملح، لأن الملح إذا فسد ربّما تعذّر وجود ما يمكن أن يُحْفَظ به أي شيء ويصان به من التعفن والخراب .. وسواء صحّت نسبة ذلك التشبيه للسيد المسيح أم (...)

"الخواجة عبدالقادر" بين ألف النداء وياء المد 2018-10-14 14:46:02 بقلم:الجميل الفاضل قبل نحو ست سنوات تقريباً، رفعت الدراما المصرية، ذِكر المهندس النمساوي الأصل، المصري الجنسية، السوداني الروح والقبر والهوية، "جوليوس فاجوجون" أو"الخواجة عبدالقادر" الذي عاش لأكثر من ثلاث عقود بين (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.