الصفحة الأساسية | الأخبار    الاثنين 7 آب (أغسطس) 2017

وزير سابق يحذر من تصاعد قوي للدولار في مواجهة الجنيه السوداني

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 7 أغسطس 2017 - حذر وزير المالية السوداني الأسبق بدرالدين حمدي، من إمكانية تسجيل الدولار أرقاما تصاعدية كبيرة أمام الجنيه السوداني ، حال لم يحدث تغيير في الاوضاع الاقتصادية.

JPEG - 14.5 كيلوبايت
مقر البنك المركزي السوداني وسط الخرطوم

و قفز الدولار مقابل الجنيه السوداني لأول مرة ، متجاوزا الـ20 جنيهاً، فى 13 يوليو بعد مرور يوم على تمديد مهلة البت فى العقوبات الأميركية على السودان، وواصل الارتفاع حتي وصل الى 22 جنيهاً قبل اسبوعين.

وابلغ تجار يعملون بالسوق الموازي (سودان تربيون) الاثنين ، أن الدولار وصل الى 21.6 جنيه سوداني ، وأشاراوا الى ان السعر ظل يتأرجح طيلة الاسبوع الماضي ما بين 21- 21,7 جنيه، وتوقعوا ارتفاعه مجدداً خلال الأيام القادمة مع اقتراب مغادرة الحجاج السودانيين الى الأراضي المقدسة.

والتأم الاثنين اجتماع موسع بالبرلمان ، ضم اللجنة الاقتصادية ووزارة المالية وبنك السودان وخبراء اقتصاديون لبحث تدهور الجنيه السوداني مقابل الدولار.

وقال وزير المالية الاسبق عبدالرحيم حمدي إن " الدولار يمكن ان يصل إلى 50 جنيها، حال سارت الأوضاع الاقتصادية على ماهي عليه الان".

وتابع فى تصريحات صحفية عقب الإجتماع " ليست هناك معالجات منفصلة لارتفاع سعر الدولار والتضخم"، مؤكداً على ضرورة ايجاد برنامج متكامل للمعالجة، وقال " أنا شخصيا لدي رؤية وسبق ان اعلنتها مرارا وتكرارا بتحرير سعر الصرف بالكامل للعملات الأجنبية لمواجهة هذه المشكلة".

من جهته شن عضو البرلمان رئيس غرفة النقل باتحاد اصحاب العمل علي ابرسي هجوما عنيفاً على وزارة المالية، وحملها مسؤولية تدهور الجنيه مقابل الدولار " لأنها تسخر الميزانية للصرف خارج دوائر الانتاج ، و لتعديلها سعر الصرف مقابل الجنيه دون أى مبررات اقتصادية".

وقال ابرسي في تصريحات صحفية إن "الجهات المعنية في الحكومة عدلت سعر الصرف دون دراية ودون ان تكون لديها اى من المصوغات الاقتصادية المعروفة" مما انعكس سلبا على ارتفاع السلع الضرورية وتوقف العديد من المصانع لارتفاع تكاليف مدخلات الانتاج.

وأوضح ان وزارة المالية اكدت خلال الاجتماع انها لا تستطيع تنفيذ مقررات البرنامج الاقتصادي الخماسي الذي يقر تحريرا كاملا لسعر الصرف ورفعا كاملا للدعم .

وأضاف "وزارة المالية اكدت فى الاجتماع ان الحكومة لن تستطيع تحمل التبعات السياسية لتنفيذ البرنامج الخماسي".

من جهته رهن رئيس لجنة الشؤون المالية والاقتصادية بالبرلمان علي محمود عبد الرسول تحسن سعر الصرف للجنيه مقابل الدولار بالتوسع في انتاج سلع الصادر.

وأفاد أن الوضع الاقتصادي فى البلاد "غير ميؤوس منه رغم وجود اشكاليات تواجه الاقتصاد وتتطلب العمل وفق آليات مشتركة لحله"ا.

وعزا محمود انخفاض العملة المحلية وارتفاع معدلات التضخم الى "اسباب هيكلية واخرى متعلقة بالحصار الأميركي المفروض على البلاد" فضلا عن انفصال جنوب السودان قبل 6 اعوام ، وتوقع ان يسترد الاقتصاد عافيته برفع العقوبات وتدفق الاستثمارات الاجنبية بالاضافة للتوسع في انتاج سلع الصادر.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

مخابرات بالمكسّرات ومخابرات بالبشاميل 2018-01-21 17:36:11 مصر حافية على جسر الأوهام بقلم : مصطفى عبد العزيز البطل ‏mustafabatal@msn.com (1) لم تخالجني حيرة من قبل كتلك التي خالجتني عندما استمعت الى تسريبات المحادثات الهاتفية للنقيب أشرف الخولي، الضابط بفرع الاستخبارات (...)

عودة "طه" تكريس حالة اللا دين واللا عقل 2018-01-21 17:31:04 بقلم : عبد الحميد أحمد متى صدقت الأنباء عن عودة نائب الرئيس السابق "علي محمدعثمان طه" إلى تشكيلات سلطة الإنقاذ الحاكمة في السودان فإن النظام يكون قد أُركس أبشع نسخة شمولية عرفها ذلك أنّ "طه" ظل عبر تاريخه السياسي لا (...)

في المسألة الإقتصادية... ترويض الدولار 2018-01-17 21:49:36 د. أمين حسن عمر رغم حالة التفلت الكبير فى سعر العملات الأجنبية فإن قرارات بنك السودان المركزى الإحتفاظ بسياسة تعويم سعر الصرف للجنيه السوداني ربما هى الخيار الوحيد الذى هو متاح فى الوقت الراهن . وهى سياسة ممتدة مجربة (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)

ورقة د. غازي صلاح الدين العتباني في ورشة عمل الانتخابات ومستقبل الممارسة السياسية بعنوان "آفاق الممارسة السياسية في السودان" 2017-12-08 14:32:35 بسم الله الرحمن الرحيم آفاق الممارسة السياسية في السودان "تحديات الإصلاح السياسي في السودان بتصويب نحو إصلاح الحركة السياسية الحزبية" بسم الله الرحمن الرحيم، نحمده على نعمه التي لا تعد، ونسأله أن يجمعنا على الهدى ويدلنا (...)

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.