الصفحة الأساسية | الأخبار    الخميس 26 نيسان (أبريل) 2012

وصول 13 أسيرا سودانيا أسروا من هجليج

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 26 ابريل 2012 — وصل في فجر اليوم الخميس إلى مطار الخرطوم 13 أسيرا سودانيا إلى الخرطوم قادمين من القاهرة بعد اطلاق حكومة جنوب السودان سراحهم عقب اعتقالهم في 10 ابريل 2012 في هجليج عقب احتلالها من قوات الجيش الشعبي.

الاسرى السودانين بعد وصولهم إلى مطتر الخرطوم اليوم 26 ابريل 2012 والجدير بالذكر ان وزير الخارجية المصري حاول التوسط بين البلدين لاستئناف المحادثات ووافق الرئيس سلفا كير على طلبه بإطلاق سراح الاسرى السودانيين ومن ثم تم نقلهم من جوبا إلى القاهرة ووصول جواً على متن طائرة الخطوط المصرية إلى الخرطوم في تمام الساعة الثالثة والنصف صباحاً.

وأشاد العبيد مروح الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية بجهود مصر واللجنة الدولية للصليب الأحمر لإسهامهما في عودة الأسري السودانيين إلي البلاد . وقال في تصريحات صحفية عقب وصول الاسرى هؤلاء الأشخاص لم يكونوا في ميدان القتال بل كانوا في مستشفي هجليج إما مرضي أو مرافقين أو عاملين بالمستشفي وتم الاعتداء على المستشفي وخطفوا بعد ذلك.

وعبر عن ادانة حكومته للأفعال اللا أخلاقية لحكومة جنوب السودان قائلا "ان هذا الفعل (الاعتقال) لا يقره قانون دولي سواء في حالات السلم أو الحرب" .

وأكد الصوارمي خالد سعد الناطق الرسمي باسم القوات المسلحة في تصريحات صحفية أمس بان الأسرى عسكريون إلا إنه كان قد تم القبض عليهم في مستشفى مدينة هجليج يوم العاشر من شهر أبريل الجاري بعد دخول الجيش الشعبي هجليج حيث كانوا مرضى ومعهم تيم طبي اسر معهم أيضاً.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

في منهجية السلام الذي يؤدي إلى الحرب 2018-04-24 13:40:27 كتبت: سلمى التجاني بعد اجتماع برلين في 16-17 من أبريل الجاري، والذي مُنِيَ بالفشل، بدا واضحاً أن السقف الذي تتوافق عليه الحكومة والمجتمع الدولي هو وثيقة الدوحة للسلام في دارفور الموقع في الرابع عشر من يوليو 2011، الحكومة (...)

عائشة وكرفانات والي الخرطوم ومحمد لطيف 2018-04-24 13:20:25 كتب : الوليد بكرى في البدء خالص التقدير للاستاذة عائشة محمد صالح لا لسسب غير أنها تتحرك بصدق على ميزان تعتقد ما تقول لاسيما عند راهن رفع الظلم المعاش ... فهى سعت لتقف مع من هدمت منازلهم وبالتالى هنا ذهبت والنساء (...)

بلاش إنكار 2018-04-24 13:19:07 كتب : د. عبد اللطيف البوني (1 ) تحدثنا عن تركيبة الجزيرة السكانية، ولم نرسم صورة قاتمة لمستقبل هذه التركيبة ولاصورة وردية، فالباب مفتوح لكل الاحتمالات، فإذا أحسنا إدارة التنوع الإثني سيكون هذا التنوع خير وبركة، وإذا (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)

ورقة د. غازي صلاح الدين العتباني في ورشة عمل الانتخابات ومستقبل الممارسة السياسية بعنوان "آفاق الممارسة السياسية في السودان" 2017-12-08 14:32:35 بسم الله الرحمن الرحيم آفاق الممارسة السياسية في السودان "تحديات الإصلاح السياسي في السودان بتصويب نحو إصلاح الحركة السياسية الحزبية" بسم الله الرحمن الرحيم، نحمده على نعمه التي لا تعد، ونسأله أن يجمعنا على الهدى ويدلنا (...)

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.