الصفحة الأساسية | الأخبار    السبت 16 كانون الأول (ديسمبر) 2017

وفد أهلي يلتقي نافذين في الخرطوم لتبرئة موسى هلال من التمرد

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 16 ديسمبر 2017- عكفت قيادات أهلية من منطقة (مستريحة) بولاية شمال دارفور، على عقد لقاءات بمسؤولين في الحكومة بالخرطوم، لتصحيح ما أسمتها "المواقف والمفاهيم " تجاه موسى هلال، المعتقل حالياً في الخرطوم وتبرئته من تهمة التمرد.

JPEG - 31 كيلوبايت
زعيم قبيلة المحاميد المعروف الشيخ موسى هلال..صورة لـ(سودان تربيون)

وعلمت (سودان تربيون) إن الوفد المكون من 27 شخصاً اجتمع بقيادات في الدولة بينهم مساعد الرئيس، ابراهيم محمود حامد، ورئيس البرلمان إبراهيم أحمد عمر، فيما يسعى لمقابلة نائب الرئيس حسبو عبد الرحمن، ورئيس الوزراء، بكري حسن صالح، بجانب الرئيس عمر البشير.

وقال رئيس الوفد، العمدة حسونة أحمد حامد، لـ (سودان تربيون)، إن الوفد يمثل لجنة شكلها موسى هلال قبل اعتقاله، بغرض الطواف على المسؤولين في الدولة على مستوى الولاية والمركز "لتصحيح المواقف والمفاهيم".

وأوضح أن هلال قبل وقوع الأحداث التي انتهت باعتقاله، اجتمع مع أعيان الادارات الأهلية واتفق معهم على الاستجابة لقرارات جمع السلاح وطلب الحضور لاستقبال قوات (الدعم السريع) وتقديم المساعدة لهم في حالة جمع السلاح.

واعتقلت قوات (الدعم السريع) أواخر الشهر الماضي، رئيس مجلس الصحوة الثوري زعيم قبيلة المحاميد، ذائع الصيت موسى هلال، وعدد من أفراد أسرته، ومقربين منه وتم ترحيلهم الى الخرطوم على متن طائرة عسكرية وسط إجراءات أمنية بالغة التشدد، وقالت السلطات لاحقا إنه سيقدم لمحاكمة عسكرية.

وتتهم الحكومة المركزية هلال بمعارضة حملة جمع السلاح واستفزاز قوات الدعم السريع التي تتولى العملية. كما قالت إن المتفلتين بمجلس الصحوة تورطوا في خطف الناشطة السويسرية مارجريت شنكل التي كانت متواجدة بالمنطقة تحت قبضة موسي هلال.

وبحسب وزارة الدفاع فإن المواجهات التي وقعت في بلدة مستريحة معقل موسى هلال خلفت 23 قتيلا -14 من قوات الدعم السريع، و9 من منتسبي مجلس الصحوة الثوري".

وذكر حسونة وهو ايضاً وكيل محكمة موسى هلال في منطقة (آمو)، أن اجتماع هلال مع الادارات الأهلية أقر إبعاد قيادات (مجلس الصحوة الثوري) والتأكيد على الوقوف مع الدولة وعدم التمرد عليها.

وأضاف "كونا لجنة من 27 شخصاً لتصحيح المفاهيم عند الدولة بدءاً من الولاية وحتى المركز"

وقال إن اللجنة فور مباشرة عملها وقعت أحداث مستريحة التي قتل فيها قائد الدعم السريع عبد الرحيم جمعة دقلو، واعتقل على إثرها هلال وآخرين.

وتابع "ما جرى بفعل فاعل وهنالك طرف ثالث من خارج المجتمع لا يريد للمنطقة ان تستقر خلق هذه الفتنة، كان ينبغي ان تعرف هذه الفئة التي بسببها راح أبرياء".

وكشف حسونة تفاصيل جديدة بشأن الأحداث التي وقعت في مستريحة، مؤكداً مقتل غدد من الابرياء بينهم أطفال وعجزة، ومنهم صدام حسين ادريس، طالب بجامعة النيلين، وعلي حسين دقش ـ حامد سعيد ابو ـ وطفل والده عمر سعيد صالح، الذي توفي على ظهر امه، حسب قوله.

كما تم حرق ثلاثة منازل بينهم منزل موسى هلال وابن عمه، وشردت على أثره النساء والأطفال.

يشار الى أن مسؤولين في حكومة شمال دارفور نفوا بشدة وقوع ضحايا من النساء والأطفال في تلك الأحداث ووصفوا ما أثير وقتها بأنه مجرد "شائعات".

وأفاد حسونة أن اللجنة اوضحت للمسؤولين بالدولة مواقف موسى هلال وطلبت منهم تهيئة الأجواء وتحديد موعد للقاء الرئيس عمر البشير.

وزاد "نؤكد لهم موقفنا التام مع الدولة وسياساتها وليس لنا اعتراض او خلاف توجهات الدولة التي وقفنا معها ودافعنا عنها كثيرا، وإلى اليوم واقفين وسنظل، لأن طبعنا لا يشبه التمرد ونرفض وصفنا بذلك".


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

في منهجية السلام الذي يؤدي إلى الحرب 2018-04-24 13:40:27 كتبت: سلمى التجاني بعد اجتماع برلين في 16-17 من أبريل الجاري، والذي مُنِيَ بالفشل، بدا واضحاً أن السقف الذي تتوافق عليه الحكومة والمجتمع الدولي هو وثيقة الدوحة للسلام في دارفور الموقع في الرابع عشر من يوليو 2011، الحكومة (...)

عائشة وكرفانات والي الخرطوم ومحمد لطيف 2018-04-24 13:20:25 كتب : الوليد بكرى في البدء خالص التقدير للاستاذة عائشة محمد صالح لا لسسب غير أنها تتحرك بصدق على ميزان تعتقد ما تقول لاسيما عند راهن رفع الظلم المعاش ... فهى سعت لتقف مع من هدمت منازلهم وبالتالى هنا ذهبت والنساء (...)

بلاش إنكار 2018-04-24 13:19:07 كتب : د. عبد اللطيف البوني (1 ) تحدثنا عن تركيبة الجزيرة السكانية، ولم نرسم صورة قاتمة لمستقبل هذه التركيبة ولاصورة وردية، فالباب مفتوح لكل الاحتمالات، فإذا أحسنا إدارة التنوع الإثني سيكون هذا التنوع خير وبركة، وإذا (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)

ورقة د. غازي صلاح الدين العتباني في ورشة عمل الانتخابات ومستقبل الممارسة السياسية بعنوان "آفاق الممارسة السياسية في السودان" 2017-12-08 14:32:35 بسم الله الرحمن الرحيم آفاق الممارسة السياسية في السودان "تحديات الإصلاح السياسي في السودان بتصويب نحو إصلاح الحركة السياسية الحزبية" بسم الله الرحمن الرحيم، نحمده على نعمه التي لا تعد، ونسأله أن يجمعنا على الهدى ويدلنا (...)

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.