الصفحة الأساسية | الأخبار    السبت 26 أيار (مايو) 2018

وكالة أممية تقترح دمج اللاجئين السودانيين في المجتمعات التشادية

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 26 مايو 2018- دعت إحدى وكالات الأمم المتحدة إلى دمج اللاجئين السودانيين الموجودين في تشاد بالمجتمع المحلي بعد رفضهم العودة الى دارفور بعد 15 عام من الحرب.

JPEG - 144.4 كيلوبايت
عائدون من تشاد الى ولاية شمال دارفور (صورة لمفوضية اللاجئين الأممية)

وفقاً لمكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (أوتشا)، فان حوالي 43939 لاجئًا سودانيًا يتواجدون في شرق تشاد.

وبرغم التوقيع على اتفاقية ثلاثية بين تشاد السودان ومفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين في مايو من العام 2017 لتسهيل العودة الطوعية، "عاد فقط 53 لاجئًا إلى دارفور، بينما يجرى التحضير لقوافل أخرى".

وقال مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (أوتشا) في لمحة عامة عن الوضع الإنساني بشرق تشاد صدر باللغة الفرنسية: "تبقى فرص العودة محدودة بالنسبة لغالبية اللاجئين السودانيين".

وأشار التقرير إلى النقص الحاد في الدعم من المانحين الذين يشعرون بالقلق حيال الأزمات الإنسانية الجديدة في أجزاء أخرى من العالم، في حين أن دارفور لم تعد واحدة من عناوين الإعلام الرئيسية.

وأضاف "في هذا السياق، من الضروري تعزيز تكاملهم داخل المجتمعات المحلية ".

ودمج اللاجئين السودانيين يعني إعطائهم الأرض للزراعة وممارسة الأنشطة الاقتصادية، لكنه يوفر أيضاً المساواة في توفير البنى التحتية والخدمات.

كما أنه من غير الواضح ما إذا كانت تشاد والسودان ستقبل مثل هذا الإجراء.

وفي يناير 2018، وقعت السودان وتشاد والأمم المتحدة اتفاقية لإعادة توطين 20 ألف لاجئ سوداني من تشاد إلى إقليم دارفور خلال هذا العام.

ورحبت مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين ومفوض اللاجئين السوداني حمد الجزولي في تينا، شمال دارفور، بعودة 53 لاجئًا سودانيًا من تشاد، خلال أبريل الماضي.

وتقول تقارير الأمم المتحدة إن الوضع الأمني في دارفور تحسن إلى حد كبير ولكنهم يؤكدون أن نقص البنى التحتية والخدمات يمنع عودة اللاجئين والمشردين إلى مناطقهم الأصلية.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

المونديال والثلاثي 2018-07-16 18:00:29 كتب : محمد عتيق عند الخامسة من عصر الامس (الأحد ١٥ يوليو ٢٠١٨) بتوقيت الخرطوم ، الثالثة بتوقيت قرينتش ، كانت الملايين قد احتشدت في المنازل والمقاهي وصالات المشاهدة وساحاتها المفتوحة حول شاشات التلفاز علي امتداد المعمورة (...)

القاهرة والإمام 2018-07-15 23:43:51 كتب : المحبوب عبد السلام يقول السيد الشريف زين العابدين – عليه شآبيب الرحمة – في مناجاته للسودان: «زى ما موسي عدَّى ولا تعب لا حاجة»، ذلك استعمالٌ بليغ لكلمة “حاجة” في عاميَّتنا السُّودانيَّة، وهي عادة تأتي في سياقاتنا (...)

شواهد القبور ! 2018-07-15 20:41:26 كتبت : سلمى التجاني يظل إصطلاح ( عودة طوعية ) محل نظر ، وربما ريبة ، فالظروف التي تحدث فيها هذه العودة من معسكرات النازحين واللاجئين بدارفور ، ومآلاتها التي لا تخرج في الغالب من اثنين : إما النزوح من جديد لتدهور الوضع (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

حركة / جيش تحرير السودان بيان مهم حول الأوضاع الراهنة في البلاد 2018-05-25 21:04:35 إلى جماهير الشعب السوداني الوفية لا يخفى على أحد أن نظام الإبادة الجماعية والتطهير العرقي، ومنذ أول يوم إستهل فيه عهده البغيض، كان يستهدف الصدام مع الشعب السوداني، فبدأ بوأد النظام الديمقراطي ثم إعدام الشهيد علي فضل مروراً (...)

ذكرى شهداء الكرامة 2018-05-21 23:22:45 الحرية - العدل - السلام - الديمقراطية حركة / جيش تحرير السودان - المجلس الإنتقالي جماهير شعبنا الكريم في مثل هذا اليوم، و كما درجة العادة، فإننا نحظى بدقيقة من الصمت لتعانق أرواحنا أرواح رفاقنا الذين بسببهم لا نزال على (...)

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.