الصفحة الأساسية | الأخبار    الخميس 3 تشرين الثاني (نوفمبر) 2016

(يوناميد) ترحب بتمديد الحكومة وحركات دارفور وقف اطلاق النار

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 3 نوفمبر 2016 ـ رحبت بعثة الاتحاد الأفريقي والأمم المتحدة بدارفور (يوناميد) بالإعلان الأحادي الجانب بتمديد وقف العدائيات في دارفور والمنطقتين، الصادر من الرئيس السوداني عمر البشير والحركات المسلحة بدارفور.

JPEG - 52 كيلوبايت
قائد "يوناميد" الجديد يستهل مهامه باستعراض حرس الشرف العسكري في الفاشر (صورة من اعلام البعثة )

وأعلنت الحركات المسلحة المنضوية تحت لواء الجبهة الثورية "الحركة الشعبية ـ شمال، وحركة تحرير السودان وحركة العدل والمساواة"، الإثنين الماضي وقفا جديدا لاطلاق النار يمتد لستة أشهر أخرى في دارفور ومنطقتي جنوب كردفان والنيل الأزرق، وذلك بعد 20 يوما من إعلان مماثل للرئيس البشير، بتمديد وقف العدائيات في مناطق النزاع لشهرين.

وقال بيان ليوناميد يوم الخميس "ترحّب البعثة بالإعلان الأحادي الجانب بوقف العدائيات لمدة ستة أشهر الصادر بشكل مشترك عن جيش تحرير السودان ـ جناح مناوي وحركة العدل والمساواة من ضمن أخرين، والذي دخل حيز التنفيذ في 31 أكتوبر 2016".

وتابع: "أخذت يوناميد أيضا بعين الاعتبار والترحيب الإعلان الأحادي الجانب الذي صدر بأمر الرئيس عمر البشير في 10 أكتوبر والخاص بوقف الأعمال العدائية حتى نهاية العام الحالي".

وأشار البيان الذي تلقته "سودان تربيون" إلى الفرصة الإيجابية التي يتيحها إتخاذ مثل هذه الإجراءات في ظل التحديات التي لا تزال قائمة، موضحة أنها تشجع كافة أطراف النزاع على التعهد بإيجاد حل تفاوضي للصراع، بما في ذلك توقيع وثيقة وقف العدائيات المطروحة على الأطراف من الوساطة الأفريقية والتي تتماشى مع خارطة الطريق.

وأشاد الممثل الخاص المشترك لبعثة يوناميد، مارتن أوهومويبهي الإعلان الأحادي بوقف اطلاق النار من الجانبين، ودعا قائد حركة/ جيش تحرير السودان عبد الواحد النور لإصدار إعلان مماثل "للتدليل على نيّةٍ صادقة بأن السلام يشكل خيارا استراتيجيا له ولحركته".

وتابع أوهومويبهي قائلا: "إن أطراف النزاع جميعها أومأت بما يشير إلى رغبتها في الانخراط في السلام وقد حان الوقت الآن أن يومئ السيد النور بإشارة مماثلة".

ويرفض عبد الواحد التفاوض مع الخرطوم ويشترط معالجة آثار الحرب المتمثلة في عودة النازحين واللاجئين إلى ديارهم وتوفير الأمن لهم وإعادة أراضيهم، بينما يطالب كل من مناوي وجبريل بفتح اتفاقية الدوحة للتفاوض حول عودة النازحين واللاجئين وتوفير الأمن لهم ودفع التعويضات ومراعاة خصوصية الإقليم في الحكم والتنمية الاقتصادية.

وجدد الممثل الخاص المشترك لبعثة يوناميد تأكيده على التزام البعثة بمواصلة العمل لتحقيق تفويضها بحماية المدنيين في دارفور وتهيئة بيئة مواتية لتحقيق سلام مستدام بالإقليم.

وتقاتل الحكومة السودانية متمردي الحركة الشعبية ـ شمال في منطقتي جنوب كردفان/ جبال النوبة، والنيل الأزرق منذ يونيو 2011، ومجموعة حركات مسلحة بدارفور منذ 2003.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

قوش .. تحطيم الصندوق 2018-02-20 18:19:16 بقلم : سلمى التجاني دشَّن صلاح عبدالله قوش مدير الأمن والمخابرات ، خطته في عهده الثاني ، بتصريحاتٍ حملتها صحف اليوم . وعلى عكس توقعات قلَّة من المراقبين بأنه سيبدأ عهده الجديد بتفكير خارج الصندوق ، فإذا به يحطم الصندوق ( (...)

عودة "قوش" أم عودة طه ؟ 2018-02-19 20:04:06 بقلم : عبدالحميد أحمد أعقب توقيع اتفاق السلام الشامل (2005) حدثاً مهماً على صعيد الجبهة الداخلية لنظام الإنقاذ، وافى صعود مجموعة جديدة ضمن محاور الصراع على السلطة الذي اشتد بين مكونات النظام، انكسفت على إثر ذلك سلطة "على (...)

في سجن كوبر ... رجل يعض (كلب) 2018-02-19 20:00:32 بقلم : سلمى التجاني في الصحافة كثيراً ما نردد أن الخبر هو عندما يعض رجلٌ كلباً وليس العكس. عندما دعت إدارة الإعلام بجهاز الأمن والمخابرات وسائل الإعلام المحلية والعالمية لتغطية خبر إطلاق سراح المعتقلين السياسيين من سجن (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)

ورقة د. غازي صلاح الدين العتباني في ورشة عمل الانتخابات ومستقبل الممارسة السياسية بعنوان "آفاق الممارسة السياسية في السودان" 2017-12-08 14:32:35 بسم الله الرحمن الرحيم آفاق الممارسة السياسية في السودان "تحديات الإصلاح السياسي في السودان بتصويب نحو إصلاح الحركة السياسية الحزبية" بسم الله الرحمن الرحيم، نحمده على نعمه التي لا تعد، ونسأله أن يجمعنا على الهدى ويدلنا (...)

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.