الصفحة الأساسية | الأخبار    الخميس 22 كانون الثاني (يناير) 2015

9 مرشحون للرئاسة في انتخابات السودان وانسحاب مرشحين للاتحادي بالشمالية

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 22 يناير 2015 ـ نشبت خلافات داخل الحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل بالولاية الشمالية بالسودان، الخميس، حول المشاركة في انتخابات أبريل المقبل ما أسفر عن انسحاب مرشحين، بينما بلغ المترشحون لمنصب رئيس الجمهورية 9 مرشحين في آخر يوم لقفل باب الترشيح.

JPEG - 30.4 كيلوبايت
البشير والميرغني خلال لقائهما بدار ابو جلابية عشية الاحد 15 سبتمبر 2013 .........سونا

وأبلغت قيادات اتحادية "سودان تربيون" أن اجتماعا عاصفا انعقد للحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل بالولاية الشمالية، الخميس، موضحين أن العديد من مناطق الولاية أعلنت مقاطعتها للانتخابات.

وأكد أحد الذين حضروا الاجتماع أن ستة مرشحين في دوائر أعلن الحزب المنافسة عليها في محليتي الدبة ومروي، اعلنوا انسحابهم واعتراضهم على المشاركة في الانتخابات.

وقرر اجتماع للهيئة القيادية للحزب في الخرطوم، هذا الأسبوع، انتداب لجنة مصغرة للقاء زعيم الاتحادي محمد عثمان الميرغني في لندن لإبلاغه بقرار يفيد بمقاطعة الانتخابات، بعد أن أعلن الوزير برئاسة مجلس الوزراء القيادي بالحزب أحمد سعد عمر عن تكليفه شخصياً من الميرغني لمساندة ودعم ترشيح الرئيس عمر البشير لرئاسة الجمهورية.

وأعلن الحزب الاتحادي الديمقراطي (الأصل)، بالولاية الشمالية تقدمه للترشح في خمس دوائر قومية في الانتخابات البرلمانية و24 دائرة للمجلس التشريعي بالولاية، مؤكداً خوضه الانتخابات بدون تنسيق مع أي حزب آخر.

وقال مقرر القطاع السياسي للحزب بالولاية الشمالية عاصم عثمان محمود، لوكالة السودان للأنباء، إن الحزب قدَّم استمارات الترشيح للجنة العليا للانتخابات بالشمالية استعداداً لخوض الانتخابات القادمة.

وأوضح أنهم تقدموا بمرشحيهم في 24 دائرة ولائية للمجلس التشريعي وخمس دوائر انتخابية قومية لخوض الانتخابات القادمة باعتبارها استحقاقاً دستورياً، ودعا قواعد الحزب بالشمالية للمشاركة واختيار الأنسب لقيادة العمل السياسي والتشريعي، مؤكداً عدم وجود تنسيق مع أي حزب سياسي لخوض الانتخابات.

وفي أكتوبر الماضي، أعلن رئيس الحزب محمد عثمان الميرغني، اعتزامهم خوض الانتخابات العامة في السودان، استناداً على مبدأ الممارسة الديمقراطية وحق المواطن في المشاركة، وقال إن حزبهم يعتمد في ذلك على إرثه الوطني وجذوره التاريخية والقبول الشعبي.

في ذات السياق قال القيادي بالاتحادي الديمقراطي الأصل ميرغني حسن مساعد إن الحزب سيخوض الانتخابات على مستوى كافة الولايات برئاسة محمد الحسن الميرغنى مؤكدا أنه جدير بالقيام بهذه المهمة.

وأفاد مساعد المركز السوداني للخدمات الصحفية، عن إصدار الحزب قراراً للمضي قدماً في إنجاح العملية الإنتخابية ودعم ترشيح البشير مشيراً إلى "المجموعات التي تنادي بعدم خوض الإنتخابات هي قلة من ملايين ولا تؤثر مقاطعتها في شئ على مسيرة الحزب".

المفوضية تغلق باب الترشيح
إلى ذلك أعلنت المفوضية القومية للانتخابات بالسودان، غلق باب الترشيح، بعد تمديده خمسة أيام، وأكدت أن عدد المرشحين الذين اعتمدتهم المفوضية لمنصب رئيس الجمهورية، بلغ تسعة مرشحين.

وقال رئيس اللجنة الفنية بالمفوضية الفريق الهادي محمد أحمد، إن جملة المرشحين للمجالس التشريعية، تجاوز الثلاثة آلاف.

وقال محمد أحمد لـ"الشروق"، إن المفوضية وجّهت لجانها العليا على مستوى الولايات، للعمل لما بعد منتصف ليل الخميس، لاستكمال ملفات المرشحين.

واستمرت عمليات تسليم استمارات الترشح للمستويات الانتخابية المختلفة بولاية الخرطوم.

وذكر رئيس لجنة الانتخابات بالولاية إبراهيم الكافي في تصريحات، إن لجنته استلمت أكثر من 671 ترشيحاً للمستويات الانتخابية التشريعية والبرلمانية، وأوضح أن هناك عدداً كبيراً من الأحزاب، تقدمت بمرشحيها في دوائر بجانب المرشحين المستقلين.

من جانبه قدم حزب الأمة القيادة الجماعية، رئيسه الصادق الهادي المهدي مرشحاً لدائرة الجزيرة أبا بولاية النيل الأبيض.

وقال نائب رئيس الحزب الأمين عبد القادر، إن حزبه اتفق مع حزب المؤتمر الوطني بالمضي قدماً بدفع التنمية في الولاية وتوفير الخدمات للمواطنين، وأشار إلى أن زيارة وفد حزب الأمة للولاية، هدفت إلى عدة مقاصد متمثلة في تسليم المفوضية أوراق تسليم مرشحه، بجانب مناقشة الوضع السياسي الراهن بالمنطقة.

وكشف عبد القادر عن انضمام (300) كادر من حزب الأمة الفيدرالي للحزب، مبيناً أن تقدم مرشحه لدائرة الجزيرة أبا القومية، نسبة لأنه من أبناء المنطقة.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

المهنيون والتنسيقية وما بينهما 2019-11-19 20:39:14 بقلم : محمد عتيق عندما انفجرت المظاهرات الشعبية منتصف ديسمبر ٢٠١٨ في البلاد ،وآثرت القوى السياسية وعلى رأسها نداء السودان الدفع بلافتة المهنيين لقيادة الثورة لأسباب بعضها موضوعية وأخرى تكتيكية ، كان على قوى المعارضة (...)

"خليك مع الزمن " وضد العنصرية 2019-11-18 20:08:46 اْحتفي برمضان زائد جبريل ياسر عرمان المصانع التي انتجت رمضان زائد جبريل ؛أغلقت أبوابها وتوارت خلف سحب الغياب ، وأفل البلد الذي أنجب رمضان زائد قبل الشروق ، ولم يعد موجوداً في الخريطة مثلما كان ذاخراً باطياف البشر واللغات (...)

الترابي والجيش: من دبر الانقلاب 2019-11-12 08:08:26 مقاربة بين المحاكمة والتاريخ بقلم : عبدالحميد أحمد نحو منتصف العام 1989 فرغت سكرتاريا الحزب الشيوعي السوداني من صياغة مسودة تقييم 19 يوليو وانتهت إلى الأعتراف بأن: "19 يوليو انقلاب عسكري، نظمته وبادرت بتنفيذه مجموعة من (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2019 SudanTribune - All rights reserved.