الصفحة الأساسية | الأخبار    الاثنين 13 شباط (فبراير) 2017

نازحو جنوب السودان يعارضون إعادة نشر القوات الكينية

جوبا 13 فبراير 2017- أعرب النازحون في جنوب السودان عن رفضهم لإعادة نشر قوات حفظ السلام الكينية في البلاد ، متهمين الحكومة الكينية بالتورط في إشعال الصراعات بالعاصمة جوبا خلال يوليو من العام الماضي .

JPEG - 17.6 كيلوبايت
رئيس بعثة (يونميس) في جنوب السودان ديفيد شيرر

وفي مذكرة معنونة إلى الأمين العام للأمم المتحدة انتونيو غوتيريس طالب النازحون الأمم المتحدة بإعادة النظر في قرارها مؤخرا بشأن إعادة نشر الجنود الكينيين في الدولة الوليدة .
وقالت المذكرة " نحن النازحون في جنوب السودان نتابع بإحباط وقلق كبيرين التطورات السياسية في بلادنا منذ محاولة اغتيال رياك مشار في يوليو والذي كان حينها نائب للرئيس".

كما أبدى النازحون في مذكرتهم قلقهم حول رئيس بعثة الأمم المتحدة لحفظ السلام في جنوب السودان (يونيمس) الكيني والذي اتهموه بالفشل في حماية المدنيين عندما اندلع قتال بين الجيش الحكومي والقوات المعارضة المسلحة في 8 يوليو 2016.

وأضافت المذكرة " إننا نؤمن بقوة أنكم ستبذلون أقصى جهودكم لتحقيق السلام إلى مجتمعنا الذي انهكته الحرب وتخليصنا من القيادة الديكتاتورية .نريد كذلك أن نؤكد هنا أن الحكومة الكينية تتصرف بوحشية ضد مواطنينا في كينيا عن طريق خطفهم وترحيلهم إلى الأعداء في جوبا لإذلالهم وتعذيبهم وقتلهم بأيدي قوات الأمن سيئة السمعة " .

وكذلك أعرب النازحون عن احباطهم بشأن تجدد القتال والذي تحول إلى قتال اثني في البلاد ، مناشدين الأمم المتحدة بذل كل ما في وسعها لحماية المدنيين ، مطالبين في الوقت ذاته الأمين العام بالضغط على الأطراف المتحاربة لإعادة التفاوض حول اتفاق السلام الموقع 2015.

وأبدى النازحون عدم تفائلهم بدعوة الحوار التي أطلقها رئيس البلاد سلفاكير ميارديت مؤخرا ، منوهين أن الحوار الذي سيضمن السلام هو الحوار الذي يجري بعد إسكات السلاح .نازحو جنوب السودان يعارضون إعادة نشر القوات الكينية إلى يونيمس