الصفحة الأساسية | الأخبار    الخميس 23 شباط (فبراير) 2017

رئيس (يونميس) يتعهد بدعم الحوار في جنوب السودان

جوبا 23 فبراير 2017- قال رئيس بعثة الأمم المتحدة لحفظ السلام في جنوب السودان (يونيمس) ديفيد شيرر إن بعثته ستدعم عملية الحوار الوطني الشامل بمشاركة جميع القوى الفاعلة من أجل تحقيق سلام حقيقي في البلاد التي تنزلق في حرب أهلية منذ 2013.

JPEG - 17.6 كيلوبايت
رئيس بعثة (يونميس) في جنوب السودان ديفيد شيرر

ورحب شيرر بمبادرة الحوار التي أعلنها الرئيس سلفاكير نهاية العام الماضي.

وقال المسؤول الأممي " أعتقد أن أهم شئ بالنسبة لنا هو ضمان ان يكون الحوار الوطني شاملا . وإذا كنا نبحث عن سلام حقيقي ومصالحة علينا توسيع العملية حتى يتسنى للجميع المشاركة " .

ولفت شيرر الى أن الأمم المتحدة لديها خبرة كبيرة يمكن لحكومة جوبا الاستفادة منها إذا كانت ترغب في تحقيق هدف الحوار .

وقال "إننا جاهزون لتقديم المساعدة لحكومة جنوب السودان للمضي قدما في تحقيق أهدافها " .

وفي 14 ديسمبر 2016 دعا الرئيس سلفاكير لاجراء عملية حوار وطني شاملة في خطاب أمام المجلس التشريعي في العاصمة، مشدداً على أن العملية السياسية التي سيقودها رجال موثوق بهم وبارزين ستكون حقيقية وذات مصداقية.

لكن من جانبها أكدت المعارضة الحاجة إلى سلام حقيقي قبل الانخراط في العملية السياسية المقترحة، بينما طعن آخرون في العملية التي يرأسها الرئيس، مطالبين بإجراءها خارج البلاد حتى يتسنى لكل المجموعات المسلحة المشاركة