الصفحة الأساسية | الأخبار    الاثنين 13 آذار (مارس) 2017

نذر كارثة صحية بمعسكرات النازحين واللاجئين في دارفور

الفاشر 13 مارس 2017 – يعاني النازحين واللاجئين بمنطقة "دليل بابكر" و"فتاحة" بمحلية اللعيت التي تفصل ولايتي شرق وشمال دارفور، من إسهالات مائية ، مع تفشي وباء الحصبة مما ينذر بكارثة صحية وشيكة .

JPEG - 58 كيلوبايت
نازحة مع أطفالها بمنطقة (بابكر دليل) بشمال دارفور .. صورة لـ(سودان تربيون)

وقال علي آدم وهو احد شيوخ النازحين لـ(سودان تربيون) الإثنين، إن المنطقة إستقبلت مؤخراً مايقارب الستة آلاف نازح، من منطقة (الناير) بولاية شرق دارفور ،بعد فرارهم من صراع قبلي اندلع هناك ، علاوة علي آلاف اللاجئين ،وصلوا من بحر الغزال في دولة جنوب السودان، مناشداً السلطات التدخل لمعالجة الوضع الصحي بالمعسكر حتي لا يتفشي للمناطق الاخري.

وفي يونيو من العام الماضي قال عضو برلمان ولاية شمال دارفور سليمان مختار موسي إن آلاف اللاجئين فروا من الحرب التي إندلعت مؤخراً ببحر الغزال التابعة لدولة جنوب السودان وصلوا الى شمال دارفور، تحديدا في محلية (اللعيت) الحدودية مع ولاية شرق دارفور معلنا وصول 400 أسرة تمركزت في منطقة (جوادات) التابعة للمحلية.

واقر مسئول بمفوضية العون الانساني، فضل حجب اسمه تحدث لـ(سودان تربيون) "الإثنين" بتفشي الإسهالات المائية ومرض الحصبة، وقال "النازحين الذين جاءوا من شرق دارفور يقدر عددهم باكثر من ستة الالاف نازح بالاضافة الى 19.300 لاجئ من جنوب السودان بحسب احصاء المفوضية الأخير".

وأضاف أن الحكومة سمحت للمنظمات بالذهاب الى هناك لإجراء مسوحات بينما تعتزم منظمات الأمم المتحدة زيارة المنطقة الثلاثاء