الصفحة الأساسية | الأخبار    الجمعة 7 نيسان (أبريل) 2017

أرملة قرنق تطالب بتدخل إقليمي لوقف الحرب في جنوب السودان

جوبا 7 أبريل 2017 ـ طالبت أرملة الزعيم الراحل جون قرنق ربيكا نياندينق المجتمع الإقليمي والعالمي للتدخل لإنهاء النزاع في جنوب السودان، مشيرة إلى أنها في جولة في الإقليم للتشاور مع بعض القيادات تحثهم على التحدث مع رئيس البلاد سلفا كير ميارديت لوقف الحرب وإعادة الدولة الوليدة إلى مسار السلام.

JPEG - 21 كيلوبايت
ربيكا قرنق

وقال ربيكا لـ "سودان تربيون" الخميس "أتيت مع بعض قيادات الحركة الشعبية لتحرير السودان للتحدث إلى الرئيس الأوغندي حول الحرب والوضع الإنساني في جنوب السودان، إن الحرب الدائرة في البلاد تجبر المواطنين على الفرار من الدولة كل يوم وأوغندا إحدى الدول التي يلجأ إليها مواطني جنوب السودان".

وأشارت السيدة الأولى السابقة إلى محنة آلاف اللاجئين من جنوب السودان في معسكرات اللاجئين في أوغندا نتيجة العنف المتواصل في البلاد، وزادت "أنهم بإعداد كبيرة هنا ولا شيئ يملكونه.. إنهم بحاجة إلى المأوى والغذاء والخدمات الصحية، إن أوضاعهم مزرية".

ودعت ربيكا إلى وقف الحرب والاستقطاب، لافتة إلى أن الحوار الوطني الذي دعا إليه سلفا كير يجب أن يكون شاملا لتحقيق الحرية والأمن، وأن يفي بمتطلبات اتفاق السلام الموقع 2015 بين حكومة جوبا والمعارضة المسلحة وغير المسلحة، وأكدت أن الحوار يمكن أن يحقق السلام الشامل والعدل والحكومة الوطنية "فقط إذا كان شاملا ولا يستثني أحدا".

وأشارت إلى أن شعب جنوب السودان والمجتمع الدولي يتابعون عن كثب أهداف الحوار الوطني الذي أعلنه سلفاكير، متمنية أن تتبنى حكومة جوبا مواقف مرنة بشأن القضايا محل النزاع ووقف الحرب والاستقطاب.