الصفحة الأساسية | الأخبار    الاثنين 7 آب (أغسطس) 2017

فنانة تشكيلية تقاضي سلطات الخرطوم لهدمها مرسما

الخرطوم 7 أغسطس 2017 ـ حرضت الفنانة التشكيلية إيثار عبد العزيز التشكيليين وممارسي مهن الفنون وطلاب كلية الفنون الجميلة والتطبيقية، على حضور أولى جلسات محكمة في نزاع بينها وسلطات محلية الخرطوم.

JPEG - 116.3 كيلوبايت
الفنانة إيثار عبد العزيز في مرسمها (عزيز جالري) قبل هدمه بواسطة محلية الخرطوم في 25 فبراير 2017

وأزالت سلطات محلية الخرطوم في فبراير الماضي مرسم "عزيز جالري" للفنانة التشكيلية بالقوة، ما أدى إلى حالة استياء بالغ وسط الفنانين التشكيليين، ودافعت المحلية، حينها، عن قانونية الإزالة.

وستنعقد جلسة إجرائية للاستماع للأطراف في محكمة الخرطوم شمال برئاسة القاضي الصادق أبكر، يوم الثلاثاء، الشاكي فيها إيثار عبد العزيز ضد محلية الخرطوم.

وأكدت إيثار لـ "سودان تربيون" أنها ستكسب قضيتها ضد المحلية، وفقا لآراء القانونيين، رغم أن القضية يمكن أن تستمر لوقت طويل.

وشددت أن قضيتها هي في الأساس ضد ما أسمته "هيمنة المستثمرين الأجانب" وضد "تبجح" الموظفين، مشيرة إلى وجود بعض "الموظفين المحترمين" في المحلية التي تقاضيها.

وأشارت إلى أن العقد الذي حازت بموجبه المرسم في حدائق فندق "كورال" في المنطقة القريبة من مقرن النيلين الأزرق والأبيض بالخرطوم، قانوني وموثق ولا بد أن يجد من تسبب في هدمه المسألة والمحاسبة اللازمتين.

ودخلت الفنانة التشكيلية إيثار عبد العزيز في نوبة بكاء حادة، عندما أحالت جرافة منتوجها الفني الذي استغرق عدة سنوات إلى حطام في 25 فبراير 2017. ومنعت السلطات، حينها، مؤتمرا صحفيا دعت له إيثار من دون إبداء أي أسباب.

يشار إلى أن إيثار حاصلة على بكلاريوس كلية الفنون الجميلة، قسم التلوين، بجامعة السودان للعلوم والتكنولوجيا وشاركت في العديد من المعارض والأنشطة خارج وداخل السودان.