الصفحة الأساسية | الأخبار    الثلاثاء 22 آب (أغسطس) 2017

إعادة 4 أطفال لـ (الدواعش) من ليبيا الى الخرطوم

الخرطوم 22 أغسطس 2017 ـ وصل العاصمة السودانية الخرطوم الثلاثاء عبر طيران الأفريقية 4 أطفال ينتمي أباؤهم الى تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) قادمين من ليبيا بعد تنسيق بين سلطات البلدين.

JPEG - 16.8 كيلوبايت
لحظة وصول الأطفال الأربعة من ليبيا .. الثلاثاء 22 أغسطس 2017 (سودان تربيون)

وتراوحت أعمار الأطفال بين خمسة أشهر الى ستة أعوام، ومن بين الأطفال 3 من أحفاد الزعيم الديني رئيس جماعة أنصار السنة الراحل أبوزيد محمد حمزة.

وقالت مصادر موثوقة لـ(سودان تربيون) إن ممثل لأسرة الشيخ أبو زيد ، تسلم ثلاثة من الأطفال هم عبد الله (5) سنوات،عبير عام ونصف، عفراء 5 أشهر، وأفاد أن والدهم محمد، وزوجته لقيا حتفهما خلال فبراير من هذا العام في غارة على مدينة سرت الليبية.

وفى يونيو الماضي تمت اعادة 8 أطفال سودانيين من ليبيا تراوحت أعمارهم بين 10 أشهر و9 سنوات، ولم يتضح ما إذا كان أباؤهم قضوا نحبهم في الغارات التي شنت على مواقع التنظيم المتشدد هناك أم لا، وتقول السلطات السودانية إن ست سودانيات بينهن والدات لبعض هؤلاء الأطفال معتقلات وثمة مساعي لإطلاقهن وارجاعهن الى السودان.

وقال مساعد القنصل العام للسفارة السودانية بطرابلس العبيد محمد ختم في تصريحات صحفية بمطار الخرطوم الثلاثاء إن "استعادة الأطفال تمت بالتنسيق مع السلطات الليبية"، وشكر الهلال الأحمر الليبي ومكتب النائب العام لتسهيل عملية استعادة الأطفال الى أسرهم بالسودان.

من جهته قال مدير إدارة المعالجة الفكرية بدائرة مكافحة الإرهاب بجهاز الأمن السوداني العميد التيجاني إبراهيم حاج آدم إن الشباب السودانيين الذين غادروا الى ليبيا تم خداعهم وإغرائهم للانضمام لتنظيم الدولة الاسلامية (داعش).

وأشار الى أن "الجهاز لجأ للمعالجات الفكرية لهؤلاء الضحايا ونجح في اعادة الكثيرين من هذا الفكر المتطرف"، موضحا أن تجربة جهاز الامن وجدت الاشادة والاستحسان من دول ومنظمات عدة لما أثبتته من جدوى وفعالية.