الصفحة الأساسية | الأخبار    الأربعاء 18 تشرين الأول (أكتوبر) 2017

وزير : ترتيبات لإعلان السودان خال من الإسهالات المائية

الخرطوم 18 أكتوبر 2017- أعلن وزير الصحة السوداني، بحر إدريس ابوقردة، إكتمال الترتيبات لإعلان السودان خال من الإسهالات المائية، بعد أن ضربت موجة من الوباء مناطق متفرقة من هذا البلد منذ أواخر العام الماضي.

JPEG - 19.3 كيلوبايت
وزير الصحة بحر إدريس أبو قردة في مؤتمر صحفي ـ الخرطوم 25 نوفمبر 2016

وقال مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في السودان في أحدث نشراته الإعلامية،هذا الأسبوع، نقلا عن وزارة الصحة السودانية، إن العدد الإجمالي لحالات الإسهال المائي المبلغ عنها في جميع ولايات السودان تجاوزت 35 ألف إصابة ، بما في ذلك 800 حالة وفاة منذ أغسطس 2016.

وترفض حكومة السودان الإعلان عن تفشي (الكوليرا) وتصر على أن المرض المتفشى هو عدوى تنتشر عن طريق الأغذية الملوثة أو مياه الشرب أو من شخص إلى آخر نتيجة لسوء النظافة.

وقال ابوقردة خلال زيارة إلى ولاية شمال دارفور، إن وزارته أكملت كافة الترتيبات لإعلان السودان خال من الإسهالات المائية.

وتفقد الوزير خلال زيارته المرافق الكبرى وبعض المراكز الصحية الطرفية بمدينة الفاشر، كما وضع حجر أساس لمستشفى العيون المرجعي ومخازن الصندوق القومي للامدادات الطبية.

وقال إن شمال دارفور لم تشهد أى حالة إصابة بمرض الإسهال المائي منذ شهر وأن كل الحالات التي تم تسجيلها بالبلاد مؤخرا وحتى اليوم 7 حالات اشتباه ، مردفاً "مما يؤكد الإتجاه لإعلان البلاد خالية من المرض".

وأعلن ابوقردة إلتزام الوزارة بتوفير معدات تشغيل المرافق الصحية بشمال دارفور إضافة إلى إنشاء معمل متكامل للصحة العامة بمدينة الفاشر مع مد الولاية بالكوادر الصحية وفق مشروع التوسع في خدمات الرعاية الصحية ونشر التخصصات الدقيقة الذي تنفذه الوزارة الاتحادية.