الصفحة الأساسية | الأخبار    الأحد 12 تشرين الثاني (نوفمبر) 2017

سلفا كير يأمر باتخاذ إجراءات حاسمة للحفاظ على الأمن

جوبا 12 نوفمبر 2017- أمر رئيس حكومة جنوب السودان سلفا كير ميارديت باتخاذ اجراءات حاسمة للحفاظ على الامن في البلاد، وهى محاولة تهدف الى تبديد المخاوف والذعر الناتجة عن المواجهة مع قائد الجيش السابق الجنرال بول مالونق وانشقاق عدد من الضباط والجنود عن الجيش الحكومي.

JPEG - 18.7 كيلوبايت
رئيس دولة جنوب السودان سلفا كير ميارديت

ووفقا لوزير داخلية البلاد السبت فقد أصدر الرئيس كير هذه الأوامر خلال اجتماع للجنة الأمنية عقد الجمعة تحت رئاسته لمناقشة الوضع الأمني.

وقال وزير الداخلية مايكل تشينغجيك ان اللجنة الامنية استمعت الى عدد من التقارير الامنية من مختلف الوحدات فى الدولة الوليدة.

ولفت الوزير إلى ان الوضع الأمني مستقر باستثناء بعض الاعمال الاجرامية المرتبطة بالنهب الليلي وخاصة في جوبا، وزاد " ان رئيس الجمهورية وجه جميع الوحدات الامنية بمواصلة رصد الوضع الأمني والعمل بشكل حاسم مع أي عمل إجرامي ".

كما أصدر رئيس جنوب السودان أمرا بالموافقة على تمديد حالة الطوارئ لمدة 90 يوما في أجزاء من منطقة بحر الغزال. ويري مراقبون أن الخطوة تأتي كجزء من التدابير الرامية إلى الحفاظ على القانون والنظام في أعقاب عمليات القتل الانتقامية وسرقة الماشية في بعض المناطق.

وفي أمر منفصل وجه الرئيس كير بحرية الحركة للمنظمات الإنسانية في جميع أنحاء جنوب السودان بعد أن أشارت تقارير الى أن حكومة جوبا تعرقل وصول المساعدات الإنسانية إلى المناطق المتضررة من الحرب الأهلية التي تنزلق فيها الدولة الوليدة منذ 2013.

وطالب الأمر الرئاسي بإزالة جميع حواجز الطرق فورا، محذرا ان أي شخص يعرقل تسليم المساعدات او يفرض ضرائب على القوافل الانسانية سيخضع للمساءلة.