الصفحة الأساسية | الأخبار    الأربعاء 3 كانون الثاني (يناير) 2018

أزمة وقود حادة تضرب عاصمة ولاية شمال دارفور

الفاشر 3 يناير 2018 – شهدت الفاشر عاصمة ولاية شمال دارفور مع بداية العام الجديد أزمة وقود حادة، خاصة البنزين، وانتعشت تجارته في السوق السوداء.

JPEG - 24 كيلوبايت
أحد الشوارع الرئيسية في مدينة الفاشر

وأبلغ عدد من أصحاب محطات الوقود (سودان تربيون) الأربعاء، أن مئات الشاحنات متوقفة بمصادر الوقود في العاصمة الخرطوم، بانتظار الأسعار الجديدة وفق ميزانية الدولة للعام الجديد التي اجيزت في البرلمان السوداني، وهو ما أدي إلى تفاقم أزمة الوقود.

وقال أحمد علي، وهو أحد وكلاء الوقود بالفاشر لـ (سودان تربيون) " تأخير وصول شاحنات الوقود إلى الفاشر أدي إلى الأزمة، وهناك سبعة متوقفة بمدينة النهود بكردفان لحين معرفة السعر الجديد ".

وابدى عدد من أصحاب المركبات ومحطات الوقود في الفاشر استياءهم من حالة الشح الحالية، حيث أوقفت جميع المحطات بالفاشر البيع للمواطنين الا المؤسسات الحكومية والخاصة التي لها مخزون بتلك المحطات.