الصفحة الأساسية | الأخبار    الخميس 25 كانون الثاني (يناير) 2018

مساعد البشير : الأجواء الآن مهيأة لتحقيق السلام

الخرطوم 25 يناير 2018- قال كبير مفاوضي الحكومة السودانية مساعد الرئيس براهيم محمود حامد إن الأجواء مهيأة الآن لتحقيق السلام.

JPEG - 60.2 كيلوبايت
مساعد الرئيس السوداني نائبه في الحزب ابراهيم محمود حامد ..صورة من (سونا)

وأشار محمود وهو رئيس وفد الحكومة لمفاوضات السلام بالمنطقتين، لدى مخاطبته السفراء الأفارقة في الحفل الذي نظمه المؤتمر الوطني بمناسبة أعياد الاستقلال، يوم الأربعاء إن البلاد تشهد استقراراً غير مسبوق، وإن العام 2017م لم يشهد معارك بين الحكومة والحركات المسلحة، سوى تلك التي وقعت بين أطراف الحركة الشعبية المنشقة عن بعضها البعض.

وأردف بأن دارفور الآن صارت آمنة بعد تنفيذ الدولة لبرنامج جمع السلاح.

وطالب الدول الأفريقية بعدم استقبال واستضافة حاملي السلاح ورافضي السلام في السودان، باعتبارهم مجموعات سالبة تضر بأمن المنطقة.

ونقل موقع (الشروق) عن مساعد البشير أمله في أن تحقق المفاوضات التي ستنطلق في الأول من فبراير القادم، بين الحكومة والحركة الشعبية في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، تطلعات المواطنين في تحقيق السلام الشامل بعد التوقيع على وقف العدائيات.

وحول الأوضاع الاقتصادية بالبلاد، قال محمود إن الدولة استطاعت أن تواجه كل التحديات رغم الحصار الذي فرض عليها وانفصال الجنوب، وامتصت كل الصدمات، واستخرجت الذهب حتى صارت ثاني دولة مصدرة بعد جنوب أفريقيا.

وعن الإجراءات الأخيرة في الاقتصاد، أكد مساعد الرئيس بأنها مؤلمة، ولكن لا سبيل سوى تنفيذها والدولة تسعى لتخفيف الأعباء على المواطنين والعاملين من خلال حزمة من الإجراءات التي اتخذتها رغم محاولة بعض المعارضين لتحريض المواطنين ضدها، مشيراً إلى أن الدولة لا تزال تدعم الوقود والغاز والكهرباء للمواطنين.