الصفحة الأساسية | الأخبار    الأحد 29 نيسان (أبريل) 2018

كتلة في البرلمان تطالب بسحب القوات السودانية من اليمن

الخرطوم 29 أبريل 2018 ـ طالبت كتلة "التغيير" بالبرلمان الرئيس عمر البشير بسحب القوات السودانية التي تشارك ضمن قوات التحالف العربي من الأراضي اليمنية.

JPEG - 21.2 كيلوبايت
جثمان أول قتيل من القوات السودانية باليمن لحظة وصوله مطار الخرطوم ـ الجمعة 29 يناير 2016.. صورة من المكتب الاعلامي لرئاسة الجمهورية

وتصاعدت المطالبات بالبرلمان السوداني لسحب القوات السودانية من اليمن وابتدر هذه الدعوات النائبين، عن حركة (الإصلاح الآن)، حسن عثمان رزق وعبد الرحمن الفضيل مطلع أبريل الجاري في أعقاب تغريدات لحوثيين على "تويتر" تدعو لقصف الخرطوم بالصواريخ البالستية أسوة بالسعودية.

ومنذ مارس 2015 اتخذ السودان قرارا بالمشاركة في تحالف عسكري تقوده السعودية لكسر شوكة الحوثيين الشيعة باليمن، وأرسلت الخرطوم آلاف الجنود المشاة إلى هناك.

وأفاد بيان بتوقيع أبو القاسم برطم رئيس كتلة "التغيير" التي تضم مجموعة النواب المستقلين بالبرلمان أن "مئات الشهداء من السودانيين سقطوا في حرب لا ناقة للسودان فيها ولا جمل"، وتابع "المشاركة مخالفة للدستور والقانون لعدم موافقة البرلمان عليه".

وطالب البيان الذي حصلت "سودان تربيون" على نسخة منه "القائد الأعلى للقوات المسلحة الرئيس عمر البشير بسحب القوات من اليمن فوراً".

ودعا البيان إلى "إتخاذ المواقف السياسية الداعمة للسلم في اليمن بدون الإنحياز لطرف دون الآخر واحترام إرادة وسيادة دولة اليمن وعدم التدخل في شؤونها الداخلية"، وطالب ببناء العلاقات الخارجية لتحقيق مصالح الشعب أولاً مع كل دول المنطقة.

وأكد البيان أن كتلة التغيير "ظلت منذ البداية ضد مشاركة القوات المسلحة وقوات الدعم السريع في العمليات العسكرية بدولة اليمن وما نتج عنها من خسائر في الأرواح وسط القوات".