الصفحة الأساسية | الأخبار    الاثنين 28 أيار (مايو) 2018

وزير الخارجية السوداني يبدأ جولة عربية تشمل القاهرة والرياض

الخرطوم 28 مايو 2018 ـ يبدأ وزير الخارجية السوداني الدرديري محمد أحمد، الثلاثاء، أول جولة عربية له منذ توليه الوزارة خلفا لإبراهيم غندور، بزيارة القاهرة والرياض لعقد لقاءات ثنائية مع رصيفيه المصري والسعودي.

JPEG - 23.4 كيلوبايت
وزير الخارجية والقائم بالأعمال الأميركي ـ الخرطوم 28 مايو 2018

وتم تعيين الدرديري وزيرا للخارجية ضمن تعديل واسع في حكومة الوفاق الوطني هذا الشهر، بعد أن أعفى الرئيس عمر البشير غندور من منصبه في أبريل الفائت لتضجره أمام البرلمان من عدم صرف رواتب البعثات الدبلوماسية لشهور.

وقال وزير الخارجية في تصريحات صحفية عقب استقبال الرئيس البشير له، الإثنين، ببيت الضيافة إنه اطلع الرئيس على التحركات التي يعتزم القيام بها الى مصر والسعودية.

وأشار الى أنه سيزور القاهرة ويعقد لقاءً ثنائيا مع وزير الخارجية المصري سامح شكري، ومن ثم يتوجه الى المملكة العربية السعودية في زيارة يجري خلالها لقاءً مع وزير الخارجية السعودي عادل الجبير في إطار اجتماعات لجنة التنسيق المشترك بين البلدين.

وأفاد الوزير أنه اطلع البشير على نتائج الاجتماعات التي عقدت بأديس أبابا بشأن السلام في دولة جنوب السودان بجانب مجمل الأداء في وزارة الخارجية.

إلى ذلك التقى الدرديري، الإثنين، القائم بأعمال السفارة الأميركية بالخرطوم ستيفن كوتسيس. وجاء اللقاء بغرض تقديم التهنئة للوزير بمناسبة توليه المنصب.

واستعرض اللقاء ـ بحسب بيان للمتحدث باسم الخارجية قريب الله الخضر ـ العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل دعمها وتطويرها، حيث أعلن كوتسيس عن استعداد بلاده لمواصلة الحوار مع السودان أملاً في الانتقال للمرحلة الثانية منه ورفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب.

وتطرق اللقاء للأوضاع في جنوب السودان وعبر وزير الخارجية عن الدور الإيجابي الذي يقوم به السودان عبر منبر الإيقاد وطالب الولايات المتحدة بدعم جهود الإيقاد من أجل الوصول الى تسوية سلمية للأوضاع في جنوب السودان.