الصفحة الأساسية | الأخبار    الاثنين 30 تموز (يوليو) 2018

أمطار وسيول تلحق أضرارا بالشمالية وشمال دارفور

الخرطوم 30 يوليو 2018 ـ ألحقت أمطار وسيول أضرارا بعشرات المنازل في مدينة الفاشر ومعسكر "زمزم" لنازحين بولاية شمال دارفور، كما خلّفت أمطار غزيرة شهدتها منطقة تنقاسي بمحلية مروي بالولاية الشمالية، أضراراً كبيرة.

JPEG - 86.2 كيلوبايت
أضرار وادي الأميري في حي مكرام بمدينة كسلا ـ 23 يوليو 2018

وضربت سيول وأمطار مدينة الفاشر عاصمة ولاية شمال دارفور ليلة الأحد حيث خلفت أنهيار العشرات من المنازل بين انهيار كلي وجزئي.

وبحسب احصاءات أولية فقد انهار 30 منزل بالمدينة انهيارا كليا و150 منزل انهيار جزئي فضلا عن تضرر 15 منزلا بمعسكر زمزم للنازحين.

وفي الولاية الشمالية وتسبب الأمطار والسيول بانهيارات جزئية لعدد من المنازل والمحال التجارية في تنقاسي حيث تدفقت مياه السيول صوب أحياء "السوق، الديم، وشرق طريق الأسفلت القومي".

ووجه معتمد مروي، رئيس اللجنة العليا للدفاع المدني وغرفة الفيضانات والسيول بالمحلية، مبارك شمت، الوحدة الإدارية بالإسراع في تصريف المياه، بفتح مسارات المصارف والأودية بالمنطقة، واستنفار جميع الجهود لدرء مخاطر وآثار السيول والأمطار بالمنطقة.

وأطلقت شرطة الدفاع المدني تحذيراً إلى المواطنين كافة على الشريط النيلي، خاصة في الجزر ومناطق الهشاشة، بضرورة توخي الحيطة والحذر، معلنة أن أحباس النيل شهدت ارتفاعاً مطرداً هذه الأيام، نسبة لزيادة هطول الأمطار بالهضبة الإثيوبية.

وأفاد مدير التوجيه والخدمات، العقيد محمدين أبو القاسم، في تصريحات صحفية، الأحد، بعدم وجود أضرار على طول الشريط النيلي بجانب فروع النيل، عازياً ذلك إلى وجود الحواجز الخرصانية والترابية.

وسجلت محطة الخرطوم ارتفاعاً بلغ 15 متراً و15 سم، وسجلت محطة ود مدني ارتفاعاً بلغ 18 متراً و40 سم.

كما سجلت محطة عطبرة ارتفاعاً بلغ 14 متراً و90 سم وهي معدلات فاقت التي سجلها النيل في نفس تاريخ اليوم من عام 1988.

وكشفت وزارة التربية والتعليم، عن تشكيل لجنة طوارئ تشارك فيها المنظمات للمدارس التي تضررت بفعل السيول والأمطار التي اجتاحت عدداً من ولايات البلاد، وأكدت الوزارة اهتمامها بالمدارس المتضررة.

وكانت عدد من ولايات البلاد تعرضت الأسبوع المنصرم لهطول أمطار غزيزة، مصحوبة أحياناً بسيول ألحقت أضراراً بالمرافق التعليمية.

وأكدت وزيرة التربية والتعليم، آسيا محمد عبد الله، اهتمامها بالمدارس التي تضررت بفعل السيول والأمطار التي اجتاحت عدداً من الولايات، وكشفت عن تشكيل لجنة طوارئ للمدارس المتضررة تشارك فيها المنظمات.

والأسبوع الماضي لقي 7 أشخاص مصرعهم وفقد 3 آخرون جراء أمطار وسيول ضربت مدينة النهود بولاية غرب كردفان وتسببت في إنهيار 1500 ـ 2000 منزل.

كما قطعت السيول طريق "أمدرمان ـ بارا" الحديث الإنشأ، وهو يربط بين العاصمة السودانية وولاية شمال كردفان.

وفي ولاية كسلا اجتاح خور الأميراي عدة أحياء بالمدينة الإثنين الماضي، فضلا عن تهديد نهر القاش الموسمي للمنطقة.