الصفحة الأساسية | الأخبار    الخميس 20 كانون الأول (ديسمبر) 2018

(المؤتمر السوداني) يطرح (مذكرة الرحيل) ويقترح حكومة تصريف أعمال

الخرطوم 20 ديسمبر 2018- اقترح حزب المؤتمر السوداني المعارض "خارطة طريق" لإخراج البلاد من ضائقتها الحالية، بتشكيل حكومة تصريف أعمال من 15 شخصية تنفذ مهام محددة ودعا السودانيين بمختلف القطاعات للالتفاف حول الخارطة بعد ثبات فشل النظام الحاكم في إيجاد حلول للوضع المأزوم.

JPEG - 64.3 كيلوبايت
مظاهرات غير مسبوقة تعم عطبرة بولاية نهر النيل شمال السودان .. صورة لناشطين في مواقع التواصل ..الأربعاء 19 ديسمبر 2018

ونصت الخارطة التي طرحها المكتب السياسي للحزب،الخميس تحت عنوان (مذكرة الرحيل) على رحيل النظام الحالي وتسليم السلطة لحكومة انتقالية تتكون من خبرات وطنية، تتولى العمل على وقف الحرب عبر مخاطبة جذورها ووضع خطة للإصلاح الاقتصادي، مع توجيه لمبالغ التي تصرف على الأجهزة الأمنية والحكومية المتضخمة لتغطية الاحتياجات الشعبية الملحة الآنية وتنفيذ خطة لمحاربة الفساد وإصلاح الخدمة المدنية والجهاز العدلي وخلق ثقة شعبية في أجهزة الدولة.

وأشارت الخارطة كذلك الى أن الحكومة الانتقالية ستتيح الحريات العامة وتجرير تحقيقا ومحاسبة عادلة لكافة الجرائم والمفاسد.

وأضافت " يراقب أداء هذه الحكومة بمجلس انتقالي تمثل فيه القوى السياسية السودانية والمكونات المدنية والاجتماعية المختلفة بشكل عادل وتتكون لجان اقتصادية وسياسية وقانونية داخل المجلس تعمل على إنتاج برامج العمل اللازمة لإنفاذ المهام".

ودعا الحزب المكونات المختلفة للنقاش والتوافق على 15 شخصٍ من ذوي المهنية والاستقلالية لتولي مهام حكومة تصريف الأعمال الانتقالية وإعلانها وحشد الدعم الجماهيري لها وتصعيد كل وسائل العمل الجماهيري من أجل الضغط لتحقيق هذه المطالب.