الصفحة الأساسية | الأخبار    الثلاثاء 19 آذار (مارس) 2019

حركة مشار تتهم مليشيا تابعة للحكومة بقتل 15 شخصًا واختطاف نساء أطفال

جوبا 19 مارس 2019- اتهمت الحركة الشعبية لتحرير السودان- فصيل مشار الاثنين المليشيات الموالية للحكومة في ولاية واو بقتل 15 مدنيا وخطف ست نساء وثلاثة أطفال، مطالبةً بالتحقيق في الاعتداء.

JPEG - 90.3 كيلوبايت
قوات من الجيش الحكومي في مدينة واو في 16 مايو 2016 (سودان تربيون)

وفي بيان تحصلت عليه (سودان تربيون)، قال مدير الإعلام والعلاقات العامة في الحركة بوك كلاو بالوانق إن الهجوم وقع يوم السبت في قرية دانغ آشان وفي معسكر للنازحين في ماراني بولاية واو.

وأضاف البيان "تدين الحركة الشعبية / الجيش الشعبي لتحرير السودان-فصيل مشار بأشد العبارات الهجوم الشنيع الذي قامت به القوات الموالية للحكومة والتي كانت ترتدي زياً مدنياً، على المدنيين في قرية دانغ آشان بالقرب من مابل في حوالي الساعة 5:00 من صباح السبت، 16 مارس 2019، وأدى الحادث إلى مقتل 15 مدنيا وإصابة 21 اخرين وخطف 13 طفلا و6 نساء".

ولفت البيان أن هجومًا مماثلًا وقع على مخيم ماراني للنازحين في مقاطعة كواجينا بولاية واو يوم الأحد 17 مارس 2019، والذي أودى بحياة حوالي 15 مدنياً و20 جريحًا.

والأسبوع الماضي، خلال زيارته لمدينة واو، دعا الرئيس سلفا كير إلى التعايش السلمي بين المجتمعات المختلفة، محذراً المواطنين من شن هجمات انتقامية.

وقدمت حركة مشار في بيانها التعازي إلى أسر الضحايا، داعيةً إلى التحقيق في الحادثة التي وصفتها بالجبانة، وأردف البيان وقال "ندعو آلية مراقبة وقف إطلاق النار وبعثة الأمم المتحدة في جنوب السودان للتحقيق في هذه الهجمات الوحشية ومحاكمة المسؤولين عنها على الفور".