الصفحة الأساسية | الأخبار    السبت 8 حزيران (يونيو) 2019

الأمن السوداني يعتقل الأمين العام للحركة الشعبية ومتحدثها الرسمي

الخرطوم 8 يونيو 2019- أعلنت الحركة الشعبية لتحرير السودان -شمال بقيادة مالك عقار صباح السبت عن اعتقال كل من الأمين العام للحركة ومتحدثها الرسمي في خطوة جديدة للتصعيد مع المعارضة السودانية.

ويجئ اعتقال جلاب بعد مشاركته ضمن وفد قوى الحرية والتغيير في اجتماع مع رئيس الوزراء الاثيوبي للتباحث حول سبل استئناف المفاوضات مع المجلس العسكري الحاكم.

وفي بيان تلقته سودان تربيون أدانت بثينة ابراهيم دينار الناطق الرسمي باسم المجلس القيادي للحركة عملية الاعتقال وقالت ان جلاب واردول تم اعتقالهم "تحت الضرب و الشتم و التهديد" من قبل مسلحين قالوا "بانهم كجهاز امن يريدون تحديدها معهم" .

واضافت "نحذر جهاز أمن برهان و حميدتي من المساس بأمن و سلامة الرفاق واللعب بأرواحهم , و نحمل المسئولية كاملة للمجلس العسكري الذي اصبح يتغذي بالقتل و الاعتقال وترويع المواطنين".

تجدر الاشارة إلى أن ياسر عرمان نائب رئيس الحركة ورئيس وفد حسن النوايا اعتقل منذ ايام بعد اجتماعه اللجنة السياسية للمجلس العسكري للتباحث حول سبل السلام في البلاد فور تكوين الحكومة الانتقالية.

وأشارت بثينة في بيانها إلى ضرب بدرالدين موسي عضو الوفد ومجتبي سعيد عرمان شقيق ياسر عرمان مما ادي الي إصابة الأول في الرأس و الأخير في يده .

وكان جلاب ادان في بيان اصدره مساء امس الجمعة اعتقال الأستاذ محمد عصمت القيادي بقوي الحرية والتغيير بعد مشاركته في الاجتماع مع رئيس الوزراء الاثيوبي.