الصفحة الأساسية | الأخبار    الأربعاء 3 تموز (يوليو) 2019

مفوضية اللاجئين: جنوب السودان لا يزال يمثل أكبر أزمة لاجئين في إفريقيا

توزيع مساعدات على يد مفوضة الأمم المتحدة للاجئين في منطة مريدي خلال مارس 2016 (سودان تربيون)

جنيف 3 يوليو 2019- قالت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة الاثنين إن جنوب السودان لا يزال يمثل أكبر أزمة للاجئين في القارة الإفريقي، مشيرةً إلى أن جنوب السودان يمثل 14% من إجمالي عدد النازحين، في المرتبة الثانية بعد سوريا التي يبلغ نازحوها 40%

وكشف المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، فيليبو غراندي، عن هذه الأرقام أثناء كلمة افتتاحية بالمشاورات الثلاثية حول إعادة التوطين في جنيف، مردفاً "بالنظر إلى الأرقام القياسية للأشخاص الذين يحتاجون إلى الأمان من الحرب والصراع والاضطهاد والحلول السياسية لهذه الأوضاع ، فإننا نحتاج بشكل عاجل إلى دعوة الدول بإعادة توطين المزيد من اللاجئين".

وحث المبعوث الأممي المجتمع الدولي على توفير مأوى للنازحين، الذين فر معظمهم من بلدانهم بسبب أعمال العنف التي لا تنتهي.

وأدى الصراع في جنوب السودان الي مقتل عشرات الآلاف من السكان.

وفقًا للمفوضية فإن أكثر من 2.3 مليون شخص نازح في الدولة الوليدة التي حصلت على الاستقلال من السودان المجاور يوليو 2011.