الصفحة الأساسية | الأخبار    الأربعاء 10 تموز (يوليو) 2019

رئيس جنوب السودان يعتذر عن الفشل في توفير الخدمات

جوبا 10 يوليو 2019- اعرب رئيس جنوب السودان الفريق سلفا كير عن اعتذاره لمواطني البلاد عن الألم والمعاناة الناجمة عن سنوات الصراع وفشل نظامه في تقديم الخدمات.

JPEG - 15.2 كيلوبايت
سلفا كير ميارديت في صورة تعود الى العام 2018

وفي خطابه بمناسبة الاحتفال بالذكرى الثامنة لاستقلال جنوب السودان الثلاثاء، أشار كير إلى التأخير في دفع رواتب موظفي الخدمة المدنية، متعهداً بمتابعة الأمر شخصيًا.

وأضاف "أريد أن أعتذر لكم بصدق نيابة عني وعن الحكومة بسبب فشل حكومتي في دفع رواتب موظفي الخدمة المدنية".

وحث كير جميع الأطراف في اتفاقية السلام المنشطة على الحفاظ على روح السلام قبل تشكيل حكومة الوحدة، لافتاً إلى أن أطراف الاتفاقية توافقت على تمديد الفترة قبل المرحلة الانتقالية لأكثر من ستة أشهر للسماح بالتنفيذ الكامل للاتفاقية، وخاصة الاتفاقيات الأمنية.

وزاد "ليس لدي أدنى شك في أنه مع التنفيذ الكامل لاتفاقية السلام، سيعود الأمن إلى جنوب السودان".

وفي مايو، اتفقت الأطراف المتنافسة في جنوب السودان على التمديد لمدة ستة أشهر لتنفيذ الخطوات التالية في اتفاقية السلام الهشة. وجاء التمديد بعد أن هددت جماعة المعارضة الرئيسية بقيادة رياك مشار بمقاطعة تشكيل حكومة الوحدة في 12 مايو.

وبشأن الاقتصاد، قال كير إنه واثق من أن مشاركة الصين في تطوير البنية التحتية ستحسن القطاع بشكل كبير، مضيفًا أن التنفيذ الكامل لاتفاقية السلام سيؤدي إلى اقتصاد مزدهر وتحسين تقديم الخدمات.

وأردف " اقتصادنا سوف يزدهر وسنكون قادرين على تقديم خدمات مهمة لأفرادنا بشكل أفضل مثل المدارس والمستشفيات ومياه الشرب النظيفة وخلق فرص عمل لأفرادنا".

وحث المجموعات الرافضة للاتفاقية على الانضمام إلى عملية السلام، وقال "نأمل أن يتم تنفيذ الاتفاقية بشكل صحيح هذه المرة وأن نتجنب أي خطأ يمكن أن يعيدنا إلى صراع آخر".

وانفصل جنوب السودان عن السودان في العام 2011 بعد حرب أهلية دامت عقودًا، إلا أن القتال الذي اندلع في العام 2013 دفع البلاد للاضطراب وتراجع التنمية الاقتصادية.