الصفحة الأساسية | الأخبار    الأربعاء 17 تموز (يوليو) 2019

واشنطن تدعو لاستمرار روح التعاون بين (العسكري) وقوى التغيير في السودان

الخرطوم 17 يوليو 2019- حث القائم بأعمال السفارة الأميركية في الخرطوم، استيفن كوتيسيس، الأربعاء، المجلس العسكري، وقوى الحرية والتغيير، على مواصلة روح التعاون لإبرام الإعلان الدستوري الجمعة المقبل.

JPEG - 19.4 كيلوبايت
استيفن كوتسيس

وهنأ الدبلوماسي الأميركي في تغريدة على "تويتر"، الأطراف المتنازعة في السودان، على توقيع الإعلان السياسي، بشأن تشكيل هياكل ومؤسسات الحكم في الفترة الانتقالية.

وأضاف، "نتوجه بامتناننا إلى الاتحاد الإفريقي والوسطاء الإثيوبيين لدورهم الفعال ومثابرتهم".

وتابع، "نحن نشجع على مواصلة نفس روح التعاون لإبرام مرسوم دستوري خلال محادثات الجمعة".

وأعلن الوسيط الإفريقي، محمد حسن ولد لبات، في تصريحات إعلامية، عقب التوقيع بالأحرف الأولى عل الاتفاق السياسي، مواصلة التفاوض، الجمعة، للاتفاق على الإعلان الدستوري.

من جهتها قالت وزيرة شؤون أفريقيا في الخارجية البريطانية هارييت بولدوين إن اتفاق الاطراف السودانية يمثل خطوة "نحو تغيير طالب به الشعب السوداني بشجاعة ".

ووعدت في تغريدة نقلتها سفارة بلادها بالخرطوم على "تويتر" بمواصلة دعم السودان وشعبه طوال السنوات المقبلة.