الصفحة الأساسية | الأخبار    الأربعاء 4 تموز (يوليو) 2012

مفاوضو الخرطوم يغادرون لأديس بتوجيهات مباشرة من الرئيس

الخرطوم 4 يوليو 2012 — يتوجه الى اديس ابابا اليوم الوفد الحكومي السودانى برئاسة وزير الدفاع الفريق أول عبدالرحيم محمد حسين إلى أديس أبابا لخوض جولة تفاوض جديدة مع جنوب السودان.

الوفد السوداني المفاوضويلتئم المكتب القيادي للمؤتمر الوطني برئاسة عمر البشير ظهر اليوم ، لرفد المفاوضين بالموقف من المقترحات والتفاهمات التي توصلت إليها جولة المفاوضات السابقة بما فيها المقترحات التي دفعت بها الوساطة الإفريقية بزعامة الرئيس ثابو أمبيكي.

وبحسب مصادر فان جولة المفاوضات المرتقبة ستركز على القضايا الأمنية واستكمال مباحثات الجولة التفاوضية الماضية وتوقعت إن تستغرق المباحثات يومين.

وكانت المفاوضات حول المنطقة المنزوعة من السلاح على حدود البلدين قد وصلت إلى الطريق المسدود اثر اصرار الوفد السوداني على سحب الوساطة لمنطقة ميل 14 من خارطة تقترحها لإقامة هذه المنطقة ويصر السودان على ضرورة اعتماد الخارطة التي تم بموجبها استقلال جنوب السودان.

إلى ذلك قال رئيس القطاع التنظيمي بالمؤتمر الوطني حامد صديق في تصريحات صحفية أمس: إن المعلومات التي أعلنت عنها القوات المسلحة حول تجهيزات قوات تمرد دارفور وإعدادها بولاية الوحدة للدفع بها لتنفيذ أعمال عدائية بجنوب كردفان تأتي في ظل جهود مبذولة عبر التفاوض لبناء الثقة بالتزامن مع حرص السودان على بناء علاقات استراتيجية مع دولة الجنوب.

وأضاف صديق ان ذلك يتطلب من قادة الجنوب أن يكونوا صادقين مع أنفسهم فيما يطرحون ويودون الاتفاق عليه مع الشمال وما سيوقعون عليه في ترتيبات السلام بين البلدين فضلا عن العمل على الكف عن الأذى.