الصفحة الأساسية | الأخبار    الخميس 4 أيلول (سبتمبر) 2014

5 سودانيين يفوزون بمنح لدراسة الماجستير في اليابان

الخرطوم 4 سبتمبر 2014 ـ قالت الوكاله اليابانيه للتعاون الدولي (جايكا)، الخميس، إن خمسة من الشباب السودانيين منحوا الفرصة لدراسة الماجستير والتدرب في اليابان، من خلال مبادرة تعليم الأعمال للشباب في أفريقيا والمعروفة باسم (آبي).

ووفقا لنشرة صادرة عن "جايكا"، فإن كل متدرب سيحصل على فرصة دراسة الماجستير بالإضافة للتدريب بإحدى المؤسسات اليابانية، وسيتم توزيعهم على خمس جامعات مختلفة، في الفترة من سبتمبر 2014 الى سبتمبر 2017.

وتهدف مبادرة (آبي) لتعزيز قدرات الشباب الافريقي المتطلع لتنمية الصناعات بأفريقيا وتقوية العلاقات الإقتصادية مع اليابان، إذ أعلن رئيس الوزراء الياباني شنزو آبي عن المبادرة خلال مؤتمر طوكيو الخامس للتنمية في أفريقيا الذي إنعقد بيوكوهاما في يونيو 2013.

وقالت "جايكا" إن المبادرة تتيح الفرصة لألف شاب أفريقي للدراسة باليابان، مقسمة لأربع دفعات، وأختيرت ست دول أفريقية فقط للمشاركة بالدفعة الأولى وكان السودان من بينها. وستشارك جميع دول القارة إبتداءً من العام 2015.

واورد البيان اسماء ومجالات المشاركين" عبير صالح محمد (سياسات إقتصادية دولية)، أفنان أبايزيد محمد (تعدين وبيئة)، عائشة الجيلي الإمام (بساتين)، هالة سعد الله مالك المدني (إنتاجية الذرة)، ونزار عمر عبد الماجد مقبول (أنتاجية الأرز).

وأكد نزار عمر عبد الماجد الحاصل أنه يرغب في دراسة تأثير مستويات استخدام المبيدات في تحسين انتاجية الأرز، وأبدى شكره لنيله الفرصة وتوقع تحسين انتاجية الأرز من خلال دراسته، والمساهمة في تفعيل القطاع الزراعي السوداني.

وتمت دعوة المشاركين لمكتب الوكالة لحضور تنوير حول برنامج التدريب حيث خاطبهم الممثل المقيم لمكتب جايكا في السودان سيئشي كؤيكي مؤكداً خططهم المستقبلية للاستفادة من البرنامج بعد عودتهم من اليابان.

وأشار إلى ضرورة الاستفادة من البرنامج الأكاديمي إضافة للاستفادة من خبرات وتجارب القطاع الخاص الياباني والتعرف على الثقافة اليابانية أيضاً.

ودعت "جايكا" الراغبين في الالتحاق بالدفعة الثانية لمبادرة (آبي) إلى مراجعة الموقع الالكتروني للمنظمة، مؤكدة أن الثلاثين من سبتمبر 2014 هو آخر موعد للتقديم.